أسباب وعلاج حكة المهبل بطرق مختلفة

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الثلاثاء، 15 يونيو 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
أسباب وعلاج حكة المهبل بطرق مختلفة
مقالات ذات صلة
علاج حكة المهبل والشفرتين بالأدوية والطرق الطبيعية
علاج النقرس بطرق مختلفة
رائحة المهبل الكريهة أسبابها وعلاجها

الحكة أو التهيج في أي مكان من الجسم يمكن أن يسبب عدم الراحة، ولكن عندما يحدث في منطقة حساسة مثل المهبل والفرج (الشفرين والبظر وفتحة المهبل)، يمكن أن يسبب الكثير من الإزعاج والقلق رغم أنها في معظمها حالاتها غير خطرة، في هذه المقالة سنستعرض كل ما يتعلق بأسباب حكة المهبل وطرق علاجها المختلفة.

أسباب حكة المهبل

حكة المهبل هذه الأعراض المزعجة والمؤلمة، يمكن أن تحدث لعدة أسباب وسنفصلها لكم وفق العناوين التالية:

  • أسباب الحكة في المهبل عند المتزوجات: تكثر الحكة عند السيدات المتزوجات ويمكن أن تكون الحكة داخلية أو خارجية. وأسباب هذه الحكة عديدة نذكر منها: [1]
  1. التهاب المهبل البكتيري: من الطبيعي أن يكون لديك مزيج صحي من البكتيريا في المهبل، ولكن البكتيريا الممرضة، التي قد تنمو هناك يمكن أن تؤدي إلى الالتهاب. وتسبب إلى جانب الحكة، الحرق والإفرازات ذات الرائحة الكريهة.
  2. الأمراض المنقولة جنسياً: إن الإصابة بالكلاميديا، والهربس التناسلي، الثآليل التناسلية، إضافة لداء المشعرات والسيلان، جميع هذه الأمراض يمكن أن تسبب الحكة المهبلية (الفرج) والتهيج وأعراض أخرى حسب كل مرض.
  3. عدوى الخميرة (داء المبيضات المهبلي): حوالي ثلاث من كل أربع نساء، سوف تتطور لديهن عدوى الخميرة في مرحلة ما من حياتهن، ويعتبر الحمل، الجماع، المضادات الحيوية، وضعف الجهاز المناعي من أكثر الأمور التي تجعل النساء أكثر عرضة للإصابة بعدوى الخميرة.
  4. سن اليأس: إن انخفاض إنتاج هرمون الاستروجين الذي يحدث في سن اليأس يسبب ترقق جدران المهبل وجفافه، مما يسبب الحكة والتهيج. إضافة إلى أن ترقق جدران المهبل هو مشكلة تظهر عند النساء المرضعات أيضاً.
  5. المهيجات الكيميائية: هناك عدد من المواد الكيميائية، بما في ذلك الكريمات، الدوش، الواقي الذكري، أنواع رغوة منع الحمل، منظفات الغسيل، والصابون، وورق التواليت المعطر، ومطري الغسيل، يمكن أن تسبب جميعها، تهيج المهبل والحكة.
  • أسباب حكة المهبل للعذراء: يمكن أن تصاب الفتيات غير المتزوجات بحكة المهبل أيضاً. وفي الواقع، ستصاب معظم النساء بعدوى مهبلية واحدة على الأقل خلال حياتهن وهو أحد أهم أسباب الحكة المهبلية. ويحدث التهاب المهبل بسبب العديد من الأشياء المختلفة (بخلاف الأمراض المنقولة جنسياً) مثل عدوى الخميرة ومنتجات النظافة المهبلية ومنظفات الغسيل ومنعمات الأقمشة إضافة لعدوى الجرثومية وبعض الأمراض الجلدية التي تسبب الحكة أيضاً. [2]
  • أسباب حكة المهبل عند الأطفال: الحكة المهبلية شائعة أيضاً بين الفتيات الصغيرات ولها عدة أسباب نذكر منها: [3]
  1. استخدام الصابون: يمكن أن يتسبب الصابون في الحكة، واحمرار الفرج والتقرح. وتعد حمامات الفقاعات أكثر أسباب الحكة التناسلية شيوعاً عند الفتيات الصغيرات.
  2. سوء النظافة: أن عدم شطف الأعضاء التناسلية والاهتمام بنظافتها غالباً، يمكن أن يسبب الحكة. ويمكن أن يحدث هذا مع البراز الرخو أو المسح من الخلف إلى الأمام.
  3. الإلتهابات الفطرية: رغم أن عدوى الخميرة في المهبل نادرة الحدوث قبل سنوات المراهقة، لكن يمكن أن تصيب الرضيعات اللواتي ما زلن يرتدين الحفاضات، أو بعد تناول المضادات الحيوية، وكما أنه يصيب الفتيات المصابات بداء السكري الشبابي وهم عرضة أكثر من غيرهم للالتهابات الفطرية والحكة.
  4. الدمج أو الالتصاقات الشفوية: يحدث نتيجة التصاقات الطيات أو الشفاه المهبلية معاً حيث تبدو فتحة المهبل مغلقة مما يسبب تجمع الصابون أو البراز وبالتالي التسبب بالحكة.
  5. الديدان الدبوسية: في بعض الأحيان، تنتقل الدودة الدبوسية البالغة إلى المهبل، وغالباً فإن إفرازات الدودة الدبوسية مزعجة وتؤدي إلى حكة شديدة.
  6. جسم غريب في المهبل: قد تضع الفتيات الصغيرات جسم غريباً في المهبل ويمكن أن يكون هذا جزءاً من رغبتهن في اكتشاف أجسادهن.
  7. الالتهابات البولية: وهو من الأسباب الشائعة عند الفتيات الصغيرات ويسبب الألم والحرقان عند التبول والحكة.
  • أسباب حكة المهبل من الخارج: هنا بعض الأسباب المحتملة لحكة المهبل والفرج والمنطقة المحيطة بها، ومن أهم أسباب حكة المهبل من الخارج ما يأتي: [4]
  1. المهيجات: يعد تعرض المهبل للمواد الكيميائية أهم أسباب حكة المهبل الخارجية، وقد يؤدي ذلك إلى رد فعل تحسسي يخلق طفحاً جلدياً وحكة شديدة، ومن أهم المهيجات الكيميائية شيوعاً ما يلي: (الصابون، حمام الفقاعات، وسائل منع الحمل الموضعية، الكريمات المعطرة، مواد غسيل الملابس، مطري الغسيل، ورق التواليت المعطر)
  2. الأمراض المزمنة: كمرض السكري أو سلس البول، والتي قد تسبب تهيج المهبل والحكة.
  3. الأمراض الجلدية: الإصابة ببعض الأمراض الجلدية، مثل الأكزيما والصدفية، يمكن أن يسبب الاحمرار والحكة في المنطقة التناسلية.
  • أسباب حكة المهبل من الداخل: إضافة للأسباب التي ذكرناها في الفقرات السابقة كالعدوى الفطرية أو البكتيرية، والتي تعتبر أكثر أسباب الحكة المهبلية شيوعاً، هناك حالات أخرى أقل احتمالاً، وقد يبحث أخصائيو الرعاية الصحية عن: [5]
  1. الاعتلال العصبي، أو تلف الأعصاب، وهو سبب معروف للحكة.
  2. سرطان المهبل: وقد يسبب الحكة المستمرة، والحرقان، والنزيف. وهو من السرطانات النادرة، 0.7٪ من جميع أنواع السرطان لدى الإناث في الولايات المتحدة.
  • أسباب حكة المهبل أيام التبويض: غالباً ما تكون حكة المهبل المرافقة لفترة الإباضة أحد الأعراض الجانبية النادرة الحدوث وتكون ناتجة عن الإصابة بالالتهابات خلال هذه الفترة، وترجع إلى لإفرازات المهبلية الخاصة بفترة التبويض، وهو أمر طبيعي ولا يستدعي القلق.
  • أسباب حكة المهبل قبل الدورة الشهرية: الحكة المهبلية قبل الحيض أمر طبيعي. خلال هذا الوقت، بسبب انخفاض مستوى هرمون الاستروجين في الجسم، مما يؤدي إلى جفاف الجلد المهبلي، وترقق والتهاب جدران المهبل، الذي يمكن أن يسبب الحكة والتهيج. [6]
  • أسباب حكة المهبل أثناء الدورة الشهرية:

من الشائع، أن تعاني بعض النساء أثناء الدورة الشهرية، من الحكة المهبلية، ومن المحتمل أيضاً أن ينشأ الانزعاج نتيجة [6]:

  1. التحسس من الفوط النسائية أو من السدادة القطنية التي تستخدمها السيدة خلال هذه الفترة.
  2. كما تزيد فرصة الإصابة بالالتهابات البكتيرية والفطرية خلال الدورة الشهرية بسبب وجود الدم والدفء.
  3. كما يمكن أن تتفاقم أعراض التهاب المسالك البولية أيضا خلال هذه الفترة.

علاج الحكة في المهبل

على الرغم من أن معظم أسباب الحكة المهبلية ليست خطيرة، لكن من المهم استشارة الطبيب في حال كانت الحكة شديدة، وسببت تعطيلاً في الحياة اليومية أو اقلقت النوم، وهناك الكثير من العلاجات التي يمكن أن تفيد في علاج الحكة المهبلية وذلك حسب السبب الممرض. ويمكن ان يصف الطبيب: [6]

  1. كريم مضاد للفطريات.
  2. العلاج بالمضادات الحيوية في حال الإصابة بالتهاب المهبل البكتيري.
  3. الأدوية المضادة للفيروسات في حال الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً.
  4. العلاج الهرموني لعلاج حكة المهبل الجاف إذا كنت تعاني من حكة وجفاف المهبل بسبب ضمور المهبل بعد انقطاع الطمث

علاج حكة المهبل بالأعشاب

يمكنك استخدام هذه العلاجات المنزلية العشبية لتخفيف الحكة وتهدئة المنطقة وترطيب الجلد المهبلي، ويجب توخي الحذر عند مسح المنطقة، واستخدام منظفات الجلد الخفيفة. وينصح دوماً باستشارة الطبيب قبل ذلك، وفيما يلي أهم طرق علاج حكة المهبل بالأعشاب: [6]

  1. علاج حكة المهبل بالعسل

يعتبر استخدام العسل الخام أحد أشهر العلاجات المنزلية الفعالة للحكة المهبلية،وذلك لأن العسل الخام يحتوي على خصائص مضادة للفطريات ومضادة للبكتيريا، والتي قد تساعد في علاج أي عدوى ميكروبية سببت الحكة في المهبل. وإليك كيفية استخدام العسل للتخلص من الحكة: [7]

  1. يدهن العسل الخام على المنطقة المصابة.
  2. يترك لمدة نصف ساعة قبل غسله بالماء الدافئ.
  3. تكرر هذه العملية مرتين في اليوم.
  1. علاج حكة المهبل بالملح

يحتوي الملح على خصائص مضادة للبكتيريا، ويمكنك استخدامه للحد من الإحساس بالحكة، في حال كانت العدوى خفيفة. كما يمنع الملح نمو البكتيريا التي تسبب العدوى في المنطقة التناسلية الأنثوية. وإليك كيفية استخدام الملح للتخلص من الحكة: [6]

  1. يضاف كوب واحد من الملح الى ماء حوض الاستحمام الدافئ.
  2. يتم الجلوس في الحوض في وضع القرفصاء.
  3. بعد الاستحمام، يشطف المهبل بالماء العذب.

الحكة المهبلية شائعة بين النساء، ويمكن أن تصيب البنات في جميع الأعمار، وللوقاية من الحكة المهبلية، يجب على النساء الاهتمام بالنظافة الشخصية ونمط حياة صحي، ومن المهم رؤية طبيبك الخاص في حال كانت الحكة شديدة، وسببت تعطيل حياتك اليومية أو أقلقت نومك.