مواصفات هاتف LG G5

هاتف جي 5 من LG المواصفات والأداء والسعر
الكاتب:علي حسن
تاريخ النشر: 28/12/2016
آخر تحديث: 28/12/2016
صورة لموبايل LG من طراز G5

تعتبر شركة LG الكورية واحدة من الشركات المعروفة والعريقة في مجال التكنولوجيا والهواتف الذكية، فالشركة تمتلك خبرة طويلة في المجال؛ مما يفسر تقديمها لهواتف مميزة بشكل مستمر، على الرغم من التقلص الكبير وتراجع المبيعات التي تعاني منه في الأعوام الأخيرة مع تمدد الشركات المنافسة مثل Samsung و Apple و Lenovo و Huawei.

بدأت الشركة سلسلة هواتف G ذات المواصفات العالية منذ عام 2012 بشكل مشابه لسلسلتي S و Note من Samsung وسلسلة Z من Sony اليابانية. وعلى الرغم من أن مبيعات الشركة ليست كبيرة كفاية لتضعها ضمن تصنيف أكبر المصنعين الذي تتصدره غريمتها الكورية Samsung إلا أن هواتف هذه السلسلة وآخرها هاتف LG G5 لطالما تمتعت بسمعة حسنة وقدمت أداءً ممتازاً.

1

مواصفات هاتف LG G5

  • الأبعاد: 149.4 x 73.9 x 7.7 mm
  • الوزن: 159 g
  • الشاشة: 5.3 إنش بتقنية IPS LCD كما في هواتف شركة Apple الأخيرة، ودقة 1440 x 2560، مغطيةً 70.1% من حجم واجهة الهاتف الذكي، ومقدمةً كثافة عالية جداً: 554 بكسلإنش.
  • الحماية: زجاج Gorilla Glass من الإصدار الرابع من الأمام، مع جسم من سبائك الألمنيوم، وحساس للبصمة على الجهة الخلفية تحت الكاميرا المزدوجة.
  • إصدار النظام: أندرويد 6.0 مارشملو، قابل للترقية إلى نظام أندرويد 7 نوغة الجديد.
  • المعالج: Qualcomm Snapdragon 820 رباعي النوى، بنواتين مضبوطتين على تردد 2.15GHz للأداء العالي والمهام القصوى، واثنتين مضبوطتين على تردد 1.6GHz للمهمات البسيطة وتوفير الطاقة.
  • معالج الرسوميات: Adreno 530.
  • الذاكرة: 32GB من الذاكرة الداخلية مع 4GB من ذاكرة التخزين العشوائي، وإمكانية توسيع الذاكرة عن طريق بطاقة ذاكرة من نوع SD حتى 256GB، حيث يستخدم منفذ بطاقة SIM الثانية لإدخال بطاقة الذاكرة في الإصدار الذي يدعم تشغيل بطاقتي SIM.
  • الكاميرا: كاميرا خلفية مزدوجة بحساس بدقة 16MP، مع تركيز ليزري سريع، وتصوير فيديو بدقة 4K، مع كاميرا ثانوية بدقة 8MP.
  • البطارية: بطارية صغيرة نسبياً بحجم 2800 ميلي أمبير، تدعم الشحن السريع من الإصدار الثالث، حيث تصل من 0% حتى 83% خلال نصف ساعة فقط.
  • تاريخ الإصدار: أعلن عن الهاتف في شباط/فبراير 2016، وأصبح متاحاً منذ بداية نيسان/أبريل 2016.
2

مزايا هاتف LG G5

  • شاشة متألقة، تقدم ألواناً مثالية مع سطوع وتباين جيدين، وميزة Always On التي تتيح إظهار الساعة والتاريخ طوال الوقت على الشاشة (حيث تصرف الميزة حوالي 12% من شحن البطارية خلال 16 ساعة من التشغيل).
  • كاميرا ممتازة، مع زاوية تصوير واسعة، تتيح التقاط الصور الجماعية بسهولة كبيرة دون الحاجة إلى الابتعاد لمسافة كبيرة.
  • شحن سريع للغاية، فالبطارية تمتلئ حتى 83% خلال 30 دقيقة فقط.
3

عيوب هاتف LG G5

  • المواد المستخدمة لصنع الهاتف ليست بالجودة المطلوبة تماماً، فهو لا يعطي الإحساس المميز الذي تقدمه هواتف الفئة العليا عادة في تصميمها.
  • واجهة الهاتف المعدلة من قبل شركة LG ليست جيدة تماماً، وتميل لأن تكون قبيحة نوعاً ما.
  • الإضافات (Modules) المتاحة للهاتف باهظة الثمن؛ مما يحد من عمليتها، ويقلل من الإقبال على استخدامها.
4

إضافات ومميزات وسعر موبايل LG G5

تصميم هاتف LG G5

جسم معدني وبطارية قابلة للإزالة

بجسمه المعدني وبطاريته القابلة للإزالة (وهي ميزة مفقودة من معظم هواتف الفئة العليا الأخرى) ونظام الإضافات الخاص بالهاتف فهو يبدو كترقية كبيرة عن سابقه LG G4 ذي الغطاء البلاستيكي، لكن ملمس الهاتفين ليس مختلفاً تماماً، فالهاتف الجديد الذي يبدو مذهلاً في النور لا يعطي الإحساس المميز الذي تقدمه الهواتف ذات البدن المعدني عادة، مما يجعله يبدو وكأنه أجوف وأخف من اللازم.

حساس البصمة الواقع على الجهة الخلفية للهاتف الذكي يقدم أداء مميزاً وسلساً  وهو مدمج مع زر القفلالتشغيل، مما يجعل الوضع غريباً نوعاً ما، كون معظم الشركات تضع زر القفلالتشغيل على الحافة العلوية أو على أحد الجانبين. بالإضافة لذلك يعاني حساس البصمة من كونه حساساً أكثر من اللازم، مما يجعل رسالة "تم إيقاف التشغيل بالبصمة بسبب كثرة المحاولات الخاطئة" أمراً متوقع الحدوث في الهاتف، إلا أن ذلك أمر شائع في الهواتف التي تستخدم حساسات بصمة على الجهة الخلفية للهاتف.

بطبيعة الحال، الإضافات (Modules) المتاحة لوصلها مع الهاتف، تعد نقطة أساسية في تسويق الهاتف وإن كانت لا تقارن بمشروع Google Ara (الذي يتيح تغيير كل شيء حتى وحدة المعالجة وذاكرة التخزين العشوائي)، كما أن الخيارات المتاحة للإضافات تعتبر محدودة عند المقارنة مع الإضافات المتاحة لهواتف Moto Z التي تقدمها Motorola المملوكة لشركة Lenovo.

هاتف g5 مع الشاشة المتألقة

شاشة متألقة لامعة

تقدم شاشة الهاتف دقة عالية جداً للشاشة (لا حاجة لأي دقة أعلى من ذلك إلا إن كان الهاتف سيستخدم في نظارات الواقع الافتراضي)، مماثلة لدقة شاشتي سابقيه LG G4 و LG G3 ، إلا أنها أصغر بقليل حيث تأتي بقياس 5.3 إنش.

على عكس معظم الشاشات التي تستخدم تقنية IPS LCD ، فشاشة الهاتف تظهر تبايناً ممتازاً للألوان ولوناً أسوداً غنياً؛ مما يعطي ألواناً مطابقة للواقع إلى حد بعيد، وتدرجاً جيداً للألوان بشكل يتفوق على شاشة Galaxy S7 مثلاً، إلا أن الخيار هنا يعود لتفضيلات المستخدم الشخصية فالبعض يفضلون الألوان المتألقة التي تقدمها شاشات Super AMOLED على الألوان الطبيعية.

بالإضافة للألوان المتألقة تقدم الشاشة ميزة Always On التي تتيح إظهار الساعة والتاريخ على الهاتف حتى عند إغلاقه؛ مما يتيح وصولاً سريعاً لمعلومات الوقت. الجدير بالذكر هنا أن الشاشة تُضاء بأكملها بدلاً من أن تُضاء البكسلات الخاصة بالساعة فقط، كونها تستخدم تقنية IPS LCD بدلاً من AMOLED؛ مما يجعل واجهة الهاتف جاذبة للظر أكثر خصوصاً في ظروف الإضاءة السيئة.

واجهة النظام والأداء في G5

صورة لواجهة النظام

يستخدم الهاتف واجهة LG UX5 الأخيرة، التي تعد أسرع وأكثر سلاسة من سابقتها، إلا أنها ما تزال تعاني من العديد من المشاكل حيث تتخلف حتى وراء واجهة TouchWiz الخاصة بهواتف Samsung، فهي مملوءة حتى التخمة بالبرامج المثبتة مسبقاً، بما يتضمن العديد من التطبيقات المضمنة من قبل Google والعديد من التطبيقات الخاصة ب LG وعدة تطبيقات أخرى مثل Facebook و Instagram و Evernote، التي وإن كانت شائعة للغاية فمعظم المستخدمين يفضلون خيار تثبيتها بأنفسهم بدلاً من أن تكون مضمنة مسبقاً.

الواجهة الجديدة لهواتف LG تلغي وجود زر قائمة التطبيقات تماماً لتضعها على الشاشة الرئيسية كما في هواتف Apple و Huawei، وعلى الرغم من أن هذا التغيير ليس سيئاً بالمجمل، فمن المزعج أن تكون كل التطبيقات على الشاشة الرئيسية، خصوصاً مع وجود عدد كبير من التطبيقات المثبتة مسبقاً.

الأداء على الجهة الأخرى مثالي إلى حد بعيد، فمواصفات الهاتف تسمح له بتشغيل أي شيء يخطر بالبال، فأداؤه كافٍ لأي برنامج أو لعبة موجودة على منصة أندرويد حتى الآن، وعلى الأغلب سيكون كافياً لتشغيل نتاج التطورات اللاحقة في السنوات القليلة القادمة.

كاميرا مزدوجة بزاوية تصوير واسعة

الكاميرا المزدوجه في هاتف LG G5

كما عادة الشركة في السنوات الأخيرة، فكاميرا الهاتف واحدة من الأفضل في السوق بلا شك، فهي تلتقط صوراً بدقة عالية، وألوان واقعية، وتفاصيل واضحة للغاية. المميز في كاميرا الهاتف المزدوجة هو الحساس الثانوي الذي يتيح التقاط صور وفيديو بزاوية واسعة للغاية تصل حتى 135 درجة، فيما لا تتجاوز زاوية تصوير معظم كاميرات الهواتف المحمولة اليوم عتبة 75 درجة فقط.

على الجهة الأمامية للهاتف قامت LG بتضمين كاميرا أمامية ممتازة بدقة 8MP، وزاوية عريضة مع حساسية ضوء ممتازة، وباقة من التعديلات اللاحقة؛ مما يجعل التقاط الصور الشخصية (Selfie) أسهل من أي وقت مضى.

سعر هاتف LG G5

كما العديد من هواتف الفئة العليا الأخرى يبلغ سعر الهاتف حوالي 650 دولار أمريكي (حوالي 2450 ريال سعودي)، وهو نفس سعر هاتفي iPhone 7 و Google Pixel الجديدين.

بطبيعة الحال، فالسعر متوقع كون الهاتف من الفئة العليا، إلا أنه ليس تنافسياً خصوصاً مع كون الشركات المنافسة أكثر شعبية، مما يضر إلى حد ما بمبيعات الهاتف وإن كان يستحق سعره تماماً.

في النهاية.. نقطة البيع الأساسية للهاتف هي الكاميرا المزدوجة ذات الزاوية الواسعة، والإضافات المتاحة للهاتف، إلا أنه يبقى خياراً شخصياً في النهاية، كون الهاتف ليس الأفضل في أي من المجالين (مع تفوق هواتف Galaxy S7 وGoogle Pixel في مجال الكاميرا، وتفوق سلسلة هواتف Moto Z من Motorola في مجال الإضافات).

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر