أسباب وعلاج دوالي الرحم

  • تاريخ النشر: الإثنين، 16 أغسطس 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
أسباب وعلاج دوالي الرحم
مقالات ذات صلة
ما هي أمراض الرحم أسبابها وعلاجاتها
علاج دوالي الساقين
علاج دوالي الخصية

حيث أنّ حوالي 70% من النساء تشعرن بالألم المزمن في الحوض تكون دوالي الرحم مسؤولةً عن نسبةٍ كبيرة من حالات الألم، ولكن ما هي دوالي الرحم وما الذي يتسبب بظهورها؟

ما هي دوالي الرحم؟

دوالي الرحم أو كما تعرف في الوسط العلمي باسم متلازمة احتقان الحوض وهي اضطراب في الأوعية الدموية يؤثر على أوردة الحوض بسبب عدم تصريف الدم بشكل مناسب خارج الحوض، تصيب دوالي الرحم النساء في سن الإنجاب وخاصة من أنجبت طفلاً أو أكثر من قبل كما أنّ الآلام التي تنتج عن دوالي الرحم تستمر لفترةٍ طويلة تزيد عن الـ6 أشهر. [1]

أعراض دوالي الرحم

يمكن أن تؤثر دوالي الرحم على حياة المرأة بشكل كبير من الناحيتين الفيزيائية والنفسية فهي تترافق مع ألم مزعج مما يؤثر على الحالة النفسية للمرأة، تكون أبرز أعراض دوالي الرحم عادة [2]:

  1. ألم أو ضغط في منطقة الحوض يستمر لمدة تتجاوز الـ6 أشهر
  2. شعور بحالة غير اعتيادية من عدم الراحة خلال فترة الدورة الشهرية
  3. شعور بالألم في الحوض خلال ممارسة العلاقة الجنسية أو بعدها
  4. انتفاخ في منطقة الحوض ومنطقة المهبل
  5. ظهور الدوالي في أعلى الفخذ ومنطقة العانة والمهبل
  6. التبول المتكرر
  7. سلس البول

أسباب دوالي الرحم

تنتشر دوالي الرحم بشكل خاص بين النساء بين عمر 20 و45 عاماً ويفترض الأطباء والخبراء أنّ ذلك يمكن أن يعود لوجود خلل تشريحي أو هرموني ضمن مجموعةً من الفرضيات الأخرى حيث أنّ أسباب دوالي الرحم ما زالت غير واضحة ومعروفة بشكل دقيق، تقول أبرز النظريات أنّ التغيرات الهرمونية بالتزامن مع زيادة الوزن والتغيرات التشريحية في بنية الحوض أثناء الحمل يمكن أن تزيد الضغط في أوردة المبايض وهو ما من شأنه أن يوسع الأوردة.

من أبرز عوامل الخطر المعروف عنها زيادة فرصة الإصابة بدوالي الرحم لدينا [3]:

  1. تكرار الحمل (حملين أو أكثر)
  2. كون الرحم مقلوباً
  3. تكيسات المبايض
  4. زيادة في إفراز الهرمونات أو خلل في الوظيفة الهرمونية

علاج دوالي الرحم

علاج دوالي الرحم الذي سينصح به الطبيب عادةً يعتمد على الحالة العامة للمريضة وشدة الألم وغالباً ما يطلب الطبيب بعض صور الرنين المغناطيسي وصور الطبقي المحوري، في الحالات الطفيفة من دوالي الرحم يكون العلاج الموصى به استخدام مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية ومسكنات الألم المقررة بوصفة طبية ولكن خيارات علاج دوالي الرحم الأخرى تشمل [4]:

  1. انصمام وريد المبيض: وهي عملية جراحية طفيفة التوغل تتضمن استخدام قسطرة وتوجيهها لإغلاق الأوردة المصابة لمنع تراكم الدم فيها وتمتلك هذه العملية نسبة نجاح كبيرة يمكن أن تصل إلى 95% كما أنها تريح معظم النساء، المشكلة في هذا العلاج أنّها يمكن أن تترافق مع خطر ضئيل بالعقم.
  2. العلاج الهرموني: وهو علاج أقل فعالية يمكن أن يُستخدم عندما لا يكون الانصمام متاحاً، يتضمن هذا النوع من العلاج استخدام أدوية هرمونية مثل ادوية هرمون البروجسترون أو الأدوية الهرمونية المستخدمة لتحديد النسل، وهذا العلاج يساعد على تخفيف الأعراض ولكنه لا يضمن الشفاء.
  3. عملية استئصال الرحم: يلجأ الأطباء إلى هذا الإجراء في الحالات الشديدة التي لا ينفع فيها أي إجراء بديل آخر، في هذه العملية يتم إزالة الرحم ويمكن أن يترافق الأمر بإزالة الأوردة التالفة في الحوض أو ربطها بهدف التخلص من أعراض متلازمة احتقان الحوض.

علاج دوالي الرحم بالاعشاب

إضافة إلى العلاجات المذكورة سابقاً فهناك بعض الأدوية العشبية التي يمكن أن تُساعد على تخفيف الأعراض وتقلل من احتمال عودة الحالة من جديد، علاج دوالي الرحم بالأعشاب يتضمن بشكل أساسي تناول بعض أنواع المواد العشبية ومستخلصاتها مثل [5]:

  • خلاصة عشبة غوتو كولا أو سرة الأرض: يتوفر مستخلص عشبة غوتو كولا على شكل حبوب مكمل غذائي ويساعد تناولها على الحفاظ على سلامة الأوعية الدموية.
  • خلاصة بذور كستناء الحصان: تتوفر أيضاً كمكمل غذائي ويمكن أن تقلل من الوذمة والالتهاب ونفاذية الشعيرات الدموية. 
  • خلاصة النباتات الغنية بالفلافويد: وهي خلاصة نباتات مثل توت العليق والتوت البري والكرز وتعمل على تحسين سلامة الجدار الوريدي
  • إضافة لذلك فإنّ تناول أطعمة غنية بالفيتامين C والألياف الغذائية والزنك والفيتامين E يمكن أن تعمل على تقوية جدار الأوردة. 

هل دوالي الرحم خطيرة

من غير المعتاد أن تكون دوالي الرحم خطيرة على صحة المرأة فتأثيرها لا يتجاوز كونها تسبب ألما مزعجا يجعل أداء المرأة لأعمالها المعتادة أكثر صعوبة بسبب الألم المستمر. ولكن في حال شعرت بأن الألم غير محتمل فمن المهم أن تراجعي الطبيب وتخبريه بما تمرين به.

هل تؤثر دوالي الرحم على الحمل

يمكن أن تؤدي دوالي الرحم إلى حدوث مشاكل في الخصوبة لبعض النساء وحتى لو حدث حمل بعد دوالي الرحم فستسوء الأعراض بشكل أكبر مع نمو الجنين في الرحم حيث يؤدي تزايد حجم الجنين وخاصة في مراحل الحمل الأخيرة إلى زيادة الضغط على الحوض مما يزيد من الألم في منطقة الحوض.  [6]

هل دوالي الرحم تسبب نزيف

تتساءل الكثير من النساء إن كانت دوالي الرحم تُسبب النزيف وفي الحقيقة هذا ممكن حيث أنّ العديد من النساء المصابات بدوالي الرحم يعانين من نزيفٍ غير طبيعي مع إفرازات مهبلية ومؤلم في فترة الدورة الشهرية. [7]

في النهاية ورغم أنّ العلاج قد لا يمكنك دوماً من علاج دوالي الرحم بشكل كامل إلا أنّ يمكن أن يُساعدك على التعايش مع الحالة وتقليل الألم.

  1. "مقال ما هي متلازمة احتقان الحوض" ، منشور على موقع https://www.cedars-sinai.org/
  2. "مقال متلازمة الاحتقان الحوضي" ، منشور على موقع https://www.cvmus.com/
  3. "مقال متلازمة احتقان الحوض" ، منشور على موقع https://vein.stonybrookmedicine.edu/
  4. "مقال الخيارات العلاجية لدوالي الرحم" ، منشور على موقع https://varicoseveins.org/
  5. "مقال الأعشاب لدوالي الرحم" ، منشور على موقع https://www.healthguideinfo.com/
  6. "مقال متلازمة احتقان الحوض" ، منشور على موقع https://www.healthline.com/
  7. "مقال أسئلة شائعة عن دوالي الرحم" ، منشور على موقع https://www.premiervein.com/