بندول أخضر

  • تاريخ النشر: الأحد، 14 فبراير 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
بندول أخضر
مقالات ذات صلة
فوائد الشاي الأخضر وأفضل أنواع الشاي الأخضر
فوائد التفاح الأخضر
التقشير الأخضر بأنواعه ومراحله مع مجموعة من النصائح

يعتبر دواء بندول (Panadol) أحد أشهر الأدوية المستخدمة للتخفيف من آلام الجسم المختلفة المختلفة، حيث يحتوي دواء بندول بشكل رئيسي على مسكّن الألم الشهير باراسيتامول (Paracetamol)، يتميّز دواء بندول بوجود العديد من الأصناف المتنوعة التي تختلف تسمياتها باختلاف المكوّنات المرافقة لدواء باراسيتامول، سنتحدّث اليوم في مقالنا عن أحد الأصناف المهمة الشائعة لدواء بندول وهو دواء بندول الأخضر (Panadol Cold+Flu) والذي يستخدم للتخفيف من أعراض الزكام عند البالغين.

دواعي استخدام بندول أخضر

يستخدم دواء بندول الأخضر بشكل رئيسي لتخفيف أعراض الرشح والحساسية والانفلونزا والتي قد تكون شديدة ومزعجة للمريض خاصّة في وقت النوم مثل [1]:

شاهدي أيضاً: دواء بانتوبرازول

فوائد بندول أخضر

تعود فوائد بندول الأخضر في علاج أعراض الزكام لتركيبته الثلاثية المميزة حيث يحتوي بندول أخضر للزكام على [1] و [2] :

  • دواء باراسيتامول (Paracetamol) الذي يستخدم لتخفيف آلام الصداع والأوجاع الجسدية وتخفيف الحمّى المرافقة لبعض حالات الزكام، يتواجد دواء بارسيتامول في بندول الأخضر بعيار 500 ميللي غرام للقرص الواحد.
  • دواء سودوافدرين هيدروكلورايد (Pseudoephedrine Hydrochloride): يعمل مركّب سودوافدرين على تخفيف أعراض الاحتقان وانسداد الأنف المرافقة لحالات الزكام، يتواجد مركّب سودوافدرين في بندول الأخضر بعيار 30 ميللي غرام للقرص الواحد.
  • دواء كلورفينيرامين (Chlorpheniramine): يعتبر دواء كلورفينرامين أحد أدوية مضادات الهيستامين (Antihistamines) التي تستخدم لتخفيف أعراض السيلان الأنفي والعطاس وحكّة وتدميع العيون المرافقة لحالات الرشح، يتواجد دواء كلورفينرامين في بندول الأخضر بعيار 2 ميللي غرام للقرص الواحد.

هل البندول الأخضر منوم

تمّ طرح دواء بندول الأخضر بشكل أساسي للتخفيف من أعراض الرشح والحساسية والانفلونزا التي تسبب الإزعاج وعدم الراحة للمريض في الليل وقبل النوم، يسبب دواء بندول الأخضر النعاس لاحتوائه على مضاد الهيستامين كلورفينرامين الذي يترافق استخدامه مع النعاس والخمول كأثر جانبي شائع لاستعماله [3].

جرعة استخدام البندول الأخضر

يُعطى دواء بندول الأخضر للبالغين بأعمار فوق 12 عاماً بجرعة (1-2) قرص كل (4-6)ساعات، بحيث لا تتجاوز الجرعة الكلية 8 أقراص خلال 24 ساعة، كما يجب أن لا يستخدم دواء بندول الأخضر لأكثر من 7 أيام متواصلة.

يمكن الاكتفاء باستخدام دواء بندول الأخضر قبل النوم بجرعة (1-2) قرص تجنباً لحدوث النعاس خلال النهار، حيث يمكنك استبداله بأدوية الرشح غير المسببة للنعاس أثناء القيام بالأعمال اليومية المهمة خلال النهار [1].

بندول أخضر للحامل والمرضع

من الأفضل تجنب استخدام دواء بندول الأخضر لعلاج أعراض الرشح والزكام عند الحامل، خاصة في الأشهر الأولى من الحمل؛ حيث قد يسبب دواء بندول الأخضر أضراراً على صحة الجنين خلال الثلث الأول من الحمل، بالإضافة إلى توافر خيارات علاجية أكثر أماناً لتخفيف أعراض الزكام عند الحامل [4].

كما يجب الابتعاد عن استخدام دواء بندول الأخضر لتخفيف أعراض الرشح والحساسية عند الأم المرضع، حيث قد تسبب تركيبة دواء سودوافدرين قلة إنتاج حليب الإرضاع لدى الأم المرضع [5].

الآثار الجانبية للبندول الأخضر

يترافق استخدام بندول الأخضر مع بعض الآثار الجانبية شائعة الحدوث مثل [3] و [6]

تشمل بعض الآثار الجانبية الخطيرة التي قد تحدث مع زيادة جرعة استخدام دواء بندول الأخضر [3] و [6]:

محاذير تناول دواء بندول الأخضر

يستخدم دواء بندول الأخضر بحذر لدى بعض الحالات الصحية التي يمكن أن يساهم فيها دواء بندول الأخضر بزيادة حالة المريض سوءاً، أكثر الحالات الصحية التي يجب الانتباه من استخدام دواء بندول الأخضر معها [6]و [7]:

يجب التحذير أيضاً من ممارسة القيادة أو مزاولة أي نشاط يحتاج إلى يقظة وانتباه بعد تناول دواء بندول الأخضر، كما يجب الابتعاد عن استهلاك المشروبات الكحولية مع دواء بندول الأخضر وذلك لإمكانية تسبب الكحول بزيادة ظهور الآثار الجانبية السيئة [7].

ختاماً... تعرّفنا على أحد أهم أدوية بندول المستخدمة لتخفيف أعراض الرشح والزكام وهو بندول الأخضر والذي يمكنك شراءه من الصيدلية دون الحاجة لوصفة طبية، ومع ذلك يجب الانتباه من زيادة الجرعة تجنباً لحدوث الآثار الجانبية المزعجة.