فوائد شاي الكركم للتنحيف وطرق تحضيره

  • تاريخ النشر: الخميس، 12 أغسطس 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
فوائد شاي الكركم للتنحيف وطرق تحضيره
مقالات ذات صلة
فوائد شاي الحلبة وطرق تحضيره
فوائد الكركم للجسم والبشرة وفوائد شاي الكركم
شاي الكركديه وطرق تحضيره فوائده ومحاذير تناوله

الكركم توابل تستخرج من جذور أحد النباتات التي تسمى كركم لونجا والتي تنتمي إلى عائلة الزنجبيل، ويستخدم منذ آلاف السنين كأحد علاجات الطب التقليدي في عديد من الدول مثل: الصين والهند، ويعد شاي الكركم أحد أنواع الشاي ذات التأثير الجيد للأفراد الراغبين بالتخلص من الوزن الزائد.

ما هو شاي الكركم؟

شاي الكركم هو شاي يصنع باستخدام مسحوق الكركم أو مبشور جذره الأخضر، حيث يتم غلي الماء ومن ثم إضافة الكركم إليه.

ثم تصفيته وشربه سواء بغرض التمتع بمذاقه أو لتحقيق بعض الغايات الصحية مثل: زيادة المناعة أو التخلص من السمنة أو غيرها من الأسباب.  [2] [1]

فوائد شاي الكركم

من فوائد شرب شاي الكركم نذكر [2] [1]:

  1. للكركم خصائص مضادة لكل من الالتهابات والأكسدة والبكتيريا والفيروسات مما يزيد من مناعة الجسم.
  2. يقلل من مضاعفات أمراض القلب.
  3. يساعد الكركم في علاج مرض السرطان والوقاية منه.
  4. يخفف تناول الكركم من الأعراض التي قد تنتج عن التهاب المفاصل بسبب خصائصه المضادة للالتهابات.
  5. يعد الكركم ذا فائدة لمرضى الزهايمر.
  6. يعد مفيداً لعلاج العديد من الأمراض المتعلقة بجهاز الهضم مثل: قرحة المعدة والقولون العصبي وغيره.
  7. كما يعد شاي الكركم ذا فائدة لكل من يعانون من أمراض الكبد، السكري، الرئة، المرارة، الجذام الاكتئاب وغيرها من الأمراض.

طريقة صنع شاي الكركم

لعمل كوب من شاي الكركم يمكنك اتباع الخطوات التالية [3]:

  1. أضف نصف ملعقة صغيرة من مبشور الكركم الأخضر إلى كوب من الماء الذي يغلي.
  2. دع الكركم يغلي مع الماء لبضع دقائق.
  3. قم بتصفية شاي الكركم، ثم دعه يبرد لدقائق وتناوله.

شاي الكركم للتنحيف

لشاي الكركم مجموعة من الخصائص التي تجعله خياراً جيداً للراغبين بفقدان الوزن منها [3]:

  1. يساعد تناول شاي الكركم على منع الخلايا الدهنية في الجسم من التراكم وذلك بسبب خصائصه المضادة للالتهابات.
  2. ينظم تناول الكركم مستويات سكر الدم.
  3. يحتوي الكركم على مركب يدعى الكركمين، والذي يعد مركباً هاماً مساعداً في حرق الدهون.

الكركم لتنحيف الكرش

يعد تناول الكركم عاملاً مساعداً للأفراد الراغبين في التخلص من الكرش وذلك للأسباب التالية [3]:

  1. بسبب خصائص الكركم المضادة للالتهابات، حيث هناك علاقة بين الالتهاب وترسب الدهون فإن تناول الكركم يقي من الالتهابات بالتالي من ترسب الدهون وحدوث السمنة.
  2. يساعد الكركم في إدارة سكر الدم مما يمنع الجسم من الاحتفاظ بالدهون الزائدة.
  3. تأثير شاي الكركم على الجهاز الهضمي، فالكركم يحسن من عملية الهضم وحركة الأمعاء مما يساعد في التخلص من الوزن الزائد.

هل الكركم ينحف البطن

حقيقة نتيجة لخصائص الكركم التي تم ذكرها في الفقرات السابقة وهي [3]:

  1. إدارة مستويات السكر.
  2. الخصائص المضادة للالتهابات.
  3. فوائد الكركم لعلاج أمراض الهضم.
  4. احتوائه على مادة الكركمين المساعدة على حرق الدهون.

نتيجة لهذه الخصائص وغيرها يمكننا الإجابة على هذا السؤال بنعم، يستطيع الكركم تنحيف البطن بسبب خصائصه التي تمنع الدهون من التراكم والتسبب بالسمنة.

شاي الكركم قبل النوم

يمكن للانتظام في شرب شاي الكركم، أو شاي الكركم بالحليب قبل النوم أن يحقق لك مجموعة من الفوائد [4]:

  1. تعزيز جهاز المناعة.
  2. الوقاية من مرض السرطان بفضل احتوائه على مضادات أكسدة.
  3. تطهير الكبد من السموم.
  4. تقليل التهابات الجسم بفضل احتوائه على الكركمين.
  5. علاج التهاب الحلق بسبب خصائصه المضادة للبكتيريا.
  6. فقدان الوزن الزائد.
  7. الوقاية من أمراض القلب.
  8. الوقاية من الإصابة بمرض الزهايمر.

فوائد شاي الكركم والزنجبيل

يعد الزنجبيل من الإضافات المفضلة عند كثير من الأشخاص الذين يتناولون شاي الكركم، إما لتحقيق المزيد من الفائدة أو لمجرد إضفاء النكهة، ويحقق تناول شاي الكركم بالزنجبيل العدد من الفوائد نذكر أهمها: تعزيز فقدان الوزن.

بالإضافة إلى خصائص الكركم المفيدة للتخلص من الوزن الزائد والتي تم ذكرها سابقاً، تعزز إضافة الكركم لنظامك الغذائي من عملية فقدان الوزن بسبب خصائصه في الحفاظ على مستوى السكر في الدم، وفي تقليل الشهية. [5] [6]

فوائد شرب الكركم مع الشاي الأخضر

هناك 3 فوائد يحققها شرب الكركم مع الشاي الأخضر، وهي [1]:

  1. تعزيز عملية التخلص من الوزن الزائد.
  2. المساعدة في علاج السرطان.
  3. تخفيف الالتهابات.

حيث أن هذه الفوائد متواجدة في كل من الشاي الأخضر وشاي والكركم، وشرب الكركم مع الشاي الأخضر سوف يعزز من فعاليتها بشكل أكبر.

أضرار شاي الكركم

عموماً يعتبر شاي الكركم آمناً، إلا أنه قد لا يناسب بعض الأشخاص، كما في الحالات التالية [2] [7]:

  1. تناول كميات كبيرة من الكركم قد يؤدي إلى حصول مشاكل في القلب.
  2. قد يكون لتناول الكركم آثار محفزة لرحم المرأة لذا لا يُنصح بتناوله من قبل النساء الحوامل.
  3. قد يبطئ الكركم من تخثر الدم، الأمر الذي لا يناسب الأفراد الذين يعانون من اضطرابات النزيف حيث سيزيد تناوله من احتمالية تعرض هؤلاء للنزيف.
  4. قد يقلل تناول الكركم من حركة الحيوانات المنوية لدى الرجل، إضافة إلى تأثيره الخافض لمستوى هرمون التستوستيرون، وهذا كله يؤثر على خصوبة الرجل بشكل سلبي.

تجربتي مع الكركم للتنحيف

تحت عنوان تجربتي مع الكركم للتنحيف نلخص تجربة إحدى السيدات اللواتي قمن بتجربة الكركم للتنحيف [6]:

السيدة كانت تشكو من عدم تناسق جسمها في بعض المناطق نتيجة خضوعها للولادة القيصرية.

ثم بدأت بتناول شاي الزنجبيل بالكركم مع تحليته بالعسل كل يوم لثلاث مرات قبل الوجبات، ولثلاث شهور متتالية، مع التوقف عن تناوله فترة الدورة الشهرية، كانت النتيجة فقدانها ل 15 كغ من وزنها.

وختاماً لا بد من التذكير بالاعتدال في تناول الكركم، فتناوله بكميات كبيرة قد لا يكون خياراً صحيحاً، ولا بد لمشاهدة النتائج المرغوبة عند استخدام أي مادة طبيعية أو منتج ما للتنحيف من إقران هذه المادة مع العادات الغذائية الصحية ومع ممارسة النشاط الحركي سواء بالمشي أو ممارسة التمارين الرياضية.