الدوالي - كل ما تحتاج إلى معرفته

  • تاريخ النشر: الأحد، 25 أكتوبر 2020
الدوالي - كل ما تحتاج إلى معرفته
مقالات ذات صلة
الاكتئاب - ما تحتاج إلى معرفته
أنواع عملية دوالي الخصية وتأثير عملية الدوالي على الإنجاب
تمارين دوالي الخصية

الدوالي هي الأوردة الملتهبة والملتوية التي يمكن رؤيتها تحت سطح الجلد. وعادةً ما تظهر على الساقين، ولكنها يمكن أن تتشكل أيضًا على أجزاء أخرى من الجسم.

الدوالي شائعةٌ جدًا. وعادةً ما تسبب علامات وأعراض قليلة. في بعض الأحيان تسبب الدوالي الألم الذي تتراوح شدته بين خفيف ومعتدل وجلطات الدم والقروح في الجلد وغيرها من المشاكل.

استعراض عام

الأوردة هي الأوعية الدموية التي تحمل الدم من أنسجة الجسم إلى القلب. يضخ القلب الدم إلى الرئتين لجمع الأوكسجين. ثم يتم ضخ الدم الغني بالأكسجين في جميع أنحاء الجسم من خلال الأوعية الدموية التي تسمى الشرايين.

من الشرايين، يمر الدم إلى الأوعية الدموية الصغيرة التي تسمى الشعيرات الدموية، حيث يسلم الأوكسجين إلى أنسجة الجسم. ثم يعود الدم إلى القلب من خلال الأوردة لجمع المزيد من الأوكسجين.

الأوردة لها صمامات تعمل في اتجاه واحد فقط وتسبب تدفق الدم إلى القلب. إذا كانت الصمامات ضعيفة أو تالفة، يمكن إرجاع الدم وتراكمه في الأوردة. هذا يسبب تضخم الأوردة، والتي يمكن أن تسبب الدوالي.

العديد من العوامل يمكن أن تزيد من خطر الدوالي، بما في ذلك التاريخ العائلي والعمر المتقدم والجنس والحمل وزيادة الوزن أو السمنة وعدم الحركة.

يتم التعامل مع الدوالي من خلال التغيرات في نمط الحياة والإجراءات الطبية. أهداف العلاج هي تخفيف الأعراض ومنع المضاعفات وتحسين المظهر الجسدي.

وجهات نظر

عادة، الدوالي لا تسبب مشاكل طبية. وإذا تسببت بذلك، يمكن للطبيب ببساطة أن يوصي بإجراء تغييرات في نمط الحياة.

في بعض الأحيان تسبب الدوالي الألم وجلطات الدم وتقرحات الجلد وغيرها من المشاكل. إذا حدث ذلك، قد يوصي الطبيب بواحد أو أكثر من الإجراءات. بعض الشخاص يختارون الخضوع لهذه الإجراءات لتحسين مظهر الدوالي أو لتخفيف الألم.

العديد من علاجات الدوالي سريعة وسهلة، ولا تتطلب فترة طويلة للانتعاش.

مشاكل الأوردة المتعلقة بالدوالي

ترتبط العديد من مشاكل الأوردة بالدوالي، بما في ذلك الشعيرات المتوسعة، وعروق العنكبوت ودوالي الخصيتين.

توسع الشعريات

الشعيرات المتوسعة هي مجموعات صغيرة من الأوعية الدموية. وعادة ما توجد في الجزء العلوي من الجسم، حتى في الوجه.

هذه الأوعية الدموية الحمراء. يمكن أن تشكل خلال فترة الحمل وغالبًا ما تحدث عند الأشخاص الذين لديهم اضطرابات وراثية معينة أو الالتهابات الفيروسية أو غيرها من المشاكل الصحية مثل أمراض الكبد.

الشعيرات المتوسعة قد تشير إلى مشكلة أكثر خطورة، يجب أن تذهب إلى الطبيب إذا كنت تعتقد أن لديك هذه المشكلة.

عروق العنكبوت

الأوردة العنكبوتية أو عروق العنكبوت هي نسخة أصغر من الدوالي ونوع أقل حدة من الشعريات المتوسعة. إنها تؤثر على الشعيرات الدموية، والتي هي أصغر الأوعية الدموية في الجسم.

غالبًا ما تظهر عروق العنكبوت على الساقين والوجه. أنها تبدو وكأنها شبكة عنكبوت أو فروع شجرة، ويمكن أن تكون حمراء أو زرقاء. وبوجه عام، لا تعتبر مصدر قلق من حيث الصحة.

دوالي الحبل المنوي (دوالي الخصية)

هذا النوع من الدوالي يمكن أن يظهر على الجلد الذي يغطي الخصيتين. ويمكن أن يترافق مع العقم. إذا كنت تعتقد أن أنك تعاني من دوالي الخصية، راجع الطبيب.

مشاكل الوريد الأخرى المتعلقة الدوالي

أنواع أخرى من الدوالي هي الأوردة الشبكية والبواسير. الأوردة الشبكية هي الأوردة المسطحة الزرقاء التي غالبًا ما تظهر على الجزء الخلفي من الركبتين. البواسير هي الدوالي الموجودة داخل وحول فتحة الشرج.

ما هي أسباب الدوالي

تعزى الدوالي إلى وجود صمامات ضعيفة أو مصابة في الأوردة. فبعد الشرايين والشعيرات الدموية، تحمل الأوردة الدم الغني بالأكسجين وتعيده إلى القلب، أوردة الساقين يجب أن تتغلب على قوة الجاذبية للقيام بذلك.

داخل الأوردة هناك صمامات تعمل في اتجاه واحد فقط. هذه الصمامات مفتوحة للسماح لتمرير الدم ومن ثم الإغلاق لمنعه من العودة. إذا كانت الصمامات ضعيفة أو تالفة، يمكن إرجاع الدم وتراكمه في الأوردة. وإذا حدث هذا، تنتفخ الأوردة.

ضعف جدران الأوردة يمكن أن يسبب ضعف الصمامات. في ظل الظروف العادية، جدران الأوردة تكون مرنة. وإذا عانت من الضعف، فإنها تفقد مرونتها طبيعية. وتصبح مثل الشريط المطاطي حيث تزداد طولًا وتتوسع. وهكذا قد يصبح الصمام منفصلًا.

إذا تم فصل الصمامات، يمكن إرجاع الدم من خلالها. هذا الدم يملأ الأوردة ويوسع الجدران أكثر من ذلك. فتكبير الأوردة وتتضخم وغالبًا ما توسع لتملأ الفراغ الذي يحيط بها. وتسمى هذه الأوردة الدوالي.

يوضح الرسم التوضيحي كيف يتشكل وريد الدوالي على ساق واحدة. ويبين الشكل A الوريد الطبيعي مع صمام يعمل بشكل جيد ودورة دموية عادية. ويبين الشكل B وريد الدوالي مع صمام مشوه، الدورة الدموية غير طبيعية والجدران رقيقة ومتدرجة. يظهر الرسم التوضيحي في الوسط حيث تظهر الأوردة الدوالية على الساق.

الشيخوخة أو تاريخ الدوالي في الأسرة قد يزيد من خطر وجود جدران الوريد الضعيفة. يمكنك أيضًا أن تكون أكثر عرضة للخطر إذا كانت الأوردة لديك تحمل المزيد من الضغط بسبب زيادة الوزن والسمنة أو الحمل.

من هم في خطر الإصابة بالدوالي؟

العديد من العوامل يمكن أن تزيد من خطر الدوالي، بما في ذلك التاريخ العائلي والعمر المتقدم والجنس والحمل وزيادة الوزن أو السمنة وعدم الحركة.

التاريخ العائلي

إذا كان هناك أشخاص يعانون من الدوالي في عائلتك، قد تكون أكثر عرضة لخطر الدوالي أيضًا. حوالي نصف الأشخاص الذين يعانون من الدوالي لديهم تاريخ عائلي مع هذه المشكلة الصحية.

التقدم في العمر

كما كنت أكبر سنًا قد تكون أكثر عرضة لخطر وجود الدوالي. التدهور الطبيعي في السن يمكن أن يسبب إضعاف صمامات الوريد ويجعلها لا تعمل بشكلٍ جيد.

الجنس

الدوالي هي أكثر شيوعًا عند النساء منها عند الرجال. فالتغيرات الهرمونية التي تحدث خلال سن البلوغ والحمل وانقطاع الطمث (أو مع استخدام حبوب منع الحمل) يمكن أن تزيد من خطر الدوالي عند المرأة.

الحمل

خلال الحمل، الجنين المتنامي يضع الضغط على الأوردة في أرجل الأم. الدوالي التي تظهر أثناء الحمل عادة ما تتحسن بعد 3 و 12 شهرًا من الولادة.

زيادة الوزن أو السمنة

زيادة الوزن أو السمنة يمكن أن تضع ضغطًا إضافيًا على الأوردة. وهذا يمكن أن يؤدي إلى الدوالي.

عدم الحركة

الوقوف أو الجلوس لفترة طويلة قد يزيد من خطر الدوالي.

كيف يمكن منع الدوالي؟

لا يمكن منع تشكيل الدوالي، ولكن يمكن منع تفاقم تلك الدوالي التي تشكلت بالفعل. ويمكن أيضًا تأخير تشكيل دوالي أخرى.

تجنب الوقوف أو الجلوس لفترة طويلة دون الراحة. ابق ساقيك مرتفعة عندما تكون جالسًا أو عندما نستريح أو تنام. وعندما يكون ذلك ممكنًا، أرفع الساقين فوق مستوى القلب.

مارس الأنشطة البدنية لتحريك ساقيك وتحسين تدفق الدم. وهذا يساعد على تدفق الدم خلال الأوردة.

إذا كنت ممن يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، فحاول إنقاص وزنك. وبالتالي ستتحسن الدورة الدموية الخاصة بك ينخفض الضغط المطبق على الأوردة.

تجنب الملابس الضيقة، وخاصة الملابس الضيقة في منطقة الخصر والفخذين والساقين العليا. الملابس الضيقة يمكن أن تجعل الدوالي أسوأ.

تجنبي ارتداء الكعب العالي لفتراتٍ طويلة. يمكن استخدام الأحذية الكعب السفلي فهي تساعد العضلات على توزيع الدم بشكل أفضل عبر الأوردة.

ارتدي جوارب ضغط إذا كان الطبيب يوصي بها. هذه الجوارب تولد ضغط تصاعدي لطيف على الساق. الضغط يمنع الدم من التراكم في الأوردة ويقلل من تورمها في الساقين.

ما هي أعراض الدوالي وعلاماتها؟

تشمل علامات وأعراض دوالي ما يلي:

  • الأوردة الكبيرة التي يمكن رؤيتها تحت سطح الجلد.
  • تورم خفيف في الكاحلين والقدمين.
  • ألم أو ثقل في الساقين.
  • غرز أو تقلصات في الساقين.
  • حكة في الساقين، وخاصة في الجزء السفلي والكاحلين. أحيانًا يتم تشخيص هذا العرض بشكلٍ غير صحيح على أنه جلد جاف.
  • تغيير لون المنطقة حيث يقع فيها وريد الدوالي.

علامات تكون مجموعات من الأوردة الحمراء التي تظهر تحت سطح الجلد. وعادة ما توجد هذه المجموعات في الجزء العلوي من الجسم، حتى في الوجه. علامات الأوردة العنكبوتية هي الأوردة الحمراء أو الزرقاء التي تكون بشكل خيوط عنكبوت أو فروع شجرة. وغالبًا ما تظهر على الساقين والوجه.

يجب أن تذهب إلى الطبيب إذا كان لديك هذه العلامات والأعراض، لأنها يمكن أن تشير أيضا إلى أمراض أخرى أكثر خطورة.

مضاعفات الدوالي

أوردة الدوالي يمكن أن تسبب التهاب الجلد، وهو طفح وحكة. إذا كنت تعاني من الدوالي على ساقيك، فالتهاب الجلد يمكن أن يؤثر على الساق السفلية أو الكاحل. التهاب الجلد يمكن أن يسبب نزيف أو القروح إذا كان الجلد متهيج.

الدوالي يمكن أن تسبب أيضًا مشكلة تسمى التهاب الوريد الخثاري السطحي. التهاب الوريد الخثاري هو تشكيل جلطة دموية في الوريد. ويسمى التهاب الوريد الخثاري السطحي عندما تتشكل الجلطة في الوريد بالقرب من سطح الجلد. هذا النوع من الجلطة يمكن أن يسبب الألم وغيرها من المشاكل في المنطقة المصابة.

تشخيص الدوالي

في كثير من الأحيان يتم تشخيص الدوالي ببساطة من خلال الفحص الطبي. في بعض الأحيان يتم إجراء اختبارات أو إجراءات لتحديد مدى المشكلة واستبعاد المشكلات الأخرى.

المتخصصين

إذا كنت تعاني من الدوالي، قد تضطر إلى الذهاب إلى أخصائي طب الأوعية الدموية أو جراح الأوعية الدموية. هؤلاء الأطباء متخصصون في مشكلات الأوعية الدموية. قد تضطر أيضًا إلى الذهاب إلى طبيب الأمراض الجلدية، وهو طبيب متخصص في الأمراض الجلدية.

الفحص الطبي

لمعرفة ما إذا كان لديك الدوالي في ساقيك، فإن الطبيب يفحص ساقيك عندما تكون واقفًا أو في حالة الجلوس مع تعليق ساقيك في الهواء. قد يسأل الطبيب عن علاماتك أو أعراضك، بما في ذلك الألم.

الاختبارات والإجراءات التشخيصية

دوبلر بالموجات فوق الصوتية

قد يوصي الطبيب بأن تقم بمسح دوبلر الموجات فوق الصوتية لدراسة وضع الأوردة والبحث عن وجود جلطات. في دوبلر الموجات فوق الصوتية، تستخدم موجات الصوت للحصول على صور لهياكل الجسم.

خلال الاختبار سيتم تمرير جهاز يدوي على الجسم مرارًا وتكرارًا على المنطقة المصابة. الجهاز يرسل ويتلقى موجات صوتية. الكمبيوتر يحول الموجات الصوتية إلى صورة عن الشرايين والأوردة.

تصوير الأوعية

يمكن للطبيب أن يأمر بإجراء تصوير الأوعية لرؤية المزيد من التفاصيل كيف يتدفق الدم في الأوردة. لهذا الإجراء، يتم حقن صبغة في الأوردة. وتسلط مادة التباين الضوء على الأوردة في الصور الشعاعية.

تصوير الأوعية يمكن أن يساعد الطبيب على تأكيد ما إذا كان لديك الدوالي أو مشكلة صحية أخرى.

كيف يتم علاج الدوالي؟

يتم التعامل مع الدوالي من خلال التغيرات في نمط الحياة والإجراءات الطبية. أهداف العلاج هي تخفيف الأعراض ومنع المضاعفات وتحسين المظهر الجسدي.

إذا كان دوالي تسبب أعراض قليلة، يمكن للطبيب ببساطة أن يوصي بالتغييرات في نمط الحياة. وإذا كانت الأعراض أكثر شدة، يمكنه التوصية بواحد أو أكثر من الإجراءات الطبية. على سبيل المثال، قد تحتاج إلى إجراء طبي إذا كنت تعاني الكثير من الألم أو تعاني جلطات الدم أو مشاكل الجلد الناجمة عن الدوالي.

بعض الأشخاص الذين يعانون من الدوالي يقررون الخضوع للإجراءات لتحسين مظهر عروقهم.

على الرغم من أن العلاج يمكن أن يكون مفيدًا لأوردة الدوالي الموجودة، فإنه لا يمنع تشكيل الدوالي جديدة.

التغييرات في نمط الحياة

في كثير من الأحيان أول علاج للدوالي هو التغييرات في نمط الحياة. هذه التغييرات يمكن أن تمنع الدوالي من التفاقم، والحد من الألم وتأخير تشكيل دوالي أكثر. ومن بينها:

تجنب الوقوف أو الجلوس لفترة طويلة دون الراحة. ابق ساقيك مرتفعة عندما تكون جالسًا أو عندما نستريح أو تنام. وعندما يكون ذلك ممكنًا، أرفع الساقين فوق مستوى القلب.

مارس الأنشطة البدنية لتحريك ساقيك وتحسين تدفق الدم. وهذا يساعد على تدفق الدم خلال الأوردة.

إذا كنت ممن يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، فحاول إنقاص وزنك. وبالتالي ستتحسن الدورة الدموية الخاصة بك ينخفض الضغط المطبق على الأوردة.

تجنب الملابس الضيقة، وخاصة الملابس الضيقة في منطقة الخصر والفخذين والساقين العليا. الملابس الضيقة يمكن أن تجعل الدوالي أسوأ.

تجنبي ارتداء الكعب العالي لفتراتٍ طويلة. يمكن استخدام الأحذية الكعب السفلي فهي تساعد العضلات على توزيع الدم بشكل أفضل عبر الأوردة.

ارتدي جوارب ضغط إذا كان الطبيب يوصي بها. هذه الجوارب تولد ضغط تصاعدي لطيف على الساق. الضغط يمنع الدم من التراكم في الأوردة ويقلل من تورمها في الساقين.

هناك ثلاثة أنواع من جوارب الضغط. النوع الأول من الجوارب يمارس أقل قدر من الضغط. النوع الثاني هو متوسط ​​الضغط ويباع بدون وصفة طبية في متاجر الإمدادات الطبية والصيدليات.

النوع الثالث هو متوسط ​​ضغط وتحتاج للحصول عليه إلى وصفة طبية. هذه الجوارب تمارس أكبر قدر من الضغط. ويتم بيعها أيضًا في متاجر الإمدادات الطبية والصيدليات، ولكن يجب على الشخص المدرب تدريبا خاصا في المخزن أن يعتني بتحديد حجم الجوارب التي تناسبك.

الإجراءات الطبية

هناك إجراءات لإزالة الدوالي أو لمنعها. وبشكلٍ عام، انسداد الدوالي لا يسبب مشاكل في الدورة الدموية لأن الدم يبدأ في الدوران في الأوردة الأخرى.

قد تتلقى العلاج مع واحد أو أكثر من الإجراءات الموضحة أدناه. الآثار الجانبية التي يمكن أن تحدث مباشرة بعد معظم هذه الإجراءات تشمل كدمات وتورم والتغيرات في لون البشرة وآلام خفيفة.

الآثار الجانبية هي أكثر خطورة إذا كان هناك ربط الأوردة. هذا الإجراء يمكن أن يسبب ألم شديد وعدوى وتشكل جلطة وتندب، ولكن هذه الآثار الجانبية نادرة.

المعالجة بالتصليب

في المعالجة بالتصليب يتم استخدام مادة كيميائية سائلة لمنع الدوالي. يتم حقن المادة الكيميائية في الوريد لتسبب تهيج وتندب داخل الوريد. ومع مرور الوقت يختفي الوريد.

وغالبا ما يستخدم هذا الإجراء لعلاج أوردة الدوالي الصغيرة والعروق العنكبوتية. ويمكن أن يتم ذلك في عيادة الطبيب والمريض يقف خلال ذلك. قد يستغرق الأمر العديد من الجلسات لمنع الوريد تمامًا.

عادة يتم تنفيذ العلاجات على فترات تتراوح بين 4 و 6 أسابيع. بعد كل علاج يتم لف الساقين حول المريض بضمادات مرنة لتعزيز الشفاء وتقليل التورم.

العلاج المصغر

تستخدم لعلاج عروق العنكبوت وغيرها من الدوالي الصغيرة جدًا.

يتم حقن كمية صغيرة من المادة الكيميائية السائلة في الوريد بواسطة إبرة رقيقة جدًا. هذه المادة تشكل ندبة على الطبقة الداخلية من الوريد.

جراحة الليزر

في هذا الإجراء، يتم تطبيق الطاقة الضوئية لضوء الليزر الذي يزيل الوريد.

تستخدم جراحة الليزر أساسًا لعلاج الدوالي الصغيرة. وليس من الضروري قطع الجلد أو حقن المواد الكيميائية.

الاجتثاث الوريدي

في الاجتثاث عن طريق الوريد، تستخدم أشعة الليزر أو موجات الراديو لتوليد الحرارة ومنع كتلة الدوالي.

الطبيب يقوم بشق صغير على الجلد، بالقرب من الدوالي. ثم يتم إدراج أنبوب صغير يسمى القسطرة في الوريد. ثم يقوم جهاز في نهاية القسطرة بتسخين داخل الوريد.

سوف تكون مستيقظا خلال هذا الإجراء، ولكن الطبيب سوف يخدر المنطقة حول الوريد. بشكلٍ عام، يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم بعد هذا الإجراء.

الجراحة بالمنظار

في هذه الجراحة الطبيب يقوم بشق صغير على الجلد، بالقرب من الدوالي. ثم يتم إدخال كاميرا صغيرة في نهاية أنبوب رقيق من خلال الوريد.

بشكلٍ عام، يتم استخدام الجراحة بالمنظار فقط في الحالات الشديدة، عندما تتسبب الدوالي بظهور القروح على الجلد. بعد هذا الإجراء، يمكن للمريض استئناف الأنشطة العادية في غضون بضعة أسابيع.

استئصال الفخذ الإسعافي

في استئصال الفخذ الإسعافي يقوم الطبيب بإجراء شقوق صغيرة في الجلد من أجل إزالة الدوالي الصغيرة. وعادة ما يتم إجراء استئصال الفخذ الإسعافي لاستخراج الدوالي القريبة من سطح الجلد.

سوف تكون مستيقظا خلال هذا الإجراء، ولكن الطبيب سوف يخدر المنطقة حول الوريد. بشكلٍ عام، يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم بعد هذا الإجراء.

استئصال الوريد

عادة، يتم تنفيذ استئصال الوريد وربطة فقط في الحالات الشديدة من الدوالي. سوف يتلقى المريض دواء يجعله ينام لفترة من الوقت حتى لا يشعر بالألم أثناء العملية. وقت الانتعاش يمكن أن يستمر بين 1 و 4 أسابيع.

العيش مع الدوالي

الدوالي شائعة جدًا. وعادة ما تسبب علامات وأعراض قليلة. إذا كانت العلامات والأعراض ليست ذات أهمية تذكر، يمكن للطبيب ببساطة أن يوصي بالتغييرات في نمط الحياة.

إذا كان الوضع أكثر خطورة - على سبيل المثال، إذا كان لديك ما يكفي من الألم وجلطات الدم أو القرحة (القروح) على الجلد - قد ينصحك الطبيب بإجراء واحد أو أكثر من الإجراءات. العديد من علاجات الدوالي سريعة وسهلة، ولا تتطلب فترة طويلة للانتعاش.

  1. "الدوالي الوريدية: نظرة عامة" ، المعهد الوطني للقلب والرئة والدم في الولايات المتحدة الأمريكية
  2. "الدوالي وعلاجها" ، المعهد الوطني للقلب والرئة والدم في الولايات المتحدة الأمريكية