كريات الدم البيضاء في حالة السرطان - كل ما تحتاج لمعرفته

  • تاريخ النشر: الخميس، 04 نوفمبر 2021
كريات الدم البيضاء في حالة السرطان - كل ما تحتاج لمعرفته
مقالات ذات صلة
كل ما تحتاج لمعرفته عن مرض الدرن
كل ما تحتاج لمعرفته عن فوائد الحلتيت
ما تحتاج لمعرفته عن فوائد البامية وأضرارها

مرض السرطان هو حالة صحية تتكاثر فيها خلايا الجسم بشكلٍ غير طبيعي، يؤدي ذلك لتعطيل عمل بعض الأعضاء والأنسجة. يمكن أن يؤثر السرطان على نخاع العظم، وهو الجزء الإسفنجي من العظام الذي يتم فيه إنتاج كريات الدم البيضاء، وهذا قد يؤثر على عدد هذه الكريات.

كريات الدم البيضاء هي الخلايا المسؤولة عن مقاومة العوامل المسببة للأمراض في الجسم، وقد يؤدي نقصها إلى جعل الجسم عرضة لهذا الأمراض.

لا تتأثر كريات الدم البيضاء في حالة السرطان فقط، بل يمكن أن تتأثر بالعلاج أيضًا، مثل العلاج الكيمائي أو الإشعاعي.

ما هي كريات الدم البيضاء؟

يوجد في الجسم 5 أنواع رئيسية من الكريات البيضاء، التي تعرف باسم خلايا الدم البيضاء، وكل نوع من هذه الأنواع يتأثر بشكلٍ مختلف بمرض السرطان،

  1. العدلات: تهاجم الفيروسات والبكتيريا وتبتلعها.
  2. الحمضات: تعمل ضد الديدان والكائنات الطفيلية وتزيد من الاستجابات المناعية ضد مسببات الحساسية.
  3. الخلايا القاعدية: تولد استجابات مناعية عامة وتلعب دورًا في حالات مثل الربو.
  4. الخلايا الليمفاوية: تساعد في الدفاع عن العدوى ومكافحتها. هناك نوعان رئيسيان من الخلايا الليمفاوية وهي الخلايا التائية والخلايا البائية. تستهدف الخلايا التائية العوامل الممرضة، بينما تخلق الخلايا البائية أجسامًا مضادة لمنع العدوى في المستقبل.
  5. الخلايا الوحيدة: تقوم بتنظيف الخلايا الميتة في الجسم.

قد ينخفض أو يرتفع عدد كريات الدم البيضاء في حالة السرطان أو بسبب علاجه، يعتمد ذلك على نوع السرطان ومكانه وشدته ونوع كريات الدم البيضاء.

انخفاض عدد كريات الدم البيضاء في حالة السرطان

قد يعاني المريض من انخفاض عدد كريات الدم البيضاء في حالة السرطان أو في حالة علاج السرطان، وقد يساعد الكشف عن انخفاض عدد هذه الكريات في الدم في تشخيص الإصابة بالسرطان مبكرًا.

السبب الذي يؤدي إلى انخفاض عدد كريات الدم البيضاء في حالة السرطان هو أن السرطان قد يؤثر على نخاع العظام ويمنع الجسم من إنتاج كريات دم بيضاء جديدة.

العلاق بين السرطان وكريات الدم البيضاء قد تؤدي يمكن في بعض الحالات أن يؤدي السرطان لإنتاج خلايا دم بيضاء غير طبيعية، تكون هذه الخلايا غير قادرة على القيام بوظيفتها.

أكثر أنواع السرطان التي تؤثر على عدد خلايا الدم البيضاء كل من:

انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء بسبب علاج السرطان

قد تؤدي علاجات السرطان أيضًا إلى انخفاض عدد كريات الدم البيضاء، فالعلاج الكيميائي قد يعيق تكاثر هذه الخلايا بالسرعة الكافية، كما يمكن أن يؤدي إلى تلف وموت الخلايا السليمة، في حين يكون للعلاج الإشعاعي نفس التأثير تقريبًا، وقد يؤدي أيضًا إلى انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء.

في كثير من الحالات، يكون انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء الناجم عن علاج السرطان مؤقتًا. حيث تعود أعدادها للارتفاع بمجرد إيقاف العلاج.

ارتفاع عدد كريات الدم البيضاء في حالة السرطان

عندما يدخل إلى الجسم عوامل ممرضة مثل البكتيريا أو الفيروسات، فإن عدد خلايا الدم البيضاء يزداد بهدف الدفاع عن الجسم، ألية رد الفعل المناعي هذه قد تحدث أيضًا في بعض أنواع السرطان، حيث يلاحظ ازدياد عدد كريات الدم البيضاء في حالة سرطان اللوكيميا والليمفوما. التي قد تؤدي إلى جعل خلايا الدم تتكاثر بشكلٍ خارجٍ عن السيطرة،

بالإضافة إلى ذلك، يكون معظم مرضى السرطان عرضة للإصابة بالأمراض المعدية بسبب الضعف ومشاكل التغذية والآثار الجانبية الأخرى للسرطان وعلاجاته، هذه الأمراض المعدية قد تؤدي لزيادة عدد كريات الدم البيضاء.

لكن اتخاذ بعض الإجراءات قد يكون مفيدًا في الوقاية من العدوى بالأمراض، أهم شيء هو أن تجري فحص تعداد خلايا الدم بشكلٍ مستمر، وأن تتبع بعض النصائح مثل:

  • اغسل يديك بشكل متكرر، خاصة بعد التواجد في الأماكن العامة.
  • استخدم المناديل لتجنب لمس الأسطع التي يتم لمسها كثيرًا مثل مقابض الأبواب.
  • اغسل الفواكه والخضروات جيدًا.
  • تجنب الازدحام وخاصة خلال موسم البرد والإنفلونزا.
  • ارتدِ القفازات عند القيام بأعمال البستنة أو رعاية الحيوانات.
  • استحم أو اغتسل يوميًا.
  • افحص جلدك بانتظام بحثًا عن الجروح والقروح.
  • نظف جميع الجروح الصغيرة جيدًا وعالجها بمرهم مضاد حيوي.
  • نظف أسنانك كثيرًا بلطف.
  • تجنب حمامات السباحة العامة.
  • احصل على لقاحات مثل الأنفلونزا، لكن تجنب اللقاحات التي تحتوي عوامل حية.

في حالات السرطان أو علاج السرطان، يجب حماية المرضى من الأمراض، وأن يجرى تحليل منتظم عدة مرات لتحديد عدد كريات الدم البيضاء عند مرضى السرطان وعلاج حتى الأمراض البسيطة، لأنها يمكن أن تصبح أسوأ بسهولة، أبلغ الطبيب بأي أعراض تشعر بها حتى لو كانت خفيفة، مثل ارتفاع درجة الحرارة والقشعريرة والألم.

الخلاصة

هناك علاقة واضحة بين السرطان وكريات الدم البيضاء في الجسم، قد تؤدي الإصابة بمرض السرطان أو علاج السرطان الكيميائي أو الإشعاعي إلى انخفاض عدد كريات الدم البيضاء.

خلايا الدم البيضاء هي خلايا الجهاز المناعي التي تساعد في الدفاع عن جسمك ضد العوامل الخارجية المسببة للأمراض مثل الفيروسات والبكتيريا. عندما يكون عدد كرات الدم البيضاء في جسمك منخفضًا، فإنك ستكون أكثر عرضة للإصابة بالعدوى.

لهذه الأسباب، من الضروري أن تتبع تعليمات الطبيب وأن تراقب عدد خلايا الدم في جسمك وأن تتبع نصائح الوقاية من الأمراض.

هل تزيد كريات الدم البيضاء في السرطان؟ يمكن أن يزداد عدد كريات الدم البيضاء في حالة السرطان مثل سرطان نخاع العظام وسرطانات الدم، لكن ذلك يحدث في حالات قليلة فقط.