التبرع بالأعضاء حياً أو ميتاً️

  • أمل سعيدبواسطة: أمل سعيد تاريخ النشر: الأربعاء، 13 أكتوبر 2021
التبرع بالأعضاء حياً أو ميتاً⁉️
مقالات ذات صلة
التبرع بالأعضاء وزرعها
10 حقائق عليك معرفتها حول التبرع بالأعضاء
أعضاء جسم الإنسان

جميعنا رأينا تصريح الممثلة الهام شاهين حول موضوع التبرع بأعضائها ودوماً فكرة التبرع بالأعضاء نرى أشخاص مع وأشخاص ضد هذا الشيء سواء دينياً طبياً اخلاقياً اجتماعياً ولأسباب كثيرة...

التبرع بالأعضاء

هو زرع عضو سليم مكان عضو غير سليم، والأشخاص الأحياء قادرين يتبرعوا بكلية أو جزء من الكبد أو النخاع العظمي و حتى جزء من الامعاء.

أما الأشخاص المتوفين بسبب موت دماغي فمن الممكن أن  يتبرعوا بالقلب والرئتين والبنكرياس والكبد. 

أو المتوفين بسبب سكتة قلبية قادرين بأن يتبرعوا بالقرنية وصمامات القلب والجلد والعظام. 

بالتبرع بالأعضاء خصوصاً للأشخاص المتوفين لا يتم به أي تشويه لجثة المتوفي  وتبقى محافظة على شكلها.

عم نشوف من زمان ولهلق الكثير من المرضى يلي عم تسافر لتعمل عملية زرع قرنية أو كلية.

صدر  القانون رقم 30 الخاص بزراعة الأعضاء والتبرع فيها للعام 2003  في سوريا الذي شرع التبرع ولكن ترك موافقة المتبرع ومنح حق العائلة برفض أو قبول التبرع.

يوجد لدينا ضعف في ثقافة التبرع بكل أسف أو حتى يمكننا أن نقول أنها ليست موجودة. 

هل تعلم أن ببعض دول العالم  يعتبر كل شخص  متبرع ما لم يخبر بأنه لا يريد التبرع؟

بالنهاية، كل شخص يوجد لديه رأي ومبرر لعدم أو لقبوله التبرع بأعضائه بس كن متأكداً أنه طبياً وإنسانياً، أنك تمنح حياة جديدة  لشخص وممكن للعديد من الأشخاص.  

عمليات تبرع وزراعة الأعضاء في سوريا

في عام 1979 تمت أول عملية زرع في سوريا على يد الدكتور ماهر الحسامي وزير الصحة، وفي عام 1985 بدأت عمليات الزرع في مستشفى المواساة التابعة لوزارة التعليم العالي ومستشفى تشرين العسكري، وفي عام 1996 ازدادت الخبرة وازداد الطلب على العمليات، وفي عام 2000 افتتحت وزارة الصحة مستشفى الكلية بابن النفيس وأجرى 20 عملية زرع في السنة الأولى ثم 96 عملية في السنة التالية ثم وصل الرقم إلى 125 عملية في السنة الثالثة 2003.

في سوريا، تجري أيضاً عمليات لزراعة القرنية، بلغ عددها بحسب أخر إحصائية نشرتها صحف رسمية عام 2008 حوالي  1200 عملية زرع قرنية. علماً بأن جميع القرنيات مقدمة كهبة من بنك الأنسجة الدولي TBI وبعضها من منظمة أوربيس ORBIS.

  • المحتوى الذي تستمتع به هنا يمثل رأي المساهم وليس بالضرورة رأي الناشر. يحتفظ الناشر بالحق في عدم نشر المحتوى.

    أمل سعيد

    الكاتب أمل سعيد

    أمل ماهر سعيد طالبة صيدلة بجامعة دمشق .. بكتب مقالات طبية وتوعَوية.. بدرس على منصة كورسيرا.. حاصلة عشهادة من جونز هوبكنز حول النقائل السرطانية.. كاتبة محتوى طبي ب سماعة حكيم و الmed_life ومتطوعة بقسم الأطفال بفريق عمرها التطوعي ولدي قناة على التلغرام "أملي في الطب" لنشر مقالاتي الطبية

    عرض المزيد عرض أقل

    هل لديكم شغف للكتابة وتريدون نشر محتواكم على منصة نشر معروفة؟ اضغطوا هنا وسجلوا الآن!

    انضموا إلينا مجاناً!