نصائح للحامل في شهر رمضان

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 13 أبريل 2022 آخر تحديث: الثلاثاء، 05 يوليو 2022
نصائح للحامل في شهر رمضان
مقالات ذات صلة
الصيام للحامل في شهر رمضان
نصائح لتخفيف الوزن في شهر رمضان
نصائح لتجنب الشعور بالصداع وبالعطش خلال شهر رمضان

توجد عدة نصائح للحامل في شهر رمضان من أجل المُحافظة على صحتها وسلامتها وضمان عدم تعرضها أو تعرض الجنين إلى أي من المخاطر الناتجة عن سوء التغذية أو تناول الأطعمة غير الصحية، وينبغي على المرأة أخذ هذه النصائح على مَحمل الجد وعدم إغفالها، وكذلك يجب عليها معرفة بعض العلامات التحذيرية التي تشير إلى ضرورة استشارة الطبيب حتى يمر هذا الشهر دون أية آثار سلبية.

أمان الصيام للحامل في رمضان

هُناك العديد من الأبحاث والدراسات التي تهدف إلى بيان مدى أمان الصيام للنساء في فترة الحمل، وتشير بعض هذه الدراسات إلى عدم وجود ارتباط بين الصيام والولادة المبكرة بالإضافة إلى عدم تأثير الصيام على وزن الأطفال عند الولادة أيضاً.

إلا أن مستويات الطاقة لدى المرأة يُمكن أن تنخفض في هذه الحالة نتيجة لتدني كميات المياه والأطعمة التي يتم تناولها، وبالرغم من ذلك إلا أنه يجب على المرأة مراجعة الطبيب للتحقق من أمان الصيام وعدم تأثيره على صحتها وصحة جنينها بشكل خاص؛ فإن الصيام لا يُعد آمناً في بعض الأحيان للحامل. [1]

هل توجد نصائح للحامل في شهر رمضان

هُناك الكثير من النصائح التي تتعلق بنمط الحياة اليومية والنظام الغذائي للحامل خلال شهر رمضان لضمان نمو جنينها دون التعرض إلى أي من المشاكل الصحية بالإضافة إلى المُحافظة على صحتها وحمايتها من الإرهاق والتعب، وإذا اختارت المرأة الصيام؛ فإن عليها كذلك معرفة الإشارات التحذيرية التي تستدعي مراجعة مقدم الرعاية الصحية للاطلاع على حالتها وتقديم الإرشادات المُناسبة. [2]

استشارة الطبيب قبل الصيام

يجب على المرأة التحدث مع الطبيب المختص قبل البدء بصيام شهر رمضان للتحقق من التاريخ الطبي للحامل بالإضافة إلى التأكد من وزنها وعدد الاسابيع التي انقضت من الحمل، وكذلك يقوم الطبيب بمراجعة المضاعفات التي تعرضت إليها الحامل في الفترة السابقة لاتخاذ القرار المُناسب في شأن الصيام وعدمه مع تقديم العديد من التعليمات والإرشادات إلى المرأة بخصوص سلامتها وسلامة جنينها. [2]

اختيار الأطعمة بانتباه

لا بُد من إعداد نظام غذائي صحي ومتوازن للحامل في شهر رمضان، كما ينبغي عليها تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات أيضاً،[3] ومن الضروري تناول كميات كبيرة من الألياف على وجبة الإفطار، وذلك لأن التغييرات على النظام الغذائي يُمكن أن تتسبب بالإمساك للحامل في رمضان، وتساعد الألياف في الحد من هذا الاضطراب الذي يمنع البراز من الخروج بسهولة. [2]

تناول الطعام ببطء

يُنصح للمرأة الحامل تناول الطعام ببطء على وجبة الإفطار مع البدء بأصناف الأطعمة الخفيفة مثل الشوربة، ويمكنها كذلك بدء وجبة الإفطار بتناول السكريات الطبيعية مثل الحليب أو الفاكهة لإمداد الجسم بمزيد من الطاقة، ومن الجيد توزيع الطعام على عدة وجبات خلال اليوم الواحد إذا تعرضت المرأة إلى الحموضة في المعدة. [1][4]

الحصول على السوائل الكافية

تحتاج المرأة إلى مزيد من السوائل خلال فترة الحمل مقارنة بكميات السوائل التي يطلبها الجسم في الأوقات الأخرى؛ ولذلك فإنه ينبغي عليها شرب المزيد من السوائل خلال فترة الإفطار في شهر رمضان بما في ذلك اليخنات والشوربة والماء، ومن الجيد تجنب الوقوف تحت أشعة الشمس إذا كان الجو دافئاً بالإضافة إلى الحد من الأنشطة البدنية حتى تستطيع الحامل المُحافظة على ترطيب الجسم خلال النهار. [1]

الابتعاد عن مصادر الكافيين

إن مصادر الكافيين من المشروبات تؤدي إلى الشعور بالجفاف، وذلك لأنها من المشروبات المدرة للبول، وهذا يعني أن على الحامل الابتعاد عنها في شهر رمضان حتى تُحافظ على ترطيب الجسم وتضمن عدم فقد المزيد من السوائل، ولا تقتصر مصادر الكافيين على الشاي والقهوة فحسب، وإنما تشمل الشاي الأخضر والشوكولاتة والمشروبات الغازية. [1][2]

المحافظة على الهدوء

في بعض الأحيان يؤدي تغيير الروتين اليومي ونقص كميات الطعام والشراب التي تتناولها المرأة في شهر رمضان إلى الشعور بالتوتر، ويُمكن أن يؤثر التوتر على الجنين بشكل سلبي؛ فإنه من عوامل الإصابة بتسمم الحمل والإجهاض والولادة المبكرة، ولذلك يجب على المرأة المُحافظة على الهدوء أثناء فترة الحمل. [1][5]

تنظيم أوقات العمل

تذهب بعض النساء إلى مكان العَمل أثناء الحمل في رمضان، وينبغي على المرأة في هذه الحالة التحدث مع صاحب العمل حول ساعات الدوام، كما يحق لها الحصول على إجازة في كثير من الأحيان حسب القوانين المُنظمة لشؤون العاملين، ويوصى كذلك بأخذ فترات راحة قصيرة ومُتكررة خلال وقت الدوام لزيادة مستويات النشاط والحد من الإجهاد. [6][7]

التوقف عن الصيام عند الضرورة

على المرأة الإفطار وتناول الطعام والتوقف عن متابعة الصيام إذا شعرت بأنه يؤثر على صحتها أو صحة جنينها بشكل سلبي أو عند الشعور بالتوعّك، وتستطيع الحامل استشارة الطبيب إذا خشيت على نفسها أو على جنينها من الضرر لأخذ التوصيات في شأن استكمال صيامها، ويجدر الذكر بأن الصيام يُشكل خطراً على الحامل المصابة بداء السكري أو سكري الحمل. [1]

أفضل أصناف الطعام للحامل في رمضان

تحتوي القائمة الآتية عدة من الأطعمة المُناسبة للحامل برمضان: [8]

  • منتجات الألبان: يمكن للحامل تناول منتجات الألبان مثل الحليب والجبن والزبادي حتى توفر الكالسيوم والبروتينات التي يحتاجها الجنين أثناء النمو، ومن الجيد تناول الزبادي اليوناني بدلاً من الزبادي العادي؛ فإنه يحتوي على كميات أكبر من الكالسيوم.
  • الحبوب الكاملة: تشمل الحبوب الكاملة كلاً من الشوفان والأرز البني والقمح والكينوا وعدة مأكولات أخرى، وهي غنية بالألياف والفيتامينات ويحتوي بعضها على البروتين، ويمكن للمرأة إضافها إلى العديد من الأطباق على مائدة الإفطار في رمضان.
  • سمك السلمون: يحتوي هذا النوع من الأسماك على كميات جيدة من أحماض أوميغا 3 الدهنية التي تُسهم في نمو دماغ الطفل وعينيه، كما أنه من مصادر فيتامين دال أيضاً، لكن على المرأة التحقق من مستويات الزئبق التي يُسمح لها بتناولها خلال فترة الحمل قبل تناول أي من الأسماك.
  • الخضروات داكنة اللون: تُمكن إضافة الخضروات ذات اللون الداكن إلى كثير من الأطباق للحصول على الألياف والكالسيوم والحديد وحمض الفوليك بالإضافة إلى العديد من الفيتامينات الجيدة لصحة الحامل وجنينها.
  • الأفوكادو: يُعد الأفوكادو من المصادر الطبيعية للأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة، وتحتوي هذه الفاكهة على البوتاسيوم وحمض الفوليك بالإضافة إلى الدهون الصحية مما يجعلها من الأطعمة الجيدة للنساء خلال فترة الحمل.

أطعمة يجب على الحامل تجنبها في رمضان

يُمكن للعديد من أنواع الأطعمة والمشروبات أن تؤثر على حامل أو جنينها، وينبغي على المرأة تجنب هذه الأطعمة بشكل نهائي أو الحد منها بحسب درجة تأثيرها، ومنها ما يأتي: [2]

  • الأطعمة الحمضية: تزيد هذه الأطعمة من خطورة الإصابة بحرقة المَعدة، وكذلك الأطعمة الدهنية أيضاً.
  • الأطعمة والمشروبات السكرية: تستطيع الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على كميات وافرة من السكريات توفير الطاقة للجسم لفترة وجيزة إلا فائدتها تنتهي بعد فترة وجيزة.
  • لحوم اللانشون: من المحتمل أن تحتوي هذه اللحوم على البكتيريا الليسترية التي تستطيع عبور المشيمة وإصابة الجنين في بعض الأحيان مما يستدعي الإجهاض. [9]
  • الجبن الطري: عادة ما يكون الجبن الطري المصنوع من الحليب المُبستر آمناً للأكل، لكن هُناك بعض الأنواع التي يتم إنتاجها من الحليب غير المُبستر، ويُمكن أن تؤدي إلى وصول عدوى البكتيريا الليسترية إلى الجنين. [9]

العلامات التحذيرية للحامل في رمضان

تدل العلامات التحذيرية على وجود حالة خطيرة تستدعي تدخلاً طبياً في كثير من الأحيان، ولذلك يجب على الحامل معرفتها والتواصل مع الطبيب فور الشعور بأي منها أثناء الصيام، ومنها ما يأتي: [1][2]

  • أعراض الجفاف: إذا لاحظت المرأة خروج البول بلون داكن أو لاحظت التبول بتكرار أقل؛ فإن ذلك يُمكن أن يشير إلى الإصابة بالجفاف، وفي حالة إهمال مراجعة الطبيب تزداد فرصة الإصابة بعدوى المسالك البولية، وفي بعض الأحيان يُصاحب الجفاف شعوراً بالدوار والضعف والصداع والعطش.
  • خسارة الوزن: على الحامل توزين نفسها بشكل مستمر أثناء الصيام للتحقق من زيادة الوزن بشكل جيد، وإذا لاحظت عدم اكتساب الوزن الكافي أو خسارة الوزن؛ فهي علامة تحذيرية تستوجب مراجعة مقدم الرعاية الصحية.
  • الشعور بالتوعك: في بعض الأحيان تشعر المرأة بتوعك عام في الجسم أو تتعرض إلى الدوار أو الإغماء أو الضعف أو التعب أو الارتباك مع عدم زوال هذا الشعور بعد أخذ قسط مُناسب من الراحة، وينبغي التواصل مع الطبيب في هذه الحالة.

على المرأة الاعتناء بتناول الوجبات الصحية التي تُغذي الجنين أثناء فترة الحمل وتستطيع توفير العناصر الغذائية التي تحتاجها الأم خلال فترة الصيام في شهر رمضان، ومنها: الحبوب الكاملة ومنتجات الألبان، ومن الضرورية تجنب مصادر الكافيين المعروفة كالقهوة والشاي للمحافظة على الترطيب الذي يحتاجه الجسم خلال فترة النهار أيضاً.