فوائد الشعير واستخدامات صحية للشعير

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الثلاثاء، 08 ديسمبر 2020 آخر تحديث: الأحد، 21 نوفمبر 2021
مقالات ذات صلة
فوائد الشعير.. فوائد الشعير الصحية والجمالية
فوائد الشعير المغلي
فوائد الشعير للرحم

الشعير عنصر من العناصر الغذائية الضرورية لك ولجسمك.. سنتعرف في هذا المقال على أبرز فوائده الصحية لك وكذلك فوائد مغلي الشعير.. رافقنا في هذا المقال لتعرف المزيد.

ما هو الشعير؟

الشعير هو أحد أنواع الحبوب الكاملة، مستخلصة من نبات الشعير الذي يزرع في الكثير من الدول، وهو مليء بالعناصر الغذائية المفيدة لصحتك ويتضاعف حجمه عند الطهي [1].

القيمة الغذائية للشعير

يحتوي 100 غرام من الشعير غير المطبوخ المقشر على العناصر الغذائية التالية [1]:

  • السعرات الحرارية: 354 سعرة حرارية.
  • الكربوهيدرات: 73.5 غرام.
  • الألياف: 17.3 غرام.
  • البروتين: 12.5 غرام.
  • الدهون: 2.3 غرام.
  • الثيامين: 43٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • الريبوفلافين: 17٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • النياسين: 23٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • فيتامين ب 6: 16٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • الفولات: 5٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • الحديد: 20٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • المغنيسيوم: 33٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • الفوسفور: 26٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • البوتاسيوم: 13٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • الزنك: 18٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • النحاس: 25٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • المنغنيز: 97٪ من حاجة الجسم اليومية منه.
  • السيلينيوم: 54٪ من حاجة الجسم اليومية منه.

استخدامات الشعير

هناك عدة استخدامات للشعير باختلاف أنواعه وهي [1]:

  • الشعير المقشر: من الحبوب الكاملة، يمكنك مضغه بسهولة، لكنه يستغرق وقتاً أطول في الطهي مقارنةً بأنواع الشعير الأخرى.
  • الشعير اللؤلؤي: يتم تبخير هذا النوع من الشعير جزئياً وإزالة قشره، ينضج الشعير اللؤلؤي بسرعة أكبر من الشعير المقشر ولكنه أقل في العناصر الغذائية.
  • رقائق الشعير: يتم تسطيح رقائق الشعير وتقطيعها إلى شرائح، على غرار رقائق الشوفان. يتم طهيها بسرعة ولكنها تحتوي على عناصر غذائية أقل من الشعير المقشر.
  • فريك الشعير: تُصنع فريك الشعير من الشعير المحمص والمتشقق. تختلف في محتواها من العناصر الغذائية حسب مصدرها (الشعير المقشر أو اللؤلؤي).

فوائد الشعير

إدخال الشعير في نظامك الغذائي يحقق لك الفوائد الصحية التالية [1]:

  • يخفض ضغط الدم والكوليسترول: يمكن أن يساعد تناول الشعير بانتظام في استقرار ضغط الدم وخفض مستويات الكوليسترول المرتفعة في الدم لغناه بالألياف القابلة للذوبان، وهذا يحافظ على صحة قلبك ويحميه من الإصابة بالأمراض.
  • يقلل من خطر الاصابة بالسرطان: فغنى الشعير بالألياف تحميك من أنواع مختلفة من السرطانات من خلال تعزيز صحة الأمعاء وتحسين نظامك المناعي، كما أن الشعير غني بفيتامينات ب والكلوروفيل التي تزيل السموم من الجسم وتدمر الخلايا السرطانية والجذور الحرة في الجسم.
  • يقلل من أعراض التهاب المفاصل: لغنى الشعير بمضادات الالتهابات التي تقلل التهاب المفاصل والتورم الذي قد يظهر فيها.
  • يعزز صحة العظام والأسنان: لاحتوائه على العديد من الفيتامينات والمعادن الأساسية، ومنها الفوسفور والمنغنيز والكالسيوم والنحاس.
  • يقوي جهازك المناعي: فالشعير غني بمضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرة وبفيتامين ج (C) مما يقيك من الإصابة بالعدوى والأنفلونزا وتشجع جهازك المناعي على مواجهتها.
  • فوائد الشعير للحامل: يساعد تناولك الشعير بانتظام في تسهيل الهضم وتقليل معاناتك من غثيان الصباح، ويمنع إصابتك بسكري الحمل لنه ينظم مستويات السكر في الدم.
  • يساعدك في التحكم مستويات السكر في الدم: يمكنك تناول الشعير بانتظام للحفاظ على مستويات السكر في الحدود الطبيعية، أما إذا كنت تعاني من السكري فسيضمن تناولك للشعير تخفيض مستوى السكر في الدم إلى المستوى الطبيعي.
  • يساعد في علاج فقر الدم (الأنيميا): فالشعير مصدر ممتاز للحديد وفيتامين ب 12، حيث يساعد الحديد الموجود في الشعير على إنتاج خلايا الدم الحمراء وزيادة حجم الدم، كما يساعد فيتامين ب 12 في مكافحة الأمراض ومنع التعب.  
  • يعالج العجز الجنسي: يحتوي الشعير على الأرجينين وأكسيد النيتريك المسؤولان عن انتصاب القضيب ويمكنهما علاج ضعف الانتصاب، كما يزيد الأرجينين من إنتاج الحيوانات المنوية والبويضات، كما يحفز تناول الشعير بانتظام الرغبة الجنسية لدى الرجال والنساء.
  • فوائد الشعير للكلى: يفيد الشعير كليتك كثيراً فهو مدر للبول ويساعد كليتيك على التخلص من السموم الموجودة فيها، كما أنه يمنع تشكل الحصى في الكلى، ويعالج الشعير التهابات المسالك البولية.
  • فوائد الشعير للأعصاب: إذا كنت تريد تقوية أعصابك فعليك بتناول الشعير بانتظام لغناه بفيتامين ب 12 الذي يقوي أعصابك وعضلاتك ويعالج التنميل الذي قد تشعر به في يديك أو قدميك، كما أنه يحسن وظيفة الأعصاب ويقلل شعورك بالتعب والإرهاق.
  • فوائد الشعير للكبد: يسعد تناولك الشعير بانتظام في الحفاظ على صحة الكبد وحمايته من الأمراض، كما أن يساهم تناولك للشعير في طرد السموم من الكبد.
  • فوائد الشعير للاملاح: إذا كنت تعاني من ارتفاع الأملاح فيمكنك تناول الشعير فهو يساعد على طرد الأملاح الزائدة من الجسم.

فوائد الشعير للرجيم

إذا كنت تعاني من الوزن الزائد والسمنة وتريد الوصول إلى الوزن المثالي فعليك بالشعير للأسباب التالية [1]:

  • الشعير غني بالألياف: التي تسرع شعورك بالشبع وتقلل من رغبتك بتناول المزيد من الطعام.
  • الشعير يقلل من الشعور بالجوع: فهو يقلل من مستويات هرمون الجريلين، وهو الهرمون المسؤول عن الشعور بالجوع بالتالي تتناول وجبات أقل فيقل وزنك مع الوقت.

ما هي فوائد الشعير للبشرة؟

يحقق الشعير للبشرة الفوائد التالية [2]:

  • يعالج آفات البشرة ويرطبها: يساعد الزنك الموجود في الشعير على علاج الآفات كحب الشباب ويسرع التهام الجروح.
  • يحسن مرونة البشرة:  لغناه بالسيلينيوم الذي يحافظ على مرونة البشرة.
  • يجعل بشرتك مشرقة: فهو يفتح لون البشرة ويتحكم في إفراز الدهون.

فوائد الشعير للشعر

يفيد الشعير  شعرك من خلال ما يلي [2]:

  • تعزيز نمو الشعر: لغناه بفيتامينات معينة مثل البروسيانيدين B3 والثيامين والنياسين التي تساعد على تحفيز نمو الشعر.
  • يحارب تساقط الشعر: لغناه بالحديد والنحاس.
  • يعيد لون الشعر: لاحتوائه على نسبة عالية من النحاس الذي يساعد على استعادة اللون الأصلي للشعر عن طريق إنتاج مادة الميلانين.

فوائد الشعير المغلي

يحقق الشعير المغلي لجسمك الفوائد الصحية التالية [3]:

  • يعزز صحة الجهاز الهضمي: فالشعير المغلي غني بالألياف التي تسهل الهضم، ويحفز نمو البكتيريا المفيدة ويقلل البكتيريا الضارة في الأمعاء ويجنبك الإمساك.
  • يخفض نسبة الكوليسترول: تناولك الشعير المغلي بانتظام يساعدك على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.
  • يخفض مستويات السكر في الدم: إذا كنت تعاني من مرض السكري يمكنك تناول ماء الشعير فهو يساعدك على تخفيض مستويات السكر المرتفعة بالدم.
  • يشجع على فقدان الوزن: يحفز الشعير المغلي الجسم على إفراز الهرمونات التي تنظم الشهية وتشعرك بالشبع لفترة أطول. قد تؤدي هذه الهرمونات أيضاً إلى تعزيز عملية التمثيل الغذائي، مما قد يساهم في إنقاص الوزن.

الشعير كنز من الفوائد الصحية لجسمك ولبشرتك ولشعرك لذا جربه وأخبرنا بالنتائج في التعليقات.