فوائد العلكة الخالية من السكر

  • تاريخ النشر: الإثنين، 01 مارس 2021
فوائد العلكة الخالية من السكر
مقالات ذات صلة
فوائد السكر وأضراره للجسم
فوائد وأضرار سكر الإريثريتول
فوائد الشوفان لمرضى السكر

مضغ العلكة هو نشاطٌ نحب جميعنا القيام به. لكن لطالما كانت فوائد مضغ العلكة على صحة الإنسان موضوع نقاشٍ. هل يؤدي مضغ العلكة إلى زيادة الوزن؟ هل تزيد من حجم عضلات الفك؟

مثل هذه الأسئلة هي من الموضوعات التي بحث فيها الخبراء. لكن هل فكرت يوماً في الفوائد الصحية التي تقدمها العلكة الخالية من السكر؟

الفوائد الصحية لمضغ العلكة الخالية من السكر

فيما يلي بعض الفوائد الصحية لمضغ العلكة الخالية من السكر:

تحمي صحة الفم

يعد مضغ العلكة الخالية من السكر مفيداً جدا لصحة الفم. لأنه يزيد من تدفق اللعاب. هذا يسمح في التخلص من الأحماض في الفم. كما أنه يوفر تقوية للأسنان ويمنع التسوس ويقلل من خطر تكون تجاويف الأسنان. كما أنه يقوي الطبقة الخارجية للأسنان ويقلل من حساسية الأسنان.

أثبتت دراسة ُشرت في مجلة Journal of Irish Dental Journal عام 2012 الفوائد الصحية للفم في حال مضغ العلكة ووجدت أنها تساهم في الوقاية من أمراض الأسنان إلى جانب طرق الوقاية التقليدية.

تزيل رائحة الفم الكريهة

العلكة الخالية من السكر جيدة جدًا في القضاء على رائحة الفم الكريهة. يؤدي مضغ العلكة الخالية من السكر إلى إفراز المزيد والمزيد من اللعاب، وتنظيف الفم والأسنان وإزالة البكتيريا المسببة للرائحة. تساعد العلكة الخالية من السكر خاصة بنكهة القرفة على تقليل البكتيريا التي تسبب رائحة الفم الكريهة.

تساعد على إنقاص الوزن

قد يبدو الأمر غريباً، لكن مضغ العلكة الخالية من السكر يساعد في إنقاص الوزن. نظراً لأن العلكة تشغل فمك، فإنها تمنعك من تناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية أو تناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات.

تحتوي بعض أنواع العلكة الخالية من السكر على مُحلٍ قليل السعرات الحرارية يسمى سوربيتول، مما يمنحها طعماً حلواً بعض الشيء. وبالتالي، يمكنك تجنب تناول السكر عن طريق مضغ العلكة.

يوصي الأطباء المرضى الذين يعانون من قلة الحركة أو الذين يعانون من مشاكل في الوزن بمضغ العلكة لفقدان الوزن. يساعد مضغ العلكة بانتظام على حرق السعرات الحرارية أيضًا وبالتالي فقدان الوزن.

توازن أحماض المعدة

ينظم مضغ العلكة الخالي من السكر أحماض المعدة ويزيل الإحساس بالحرقة في المعدة والصدر. يسمح اللعاب بتقليل حمض المعدة. امضغ قطعة علكة خالية من السكر بعد الأكل للمساعدة على منع الحموضة. لكن تجنب العلكة المحلاة بنكهة النعناع.

سلطت دراسة نشرت في دورية طب الأذن والأنف والحنجرة في عام 2001 الضوء على الآثار الإيجابية لمضغ العلكة على درجة الحموضة في البلعوم والمريء، ويبدو أن العلكة الخالية من السكر علاج مساعد مفيد في مضاد للارتجاع.

تخفيف التوتر

يمكن أن يؤثر التوتر على صحتك جسدياً وعقلياً. يمكنك محاولة مضغ العلكة للتحكم في مستوى التوتر لديك. تساعد عملية المضغ على تقليل كمية الكورتيزول في الجسم وتخفيف التوتر. أحياناً يكون مضغ العلكة مفيداً لمشاكل القلق والتعب.

تزيد التركيز

يمكن أن يحسن مضغ العلكة التركيز ويقوي الذاكرة أيضاً. تزيد عملية المضغ من تدفق الدم إلى الدماغ. هذا يزيد من كمية الأكسجين التي يمكن للدماغ استخدامها. وبالتالي، تتحسن الوظائف المعرفية أيضاً.

تشير دراسة نشرت في المجلة البريطانية لعلم النفس في عام 2013 إلى أن مضغ العلكة يمكن أن يساعدك على التركيز لفترة أطول في المهام التي تتطلب مراقبة مستمرة. يمكنه أيضاً تحسين التركيز على مهام الذاكرة المرئية.

في المرة القادمة التي تحتاج فيها إلى القليل من المساعدة في التركيز، ابدأ في مضغ علكة خالية من السكر.

تزيل احتقان الأذن

انسداد الأذان مشكلة تؤثر سلباً على الحياة اليومية. يؤدي مضغ العلكة الخالية من السكر إلى فتح قناة السمع، مما يقلل الضغط المفرط على الأذنين.

للتغلب على احتقان الأذن، فإن مضغ العلكة الخالية من السكر مفيد جداً. تساعد عملية مضغ العلكة في التغلب على التغيير المفاجئ في ضغط الهواء الذي يتسبب في انسداد الأذنين. هذا أحد أسباب التوصية بمضغ العلكة عند السفر بالطائرة.

تساعد على الإقلاع عن التدخين

التدخين يجعلك تعتمد جسدياً على النيكوتين. يمكن أن يساعد مضغ علكة النيكوتين في إبقاء فمك مشغولاً وإبعاد عقلك عن الرغبة في التدخين. يمكن أيضاً أن يقلل أو يزيل شدة أعراض الانسحاب بشكل كبير عن طريق توفير كميات ضئيلة من النيكوتين وتخفيف السموم.

ومع ذلك، احرص على استخدام الكمية المناسبة من علكة النيكوتين. استشر الطبيب لهذا الغرض. يتم وصف كميات مختلفة من علكة النيكوتين لكل شخص.

من يجب أن يمضغ العلكة؟

في الواقع، يمكن لأي شخص يتراوح عمره من 7 - 70 عاماً أن يمضغ العلكة. لأن مضغ العلكة بطريقة متوازنة دون المبالغة يقدم فوائد كبيرة. بالطبع ينصح الأشخاص الذين يعانون من بعض مشاكل الحساسية أو بعض الأمراض الخطيرة بعدم مضغ العلكة. من الخطر أيضاً على الأطفال الصغار مضغ العلكة.

أضرار مضغ العلكة الخالية من السكر

يمكن أن يسبب مضغ الكثير من العلكة بعض الحساسية إلى جانب الصداع. بالإضافة إلى ذلك، فإن مضغ الكثير من العلكة يمكن أن يسبب التعب وتلف عضلات الفك. لهذه الأسباب، يجب مضغ العلكة باعتدال للاستفادة من الفوائد المختلفة.

نصائح مهمة

  • عند اختيار العلكة، اختر أصنافاً خالية من السكر لتجنب إتلاف أسنانك بسبب السكر.
  • مضغ العلكة الخالية من السكر لا يحل محل تنظيف الأسنان بالفرشاة وخيط تنظيف الأسنان، فهما ضروريان لصحة الفم.
  • إذا كنت تعاني من أي ألم في الفك أو أعراض اضطراب الفك الصدغي، فلا تمضغ العلكة.
  • إذا كنت في زيارة عند طبيب الأسنان وتوجب عليك وضع الحشوات السنية، فعليك تجنب مضغ العلكة كي لا تتسبب في اقتلاعها.