حساسية الجلوتين أسبابها وأعراضها وعلاجها

  • تاريخ النشر: الأحد، 24 أكتوبر 2021
حساسية الجلوتين أسبابها وأعراضها وعلاجها
مقالات ذات صلة
علاج حساسية الأسنان أسبابها وأعراضها
الحساسية عند الطفل.. أسبابها أعراضها وعلاجها
حساسية الجلد عند الأطفال.. الأسباب والأعراض والعلاج

هل تعاني من حساسية الجلوتين؟ كيف عرفت أنك مصاب لها؟ كيف تعاملت معها؟ حساسية الجلوتين تصيب بعض الأشخاص عندما يتناولون أطعمة تحتوي على الجلوتين كالقمح والشعير والذرة.

ما هي حساسية الجلوتين؟

تعرف حساسية الجلوتين باللغة الإنجليزية باسم (Gluten Intolerance) وهو الحالة التي قد تصيبك عندما تتناول منتجات تحوي على الجلوتين (الجلوتين هو هرمون موجود في بعض الأطعمة مثل القمح والشعير والذرة)، وتجعلك تعاني من أعراض مؤلمة كالألم في البطن والانتفاخ والإسهال والإمساك ورائحة البراز الكريهة [1].

أسباب حساسية الجلوتين

حتى الآن، لا يوجد تفسير لسبب حدوث حساسية الجلوتين، و يكون سبب حساسية الجلوتين ما يلي [2]:

  • الفركتانز ومثبطات التربسين الأميليز: الموجودة في القمح والشعير والذرة.
  • الجلوتين: يوجد في القمح والشعير والذرة ويسبب التهاب الأمعاء.
  • الفركتانز والكربوهيدرات المعقدة: التي تتخمر في الأمعاء الغليظة، والتي من المحتمل أن تسبب الغازات، والانتفاخ، والتشنج، والألم، والإسهال، والإمساك.
  • مثبطات الأميليز التربسين: بروتينات يصنعها النبات لحماية نفسه من الحشرات - وهي في الأساس مبيدات الآفات الطبيعية، إنها تجعل من الصعب أو المستحيل على الحشرات هضم النشويات في نواة الحبوب، وتسبب التهاباً سواء في الأمعاء أو في أماكن أخرى من الجسم.
  • العوامل الوراثية: إذا كان والدك يعانيان من حساسية الجلوتين فمن المرجح أن تنتقل هذه الحساسية إليك أو إلى طفلك.

تشخيص وأعراض حساسية الجلوتين

سنتعرف فيما يلي على أعراض حساسية الجولتين وتشخيصها.

أعراض حساسية الجلوتين

إذا عانيت من الأعراض التالية بعد تناول منتجات تحوي على الجلوتين فأنت تعاني من حساسية الجلوتين [1]:

  • الإسهال والإمساك ورائحة البراز الكريهة: من العلامات الشائعة التي قد تدل على إصابتك بحساسية الجلوتين.
  • الانتفاخ: تسبب حساسية الجلوتين انتفاخ البطن والغازات وعدم الراحة.
  • آلام في البطن: إذا شعرت بآلام شديدة في البطن بعد تناول الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين فقد يكون علامة على إصابتك بحساسية الجلوتين.
  • التعب والإرهاق: من أعراض حساسية الجلوتين.
  • الغثيان: فقد تؤدي الحساسية من الجلوتين إلى الشعور بالغثيان.
  • الصداع: قد يكون مزمن وقد يكون نصفي، وهو علامة على حساسية الجلوتين لكنه قد يحدث لأسباب أخرى لذا الطبيب هو من سيحدد السبب الحقيقي له.
  • آلام المفاصل والعضلات: إذا شعرت بألم في مفاصلك وعضلاتك فعليك أن تنتبه إن كان ذلك يحصل نتيجة تناول القمح والأطعمة التي تحوي الجلوتين أم لا.
  • الاكتئاب أو القلق: قد يكون علامة على أن لديك حساسية الجلوتين.
  • فقدان الوزن غير المبرر: تسبب حساسية الجلوتين سوء امتصاص العناصر الغذائية فينخفض وزنك بشكل غير مبرر وغير مخطط له.

فحص حساسية الجلوتين

إذا عانيت من الأعراض السابقة فعليك مراجعة الطبيب لتشخيص حالتك، حيث سيجري لك الفحوصات التالية [1]:

  1. فحص بدني: سيفحص بطنك ويسألك عن الأعراض التي تعاني منها.
  2. اختبارات الدم: إذا أظهرت النتائج وجود بعض الأجسام المضادة، فقد تكون مصاباً بحساسية الجلوتين أو مرض الاضطرابات الهضمية.
  3. الخزعة: تتضمن أخذ عينة من نسيج بطانة الأمعاء. إذا أظهرت النتائج تلفاً في البطانة، فقد تكون مصاباً بمرض الاضطرابات الهضمية.

حساسية الجلوتين عند الرضع

قد يعاني طفلك الرضيع من حساسية الجلوتين وقد يوجد الجلوتين في حليب الثدي أيضاً، فإذا أصيب طفلك بها فسيعاني من الأعراض التالية [2]

  • حكة وتورم.
  • قيء.
  • صعوبة في التنفس أو البلع

عادةً ما تحدث هذه العلامات بسبب تفاعل الأجسام المضادة في الجسم مع أطعمة معينة، وقد تزول هذه الأعراض عندما يصل طفلك الرضيع إلى سن البلوغ، يمكن أن يعاني طفلك من حساسية الجلوتين نتيجة تناول حليب الثدي قبل 6 أشهر أو عندما يبدأ بتناول الأطعمة الصلبة، ويمكن علاج حساسية الجلوتين من خلال تقليل الأطعمة التي تحوي على الجلوتين التي يتناولها طفلك [3].

حساسية الجلوتين عند الأطفال

إذا كان طفلك يعاني من حساسية الجلوتين فسيعاني طفلك من الأعراض التالية بعد تناول الأطعمة التي تحوي على الجلوتين [4]:

  1. الانتفاخ والإسهال والإمساك ورائحة البراز الكريهة.
  2. قلة التركيز.
  3. الصداع المزمن أو الصداع النصفي.
  4. خدر أو ألم المفاصل.
  5. طفح جلدي.
  6. تقلبات المزاج والاكتئاب.
  7. فقدان الوزن غير المبرر.
  8. الغيثان.

يمكن تخفيف معاناة طفلك من خلال الحرص على إعطائه أطعمة خالية من الجلوتين والتي سنذكرها في فقرة لاحقة خلال هذا المقال.

حساسية الجلوتين وزيادة الوزن

إذا كنت تعاني من حساسية الجلوتين فستلاحظ أن وزنك ينخفض بشكل غير مبرر، ولكن قد لا يحصل ذلك دائماً فإذا كنت في بداية معاناتك من حساسية الجلوتين فقد يتمسك جسمك بالدهون ولا يسمح بتكسرها فتتراكم ويزداد وزنك ولكن يحصل ذلك لفترة محدودة [5].

حساسية الجلوتين والقولون العصبي

لا تسبب حساسية الجلوتين تلف الأمعاء الدقيقة كما هو الحال في مرض الاضطرابات الهضمية، ولكن الجلوتين قد يجعل أعراض القولون العصبي لديك أسوأ، حيث يُعتقد أن مثل هذا التفاعل يمكن أن يؤدي إلى أعراض معدية معوية وخارج الأمعاء، مثل الصداع النصفي أو اضطراب نقص الانتباه [6].

حساسية الجلوتين غير السيلياكية

إذا كنت تعاني من حساسية الجلوتين غير السيلياكية فستلاحظ أن الأعراض تتجاوز المشاكل في الأمعاء، فتعاني من الصداع وعدم التركيز، وآلام المفاصل، وتنميل في الساقين أو الذراعين أو الأصابع. وتظهر الأعراض عادةً بعد ساعات أو أيام من تناول الغلوتين، وهي استجابة نموذجية لحالات المناعة الفطرية مثل حساسية الغلوتين غير السليلياكية [7].

علاج حساسية الجلوتين

إذا كنت تعاني من حساسية الجلوتين فيمكنك علاجها من ما يلي [1]:

تجنب الأطعمة التي تحوي الجلوتين

هناك العديد من الأطعمة التي تحوي على الجلوتين عليك تجنبها وهذه الأطعمة هي:

  • الخبز والمعجنات.
  • منتجات السميد.
  • الكسكس.
  • بعض البيرة.
  • المعكرونة.
  • المقرمشات.
  • الحبوب
  • الفطائر.
  • العديد من الصلصات والمرق.

وقد يكون الجلوتين في المنتجات التي لا تعتمد بشكل واضح على الحبوب، مثل:

حمية خالية من الجلوتين

تشمل الأطعمة التي لا تحتوي على الغلوتين والتي يمكنك تناولها للحد من أعراض حساسية الجلوتين:

حساسية الجلوتين ليست حالة شائعة، ولكن قد تصاب بها أنت أو طفلك وعلاجها الوحيد اتباع حمية ونظام غذائي خالي من الجلوتين.

  1. أ ب ت ث "مقال حساسية الجلوتين" ، المنشور في موقع medicalnewstoday.com.
  2. أ ب "مقال أسباب حساسية الجلوتين" ، المنشور في موقع verywellhealth.com.
  3. "مقال حساسية الجلوتين عند الرضع" ، المنشور في موقع parents.com.
  4. "مقال حساسية الغلوتين عند الأطفال" ، المنشور في موقع parentology.com.
  5. "مقال هل اكتساب الوزن علامة شائعة على حساسية الجلوتين" ، المنشور في موقع nutritionaction.com.
  6. "مقال حساسية الجلوتين والقولون العصبي" ، المنشور في موقع verywellhealth.com.
  7. "مقال حساسية الجلوتين غير السيلياكية" ، المنشور في موقع beyondceliac.org.