فوائد الخزامى للدورة الشهرية والتوتر والصداع

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الثلاثاء، 27 يوليو 2021 آخر تحديث: منذ 4 أيام
فوائد الخزامى للدورة الشهرية والتوتر والصداع
مقالات ذات صلة
دور الرياضة والروائح والتنفس في علاج التوتر
الدورة الشهرية للرجال
حساب الدورة الشهرية

الخزامى عشبة لها أزهار وهي من فئة النعناع، اسمها الآخر هو اللافندر، وتتميز برائحة عطرة محببة لدى الكثيرين تتم إضافتها إلى بعض المستحضرات الكيميائية والمنظفات، بالإضافة لاحتوائها على فوائد عديدة للجسم بشكل عام، وللنساء بشكل خاص، هي عشبة النساء اللطيفة، ولمعرفة المزيد عن ارتباطها بالدورة الشهرية والحمل والرحم والصداع والقلق يمكن متابعة هذا المقال.

ما هو زيت الخزامى

للتعرف على زيت الخزامى بشكل عام هذه بعض المعلومات المرتبطة به [1]:

  1. يعتبر زيت الخزامى أحد أكثر الزيوت الأساسية شيوعاً وتنوعاً من ضمن الزيوت المستخدمة في العلاج بالروائح.
  2. يتم تقطير هذا الزيت من نبتة الخزامى أو اللافندر، ويساعد بشكل عام على الاسترخاء كما يعمل على معالجة القلق والالتهابات الفطرية والحساسية والاكتئاب والأرق والأكزيما والغثيان وتشنجات الدورة الشهرية.
  3. زيت الخزامى متعدد الأغراض حيث له خصائص مضادة للالتهابات والفطريات ومضادة للاكتئاب بالإضافة لكونه مطهراً ومضاداً للبكتيريا والميكروبات.

فوائد الخزامى لتأخر الدورة الشهرية

الخزامى عشبة صديقة للنساء اللواتي تأخرت دورتهن الشهرية من خلال ما يلي [2]:

  1. تأتي فائدة استخدام زيت الخزامى عند تأخر الدورة الشهرية من خواصه التي تعمل على موازنة هرمونات الجسم، بالإضافة إلى دوره في تعزيز الاسترخاء وتخفيف التوتر.
  2. لاستخدام زيت الخزامى لتحفيز نزول الحيض ينصح بإضافة بضع قطرات من زيت الخزامى العطري إلى مبخرة أو جهاز معطر موجود في الغرفة.

فوائد الخزامى للرحم والحمل

باستطاعة المرأة الحامل الاستفادة من الخزامى وزيتها فيما يلي [3]:

  1. يمكن أن يفيد زيت الخزامى في تقليل الآلام التي تعاني منها النساء في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل من خلال استخدامه في تدليك البطن ما يساعد على الاسترخاء.
  2. تستطيع الحامل الحصول على استرخاء أكبر وقلق أقل بالإضافة لقدر جيد من النوم من خلال العلاج برائحة زيت الخزامى، كونه زيت عطري يبعث على الراحة وتهدئة الأعصاب والعقل، حيث يتم رش زيت الخزامى على الوسائد بعد تخفيفه بإضافة قطرة أو اثنتين من زيت الخزامى إلى 3 ملاعق كبيرة من زيت ناقل آخر مثل (زيت السمسم، زيت جوز الهند، زيت اللوز).
  3. يتاح للحامل الاستفادة من الخزامى من خلال وضع زيت الخزامى أو استنشاقه، أو بتناول شاي اللافندر، مع الانتباه إلى عدم الإفراط في تناوله حتى لا يسبب الإمساك.

فوائد الخزامى للمهبل

عشبة الخزامى لطيفة للاستخدامات النسائية ولها تأثيرات إيجابية على المهبل كما يلي [1]، [4]:

  1. باعتبار المهبل منطقة رطبة غالباً فهو معرض للإصابة ببعض الفطريات والميكروبات أو الالتهابات، وهنا يمكن استخدام نبتة الخزامى لاحتوائها على خصائص مضادة للالتهابات والميكروبات، وكونه مطهر جيد.
  2. تحتوي عشبة الخزامى على خواص مضادة للبكتيريا التي قد تسبب رائحة كريهة للمهبل، لذا يمكن استخدامه بتناول شاي الخزامى، أو التدليك به بعد تخفيفه.

طرق فعالة لنزول دم الحيض

في حال وجود معاناة من تأخر نزول دم الحيض والدورة الشهرية يمكن تجربة أكثر من إجراء من قبيل [5]:

1. تناول فيتامين C:

2. تناول الأناناس:

يعتبر الأناناس مصدراً غنياً بالبروميلين؛ وهو إنزيم يعتقد أنه يؤثر على هرمون الاستروجين والهرمونات الأخرى، كما يساعد في تقليل الالتهاب لذا يمكنه أن يعالج عدم انتظام الدورة الشهرية المرتبطة بالالتهاب.

3. الاسترخاء:

التوتر غالباً سبب أساسي لتأخر الدورة الشهرية كونه يحفز إفراز هرمونات مثل الكورتيزول أو الأدرينالين، التي قد تمنع إنتاج هرموني الإستروجين والبروجسترون الضروريين للحفاظ على الدورة الشهرية المنتظمة.

4. الحمام الدافئ والكمادات:

الحمام الدافئ يساعد على إرخاء العضلات المشدودة وتخفيف التوتر العاطفي؛ ما يمكن أن يحفز حدوث الدورة الشهرية، كما يمكن وضع كمادة دافئة على البطن للمساعدة على تحفيز الطمث من خلال زيادة تدفق الدم إلى المنطقة.

طرق فعالة للتخفيف من ألم نزيف الدورة الشهرية

للتخفيف من معاناة ألم الدورة الشهرية يمكن الاستفادة من زيت الخزامى إضافة إلى زيوت أخرى كما يلي [6]:

  1. نظراً لخصائصه المضادة للالتهابات يساعد زيت الخزامى في تقليل تقلصات الدورة الشهرية ونزيف الحيض من خلال الحث على استرخاء عضلات الرحم، وتلطيف إفراز إنزيم البروستاجلاندين الذي يسبب تقلصات الرحم، وهنا يمكن إضافة زيت اللافندر إلى كمادات أو تدليك البطن به لتخفيف ألم الدورة الشهرية.
  2. لتخفيف ألم نزيف الدورة الشهرية يمكن وضع بضع قطرات من زيت القرفة على راحة اليد وفرك أسفل البطن كونه فعال في تقليل تقلصات الرحم وتقليل الالتهاب.
  3. يمكن تجربة نقع قدميك بحوض الاستحمام الذي يحتوي على الماء الدافئ المضاف إليه قطرات من زيت البابونج، حيث تحتوي عشبة البابونج أيضاً على خواص مضادة للالتهاب كما تساعد على الاسترخاء وتخفيف الألم.
  4. يمكن استخدام القرنفل أو منقوعه أو زيته للتخفيف من ألم نزيف الدورة الشهرية، حيث يحتوي على الأوجينول المضاد للالتهابات والذي يخفف من التقلصات والأعراض المرتبطة بها.

استخدامات زيت الخزامى للجسم

يعتبر زيت الخزامى مفيداً بشكل عام للجسم، حيث تتركز فوائده فيما يلي [4]:

  1. يتم استخدام زيت الخزامى بشكل موضعي على الجلد لمعالجة لفطريات والأكزيما خاصة، ويوضع بعد تخفيفه بزيت ناقل آخر كجوز الهند أو الأرغان أو زيتون لأنه شديد التركيز، مع عدم الإفراط في تطبيقه.
  2. يوضع زيت الخزامى على البشرة المتهيجة أو الملتهبة لمعالجتها، ويستخدم مخففاً بأحد الزيوت السابق ذكرها مرة أو مرتين يومياً.
  3. يمكن تدليك فروة الرأس بقطرتين من زيت الخزامى لتهدئتها في حال تهيجها، ولمعالجة الصدفية بحال وجودها، كما يمكن إضافة قطرتين أو ثلاث قطرات من الزيت على الشامبو أو البلسم المستخدم.
  4. الخواص المهدئة الموجودة في زيت الخزامى العطري تساعد على معالجة القلق الذي قد يسبب اضطرابات النوم وبعض التشنجات في الجسم، بالإضافة لفائدته في علاج الظواهر الجلدية الناجمة عن سبب نفسي مثل الصدفية.
  5. يمكن استخدام زيت الخزامى كبديل طبيعي لعلاج لدغات الحشرات المزعجة من خلال مزجه مع القليل من صودا الخبز ووضعه على اللدغات.

زيت الخزامى للتوتر والضغط النفسي

بعد ما ذكر عن الخزامى وزيتها يكون من الطبيعي استخدامها في حالات التوتر والضغط النفسي كعلاج، وفيما يلي تفصيل ذلك [7]:

  1. لزيت الخزامى تأثير على الجهاز العصبي السمبتاوي الذي يتحكم بالوظائف الجسدية المرتبطة بالقلق مثل معدل ضربات القلب، وإيقاع التنفس، وإفراز الهرمونات، حيث يمكن أن يساعد الخزامى في تنظيم هذه الوظائف من خلال استعادة الحالة الطبيعية للجسم، وهذا ينتج عنه:
  • تحسين المزاج
  • انخفاض معدل ضربات القلب
  • انخفاض مستويات الأدرينالين
  • التنفس المنظم
  • تحسين جودة النوم
  • الجهاز العصبي
  1. تشير بعض الأبحاث إلى إمكانية فائدة زيت الخزامى كعلاج تكميلي للاكتئاب الخفيف إلى المتوسط، بالإضافة إلى تأثيره على الأرق وإمكانية علاجه، من خلال استنشاق رائحة اللافندر ما يؤدي لتحسين نوعية النوم وتخفيض مستويات التوتر لدى كبار السن، أو حتى يتناوله عن طريق الفم كمكملات غذائية.

عشبة الخزامى للنوم

أظهرت أكثر من دراسة أن رائحة الخزامى تبطئ معدل ضربات القلب كما تعمل على خفض ضغط الدم ما يساعد بالنتيجة على الاسترخاء والنوم، إضافة إلى أن زيت الخزامى العطري يسهّل النوم المريح ويبعد النوم القلِق [8].

عشبة الخزامى للصداع النصفي

على اعتبار أن الخزامى عشبة مفيدة لتخفيف التوتر وخفض ضغط الدم وتساعد على الاسترخاء فهي بذلك تعمل على علاج الصداع طبيعياً والتحكم في نوبات الصداع النصفي، إما باستنشاق رائحة زيت الخزامى العطري المستخرج من العشبة، أو بتناول شاي الخزامى [9].

كلمة أخيرة.. الطبيعة لطالما تجود بأفضل المنتجات التي تنطوي على علاجات كثيرة وفوائد لا حصر لها، والخزامى من أهم الأعشاب التي يمكن استخدامها ولكن باعتدال حتى لا تتحول الفائدة إلى ضرر وخاصة في حال تناول أدوية معينة قد تتعارض معها.