منظمة الصحة العالمية (WHO)

تعريفها.. تاريخها.. نشاطاتها وأهداف تسعى لتحقيقها حتى عام 2025
الكاتب:منارة دمشق
تاريخ النشر: 11/10/2016
آخر تحديث: 18/02/2017
صورة لشعار منظمة الصحة العالمية WHO

منظمة عالمية، إحدى الوكالات المتخصصة التابعة لمنظمة الأمم المتحدة، تهتم بمجال الصحة، وتعنى بمكافحة الأمراض والوقاية منها حول العالم، تضم في عضويتها ممثلين عن معظم دول العالم.. إنها منظمة الصحة العالمية (WHO).

لطالما شكلت حماية "صحة الإنسان" والمحافظة على جسده.. الهدف الأول في حياته منذ تواجده في الطبيعة وحيداً، وحتى تشكل الدولة والتنظيمات الرسمية التي انتقل معها هذا الهدف من اهتمام شخصي إلى اهتمام عالمي نظراً لدور "الصحة الجيدة للفرد" في بناء المجتمعات وحضارتها؛ ما أدى إلى تشكل المنظمات الدولية المتخصصة في هذا المجال وأهمها "منظمة الصحة العالمية" الملحقة سابقاً بعصبة الأمم، والتابعة حالياً لهيئة الأمم المتحدة.

1

التأسيس والأهداف.. اليوم العالمي للصحة

منظمة الصحّة العالمية تعرف باللغة الإنكليزية بـ (World Health Organization) يُرمز لها اختصاراً (WHO)، وباللغة الفرنسية بـ (L'Organisation mondiale de la Santé) اختصارها  (OMS)، هي منظمة عالمية، ووكالة متخصصة تابعة للأمم المتحدة، تهتم بالصحة على مستوى العالم، تأسست في السابع من شهر نيسان/أبريل عام 1948، وهو اليوم نفسه الذي أُطلق عليه يوم الصحة العالمي، كان ذلك بموجب دستور خاص بها وقعته بدايةً إحدى وستون دولة في الثاني والعشرين من شهر تموز/ يوليو عام 1946. يقع مقر المنظمة الحالي في مدينة جنيف السويسرية.

المنظمات والاتفاقات الدولية التي مهدّت لتأسيس منظمة الصحة العالمية

سبق تأسيس منظمة الصحة العالمية العديد من المنظمات والاتفاقات الدولية التي مهدت لإنشائها، منها:

  • اتفاقية عام1850، نصت على تأسيس أجهزة مختلفة لتنفيذ تدابير الحجر الصحي تهدف أساساً إلى حماية الدول الأوروبية ضد وباء الطاعون.
  • مؤتمر الصحة الدولي، انعقد في عام 1851، حيث وُقعت خلاله اتفاقيات لمكافحة أمراض الطاعون والكوليرا والحمى الصفراء.
  • المكتب الدولي للصحة العامة (International Bureau for Public Health أُنشأ في باريس في عام 1907، يُلحق بالمكتب أمانة دائمة ولجنة دائمة، ونظم المكتب عدداً كبيراً من المؤتمرات، كالمؤتمر الذي انعقد في عام 1926 وتم التوقيع خلاله على اتفاقية دولية لمحاربة مرضي الجدري والتيفوس.
  • التأسيس: بعد الحرب العالمية الأولى وبناءً على الحاجة الصحية الدولية والاتفاقيات السابقة.. تأسست منظمة الصحة العالمية كمنظمة ملحقة بعصبة الأمم في عام 1920، ونظراً لعدم انضمام الولايات المتحدة الأمريكية لعصبة الأمم،أُنشِئت منظمة للصحة خاصة بالقارات الأمريكية الثلاث تحت مسمى (منظمة الصحة للبلدان الأمريكية).

واستمرت منظمة الصحة العالمية حتى انتهت عصبة الأمم في عام 1946، حيث تأسست بعد ذلك منظمة الصحة العالمية الملحقة بالأمم المتحدة في السابع من شهر نيسان/أبريل عام 1948.

أهداف منظمة الصحة العالمية

وفقاً لدستور منظمة الصحة العالمية، تهدف المنظمة إلى تحقيق أعلى مستوى ممكن من الصحة لكل دول العالم، كما تتضمن وثيقة الإنشاء تعريفها؛ تحقيق الصحة لكل شعوب العالم بـأنه "اكتمال السلامة بدنياً وعقلياً واجتماعياً، وليس مجرد انعدام المرض أو العجز".

2

أهداف المنظمة التي تسعى لتحقيقها حتى عام 2025 والمهام الرئيسية

تشمل المهام الرئيسية لمنظمة الصحة العالمية:

  1. وضع سياسة شاملة بالتعاون مع الحكومات، للقضايا الصحية التي تؤثر على تخطيط وإدارة وتقييم برامج الصحة العامة الوطنية.
  2. توفير التكنولوجيات والمعلومات ذات الصلة وسهولة نقلها.
  3. بلورة برنامج أعمال البحوث وحفز توليد المعارف المفيدة وتجسيدها وبثّها.
  4. تحديد القواعد والمعايير وتعزيزها ورصد تنفيذها.
  5. توضيح الخيارات السياسية الأخلاقية والمستندة بالبيّنات.
  6. إتاحة الدعم التقني وتحفيز التغيير وبناء القدرة المؤسساتية المستدامة.
  7. رصد الوضع الصحي في العالم وتقييم الاتجاهات الصحية.

أهداف المنظمة لعام 2025

وضعت منظمة الصحة العالمية أهدافاً بعيدة المدى لتحقيقها في عام 2025، وهي:

  • تخفيض نسبة الأطفال الذين يعانون من التقزم بنسبة 40%، حيث يؤثر تقزم الأطفال على تحقيق أهداف التنمية البشرية إذا يعاني 162 مليون طفل دون الخمس سنوات من التقزم حول العالم وفق منظمة الصحة العالمية، فمثلاً أجريت دراسة حديثة نشرت في حزيران/ يونيو عام 2016 حول أسباب التقزم في الهند، التي يتجمع فيها ثلث حالات التقزم لدى الأطفال في العالم، بينت هذه الدراسة "أن الطريقة الخاطئة في غسل اليدين وتخلف منظومة الصرف الصحي وغياب تنظيم الأسرة تشكل عوامل أساسية في انتشار التقزم في هذا البلد".
  • تخفيض نسبة الأنيما (فقر الدم المنجلي) بين النساء في سن الإنجاب بنسبة 50%، ففي باكستان أجريت دراسة لمعرفة أسباب  فقر الدم المنجلي لدى النساء الحوامل في منطقة لاهور، حيث تبين أن نسبة 66% من مجموع النساء الحوامل في هذا البلد تعاني من فقر الدم المنجلي، وينتشر المرض في المناطق الأقل تعليماً والأكثر فقراً.
  • تخفيض نسبة نقص الوزن عند الولادة بنسبة 30%، فعلى سبيل المثال وجدت دراسة حديثة غير منشورة لباحثين في كلية ميلر للطب في جامعة ميامي بكاليفورنيا – الولايات المتحدة الأمريكية بالتعاون مع مشفى هولتز للأطفال؛ أنأن نقص الوزن عند الولادة من الأسباب الرئيسية لانتشار الأمراض غير المعدية في العالم، حيث بينت دراسة نرويجية سابقة أن نقص الوزن عند الولادة يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض الكلى ولاسيما قبل بلوغ الأربعين من العمر.
  • تشجيع الرضاعة الطبيعية في الأشهر الستة الأولى بنسبة 50%، كما أعلنت منظمة الصحة العالمية الأسبوع الممتد من 1 إلى 7 آب/أغسطس من كل عام أسبوعاً للرضاعة الطبيعية في العالم، وأقيم هذا الأسبوع للمرة الأولى في عام 1990 بمناسبة التوقيع على إعلان إنوشنتي في فلورنسا بإيطاليا؛ في آب/ أغسطس 1990 من قبل صانعي السياسات الحكومية ومنظمة الصحة العالمية واليونيسيف وغيرها من المنظمات لحماية وتعزيز ودعم الرضاعة الطبيعية.
  • كما ستعمل منظمة الصحة العالمية للحد من انتشار  الهزال والأمراض المرتبطة به آخذة بعين الاعتبار النمو السكاني المتوقع ولا سيما في المناطق المهمشة و الفقيرة حيث ينتشر الهزال بين الأطفال بنسب كبيرة (والهزال هو نقص الوزن بسبب سوء التغذية ).
  • وفي نفس الوقت ستعمل منظمة الصحة العالمية على تخفيض نسبة بدانة الأطفال، حيث ازداد عددهم بين عامي 2000-2013 من 32 مليون إلى 42 مليون طفل تحت عمر خمس سنوات يعانون من البدانة، كما تشير التقديرات إلى أن معدل انتشار زيادة الوزن عند الأطفال في هذا العمر سوف يرتفع إلى نسبة 11٪ في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2025، مقارنة ب 7٪ في عام 2012.
3

الأجهزة الرئيسية للمنطمة ومكاتبها الإقليمية

ينقسم هيكل منظمة الصحة العالمية إلى مجموعتين لكل منها مجالس متحصصة وأمانات، هما:

الأجهزة الرئيسية للمنظمة

  • جمعية الصحة العالمية، تتألف من مندوبين يمثلون الدول الأعضاء، من مهام الجمعية: الموافقة على ميزانية برنامج منظمة الصحة العالمية لفترة السنتين القادمتين، إقرار سياسة الاتجاهات الرئيسية للمنظمة، وتصوت الجمعية بأغلبية الثلثين لتبني الاتفاقيات والقرارات الدولية في مجال الصحة.
  • المجلس التنفيذي، هو الهيئة المسؤولة عن إدارة منظمة الصحة العالمية، يتم انتخاب أعضائه البالغ عددهم أربعة وثلاثون عضواً على أساس شخصي لمدة ثلاث سنوات من قبل الجمعية، يجتمع المجلس مرتين على الأقل في السنة، من وظائفه الرئيسية تنفيذ القرارات والتوجيهات الصادرة عن جمعية الصحة العالمية والإشارة إلى اتجاهات المنظمة المتبناة.
  • الأمانة العامة، يرأسها مدير عام تعينه الدول الأعضاء لمدة خمس سنوات بناءً على اقتراح من المجلس التنفيذي، أما موظفو الأمانة العامة فهم من المهنيين الطبيين وغيرهم من الأخصائيين والخبراء والموظفين الإداريين العاملين في المقر الرئيسي في جنيف، في المكاتب الإقليمية والدول الست.

مدراء منظمة الصحة العالمية

  1. الطبيب الكندي بروك تشيشولم (Brock Chisholm)، بين عامي 1948- 1953.
  2. الطبيب البرازيلي ماركولينو غوميز كاندو (Marcolino Gomes Kandao)، بين عامي 1953-1973.
  3. الطبيب الدنماركي هالفدان ماهلر (Halfdan Maher)، بين عامي 1973- 1988.                       
  4. الطبيب الياباني هيروشين اكاجيما (Hiroshi Nakajima)، بين عامي 1988- 1998.                      
  5. الطبيب النرويجي غرو هارلم برونتلاند (Gro Harlem Brundtland)، بين عامي 1998- 2003.
  6. الطبيب الكوري الجنوبي جونغ- ووكلي (LEE Jong-wook)، بين عامي 2003- 2006.
  7. الطبيب السويدي آندرس نوردستروم (The Address Nordstrom) بالنيابة، بين عامي 2006- 2007.
  8. الطبيبة الصينية مارغريت تشان (Margaret Chan)، منذ عام 2007 حتى الآن.      

المكاتب الإقليمية للمنظمة

توجد ستة مكاتب إقليمية مقسمة جغرافياً على كل العالم، هي:

  • مكتب جنوب شرق آسيا، مقره العاصمة الهندية نيودلهي، يشمل مناطق (الهند، بنغلاديش، بوتان، بورما، كوريا الشمالية، إندونيسيا، جزر المالديف، نيبال، سريلانكا، تايلاند، تيمور الشرقية).
  • المكتب الإقليمي لشرقالمتوسط، مقره العاصمة المصرية​​القاهرة، يضم (مصر، أفغانستان، البحرين، جيبوتي، مصر،الإمارات العربية المتحدة، العراق، إيران، الأردن، الكويت، لبنان، ليبيا، المغرب، عمان، باكستان، قطر، الصومال، السودان، سوريا، تونس، اليمن).
  • المكتب الإقليمي لغرب المحيط الهادئ، مقره العاصمة الفلبينية مانيلا، يشمل (الفلبين، أستراليا، بروناي، كمبوديا، الصين، جزركوك، كوريا الجنوبية، فيجي، غوام، هونغ كونغ،اليابان، كيريباتي، لاوس، ماكاو، ماليزيا، جزر ماريانا الشمالية، جزر مارشال، ميكرونيزيا، منغوليا، ناورو، نيوي، كاليدونيا الجديدة، نيوزيلندا، بالاو، بابوا غينيا الجديدة، جزر بيتكيرن، الفلبين، بولينيزيا الفرنسية، سليمان، ساموا، وساموا الأمريكية، سنغافورة، توكيلاو، تونغا، توفالو، فانواتو وفيتنام، واليس وفوتونا).
  • منظمة الصحة للبلدان الأمريكية، مقره العاصمة الأمريكية واشنطن، يضم (الولايات المتحدة الأمريكية، جزر الأنتيل الهولندية، أنغيلا، أنتيغوا وبربودا، الأرجنتين، أروبا، جزر البهاما، بربادوس، بليز، برمودا، بوليفيا، البرازيل، جزر كايمان، كندا، شيلي، كولومبيا، كوستاريكا، كوبا، دومينيكا، جمهورية الدومينيكان والإكوادور والولايات المتحدة الأمريكية، غرينادا، جواديلوب، غيانا، غيانا، هايتي، هندوراس وجامايكا ومارتينيك والمكسيك ومونتسيرات، نيكاراغوا، بنما، باراغواي، بيرو، بورتوريكو، سانت كيتس ونيفيس، سانتلوسيا، سانت فنسنت وجزر غرينادين، وسورينام، ترينيداد وتوباغو وتركيا وجزر كايكوس،أوروغواي، جزر فيرجن(.
  • المكتب الإقليمي لأفريقيا، مقره عاصمة الكونغو برازافيل، يضم (الكونغو، جنوب أفريقيا، الجزائر، أنغولا، بنين، بوتسوانا، بوركينا فاسو، بوروندي، الكاميرون، الرأس الأخضر، جمهورية أفريقيا الوسطى، جزر القمر، الكونغو، جمهورية الكونغو الديمقراطية وساحل العاج وإريتريا، إثيوبيا، الغابون، غامبيا، غانا، غينيا، غينيا الاستوائية، غينيا بيساو، كينيا، ليسوتو، ليبيريا، مدغشقر، ملاوي، مالي، المغرب، موريتانيا، موريشيوس، موزمبيق، ناميبيا، النيجر، نيجيريا، رواندا،سان تومي وبرينسيبي، السنغال، سيشيل، سيراليون، سوازيلاند، تنزانيا، تشاد، توغو وزامبيا وزيمبابوي).
  • المكتب الإقليمي لأوروبا، مقره العاصمة الدنماركية كوبنهاغن،  يضم (الدنمرك، ألبانيا، أندورا، أرمينيا، النمسا، أذربيجان، بلجيكا، روسيا البيضاء، البوسنة والهرسك، بلغاريا، كرواتيا، قبرص، إستونيا، فنلندا، فرنسا، جورجيا، اليونان، هنغاريا، أيسلندا، أيرلندا، الكيان الصهيوني المحتل، إيطاليا، كازاخستان، قيرغيزستان، لاتفيا، ليتوانيا، لوكسمبورغ، مقدونيا، مالطا، مولدوفا، موناكو، الجبل الأسود، النرويج، هولندا، بولندا، البرتغال، رومانيا، روسيا، سان مارينو، صربيا، سلوفاكيا، سلوفينيا، السويد، سويسرا وطاجيكستان، جمهورية التشيك، تركيا، تركمانستان، أوكرانيا، المملكة المتحدة، أوزبكستان). 
4

التمويل وأحدث نشاطات المنظمة في مناطق المزاع المسلح

يتم تمويل منظمة الصحة العالمية من مساهمات الدول الأعضاء والجهات المانحة الأخرى،كالمؤسسات الوطنية والإقليمية والمنظمات غير الحكومية ومنظمات الأمم المتحدة الأخرى، والقطاع الخاص.

أحدث نشاطاتها

عالجت منظمة الصحة العالمية العديد من الحالات الصحية على مستوى العالم، ومن أحدثها:

  • مساعدة 800 شخص محاصر في شمال شرق نيجيريا نتيجة الصراع المسلح بين الحكومة ومنظمة بوكو حرام الإرهابية،حيث وصل فريق تابع لمنظمة الصحة العالمية إلى مدينة مايدوجوري الواقعة شمال شرق نيجيريا في التاسع عشر من شهر  آب/أغسطس عام 2016، لتقييم الوضع الصحي هناك، حيث أشارت التقديرات أن معدلات الوفيات المقدرة في بعض المناطق هي أعلى 4 مرات من عتبات الطوارئ، كما أن معدل سوء التغذية الحاد حوالي 14%، ووضعت المنظمة هدفاً لها هو الحد على وجه السرعة من معدلات الوفاة والمرض عن طريق التوسع بسرعة تصل الخدمات الصحية المنقذة للحياة، وستعمل المنظمة بشكل وثيق مع المسؤولين المحليين والوكالات المتخصصة لمعالجة المخاطر الصحية الناجمة عن سوء التغذية وتفشي الأمراض، وعدم وجود طويل الأمد من الحصول على الخدمات الصحية الأساسية.
  • إقامة برنامج الميثادون الرائد في دار السلام في تنزانيا لمعالجة إدمان المخدرات، وذلك في الرابع والعشرين من شهر آب/أغسطس عام 2016، حيث شهدت دار السلام التنزانية في السنوات الأخيرة زيادة في تعاطي المخدرات غير المشروعة، وخصوصاً الهيروين، فقامت المنظمة بتوفير دواء الميثادون في مستشفيين في دار السلام باعتباره العلاج الأكثر فعالية لمستخدمي الهيروين، وذلك للحد من الإدمان على المواد الأفيونية مثل الهيروين، ومنع الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية والأمراض الأخرى التي تنتقل عن طريق تبادل الإبر، إضافة إلى الحد من السلوك الإجرامي الذي غالباً ما يرافق تعاطي المخدرات والإتجار بها.

في الختام.. تسعى منظمة الصحة العالمية لينعم العالم بالصحة بكل أشكالها الجسدية والنفسية، من أجل ذلك فهي مستمرة بنشاطاتها في كل المناطق الجغرافية سواءً في أوقات السلم أو الحرب.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر