الفروق بين متصفحات الويب (الانترنت) المختلفة

أبرز وأهم المعلومات المتنوّعة والمقارنات بين أشهر متصفّحات الويب وأشهر تطبيقاتها حول العالم (Web Browsers)
الكاتب:لؤي شحاف
تاريخ النشر: 06/11/2016
آخر تحديث: 18/02/2017
صورة لشعارات أبرز متصفحات الويب

تتعدّد أنواع متصفّحات الويب وتختلف المنصّات الدّاعمة لكلّ منها، غير أنّها تتّفق جميعها على تحقيق هدفٍ واحد، ألا وهو توفير ولوج المستخدمين إلى العالم الافتراضيّ، حيث يعود تاريخ متصفّح الويب الأوّل في العالم إلى عام 1990، الّذي طوّرته رابطة الشّبكة العالميّة (World Wide Web Consortium) واختصارها (W3C)، وأطلقت عليه اسم (Worldwide Web)، قبل أن تغيّر الاسم إلى (Nexus)، لتقوم بعدها الشّركات المختصّة والمتعدّدة بتطوير متصفّحات الويب المختلفة الواحد تلو الآخر، الّتي سنتناول أشهرها في هذا المقال.

متصفّحات الويب (Web Browsers): هي عبارة عن قنوات مفتوحة تؤمّن جسر الوصول إلى مختلف مواقع الشّبكة الافتراضيّة، حيث يمكنك من خلالها الولوج إلى أيّ موقع الكرتوني على شبكة الإنترنت، ذلك بفضل معرّف المصادر الموحّد (Uniform Resource Identifier) واختصاره (URI)، الّذي يقوم بتعريف أيّ مصدر معلومات تحاول الولوج إليه، هذه التّقنيّة توفّر لك إمكانيّة استعراض محتويات الشّبكة الافتراضيّة المختلفة، سنستعرض في هذا المقال مقارنات بين عديد متصفّحات الويب، من خصائصها، ميّزاتها، آليّة عمل أنظمة الحماية الخاصّة بكلّ منها، المنصّات المختلفة الّتي تدعمها، ذلك بعد أن نستعرض ماهيّة كلّ متصفّح ويب، نشأته ولمحة عن تاريخه.

1

تاريخ أشهر متصفحات الويب المشهورة

سنتناول فيما يلي مجموعة من أهمّ متصفّحات الويب في العالم وأكثرها استخداماً، حيث سنتحدّث عن ماهيّة هذه المتصفّحات ولمحة عن تاريخها، ذلك تبعاً للأقدميّة والتّرتيب الزّمني لها.

متصفّح الويب أوبرا (Opera)

قامت شركة (Opera Software ASA) بتطوير متصفّح الويب أوبيرا وإطلاقه في شهر نيسان/أبريل في عام 1995، وهي شركة متفرّعة عن الشّركة النّرويجيّة للاتّصالات (Telenor)، حيث بدأ العمل على مشروع متصفّح أوبيرا في شركة تيلينور في عام 1994، قبل أن تتولّى شركة أوبيرا سوفتوير بنفسها تطوير المتصفّح وإطلاقه للعلن.

منذ عام 1995 حتّى اليوم لا تزال إصدارات متصفّح أوبيرا تتجدّد باستمرار، ليصل هذا المتصفّح إلى إصداره رقم 41.0.2353.10، حيث يتمّ العمل على تحديث ميّزاته وخدماته من إصدارٍ لآخر، الأمر الّذي ساعد على تزايد أعداد مستخدميه مع مرور الوقت، ليتجاوز حاجز ال 400 مليون مستخدم تقريباً حول العالم، كلّ هذا رفع من أسهم المتصفّح وجذب مختلف الشّركات العالميّة نحوه، لتقوم الشّركة الصّينيّة (Qihoo) بشرائه في شهر تمّوز/يوليو في عام 2016 مقابل 600 مليون دولار أمريكيّ، تقنيّاً، يعتمد متصفّح أوبيرا في عمله على محرّكي (Blink layout engine) و (Presto layout engine)، كما أنّه مزوّد بعديد الخصائص والخدمات التّكنولوجيّة الّتي سنستعرضها لاحقاً في سياق المقال.

متصفّح ويندوز إنترنت إكسبلورر (Explorer)

بعد أن سيطر كلّ من متصفّحي الويب (Opera) و (Netscape) على عالم الإنترنت الافتراضيّ في مطلع تسعينيّات القرن الماضي، قرّرت شركة مايكروسوفت الأمريكيّة تطوير متصفّحها الخاصّ ومنافسة الآخرين، فكان لها ما تريد، حيث أطلقت متصفّح الويب (Internet Explorer) ويُعرف اختصاراً ب(IE) في 16 آب/أغسطس في عام 1995، ذلك كواحدٍ من خدماتها مدفوعة الأجر والملحقة بنظام التّشغيل ويندوز 95، قبل أن يتحوّل إلى خدمة مجّانيّة في إصدارات ويندوز اللّاحقة.

أولت شركة مايكروسوفت اهتماماً كبيراً بمتصفّحها الخاصّ ودفعت على تطويره وتحديثه ملايين الدّولارات الأمريكيّة، ليصل متصفّح إنترنت إكسبلورر إلى ذروة نجاحه مع انطلاق الألفيّة الثّالثة، حيث تبيّن أنّ أكثر من 90% من مستخدمي الإنترنت حول العالم يعتمدون على متصفّح الويب أنترنت إكسبلورر في عملهم، ذلك في عامي 2002 و2003 تحديداً.

غير أنّ ظهور متصفّحات ويب جديدة مع مرور الوقت أثّر كثيراً على نسبة استخدام متصفّح إنترنت إكسبلورر، ما جعله يتراجع خلف عديد متصفّحات الويب الأحدث من حيث نسبة الاستخدام، لكن ذلك لم يؤثّر على عمل شركة مايكروسوفت، الّتي استمرّت بتطوير وتحديث متصفّحها إنترنت إكسبلورر، وصولاً إلى إصداره الأخير (11 Internet Explorer) وتحديداً رقم 11.0.35، الّذي يعمل على نظام التّشغيل ويندوز 7 فما فوق، علماً بأنّه يعتمد على محرّك (Trident layout engine) في عمله.

متصفّح موزيلا فايرفوكس (Mozilla Firefox)

يعود تاريخ إنشاء متصفّح فايرفوكس إلى 23 أيلول/سبتمبر في عام 2002 تحت اسم المتصفّح (Phoenix)، ذلك على يدّ شركة (Mozilla Foundation) بالتّعاون مع الشّركة الفرعيّة منها (Mozilla Corporation)، قبل أن يتمّ تغيير اسم المتصفّح إلى (Mozilla Firefox) في تشرين الثّاني/نوفمبر في عام 2004، علماً بأنّه يُعرف اختصاراً بفايرفوكس.

استطاع متصفّح فايرفوكس أن يُثبت نفسه بسرعةٍ قياسيّة منذ إصداره الأوّل، حيث تجاوز حاجز ال60 مليون تحميل خلال عامه الأوّل فقط، كما استمرّ بنجاحه متفوّقاً على متصفّح أنترنت إكسبلورر الخاصّ بشركة مايكروسوفت من حيث نسبة الاستخدام، غير أنّ ظهور متصفّح غوغل كروم أثّر قليلاً على فايرفوكس، ما أدّى إلى تراجعه خلف غوغل كروم محتلاً المرتبة الثّانية من حيث نسبة الاستخدام حسب أداة تحليل حركة المرور على شبكة الإنترنت (StatCounter).

علماً بأنّ متصفّح فايرفوكس وصل اليوم إلى الإصدار الرّسميّ رقم 49.0.1، معتمداً في عمله على المحرّك (Gecko layout engine).

متصفّح الويب سفاري (Safari)

هو متصفّح الويب الخاصّ بالشّركة الأمريكيّة (Apple)، طوّرته وأطلقته لأوّل مرّة في 7 كانون الثّاني/يناير في عام 2003، ذلك لنظام التّشغيل (Mac OS X Panther)، قبل أن تُدرجه في إصدارات هاتفها الذّكيّ (iPhone) المختلفة منذ إطلاقه في عام 2007، باعتباره متصفّح الويب الرّئيسيّ فيها.

عملت شركة آبّل على تحسين وتحديث متصفّحها سفاري من إصدارٍ لآخر، ذلك من خلال تطوير واستحداث خدمات جديدة للمستخدمين، اعتباراً من الإصدار الأوّل (Safari 1) وصولاً إلى الإصدار الأخير (Safari 10) وتحديداً رقم  10.0.2، علماً بأنّ متصفّح سفاري يعتمد في آليّة عمله على محرّك (Web Kit layout engine).

متصفّح غوغل كروم (Chrome)

قرّرت الشّركة الأمريكيّة (Google) تطوير متصفّح الويب الخاصّ بها على غرار ما تفعله شركات التّكنولوجيا الأخرى، فأعلنت عن إطلاق متصفّح (Google Chrome) في 2 أيلول/سبتمبر في عام 2008، كانت انطلاقة متصفّح غوغل كروم بطيئةً نوعاً ما، إلّا أنّها أخذت بالارتفاع شيئاً فشيئاً، حيث تمكّن من تجاوز متصفّح موزيلا فايرفوكس من حيث نسبة الاستخدام في تشرين الثّاني/نوفمبر في عام 2011 لأوّل مرّة، مع أكثر من 160 مليون مستخدم، ليتضاعف هذا الرّقم في عام 2012 متجاوزاً عتبة الـ300 مليون مستخدم حول العالم.

ويتربّع متصفّح غوغل كروم اليوم على عرش متصفّحات الويب المختلفة مع ما يُقارب 62 % من نسبة الاستخدام عامّةً حول العالم، متفوّقاً على متصفّح فايرفوكس بنسبة 16 % ثانياً ومتصفّح أنترنت إكسبلورر بنسبة 12 % ثالثاً، ذلك حسب الأداة (Stat Counter) .

تقنيّاً، اعتمد القائمون على محرّك (WebKit layout engine) في تسيير عمل غوغل كروم حتّى الإصدار رقم 27، غير أنّهم قرّروا تغيير محرّك العمل إلى (Blink layout engine)، الّذي يُعدّ فرعاً من محرّك (WebKit)، ذلك اعتباراً من الإصدار رقم 28 وصولاً إلى الإصدار الأخير رقم 54 وتحديداً 54.0.2840.50.

متصفّح مايكروسوفت إدج (Edge)

بعد تراجع أسهم متصفّح الويب الخاصّ بشركة مايكروسوفت (Internet Explorer)، قرّرت الشّركة الأمريكيّة تطوير متصفّح ويب آخر تزامن مع تطوير الإصدار الأحدث من نظام التّشغيل (Windows)، ألا وهو ويندوز 10، فاختارت للمتصفّح الجّديد اسم (Spartan) وأطلقته في آذار/مارس في عام 2015، قبل أن تغيّر الاسم إلى (Microsoft Edge) في حزيران/يونيو من العام نفسه.

اليوم وبعد مرور أكثر من عامٍ على إطلاق متصفّح مايكروسوفت إدج، وصل المتصفّح إلى الإصدار رقم 38.14393.0.0، إلّا أنّ نسبة استخدامه لا تزال منخفضة مقارنةً بغيره من متصفّحات الويب، ذلك تبعاً لآخر إحصائيّات أداة (StatCounter) الّتي أصدرتها في أيلول/سبتمبر في عام 2016، حيث بيّنت أنّ نسبة استخدام مايكروسوفت إدج تصل إلى حوالي 3% من نسبة استخدام متصفّحات الويب عامّةً، ما يجعله يقبع في المرتبة الخامسة خلف متصفّح الويب (Safari)، الّذي تصل نسبة استخدامه إلى 4.7 % تقريباً.

2

المنصّات الدّاعمة لكلّ متصفّح ويب والاختلاف فيما بينها

تتنوّع المنصّات الّتي تدعم متصفّحات الويب عامّةً وتختلف فيما بينها، فهناك بعض المتصفّحات المتخصّصة بأنظمة تشغيل معيّنة، حيث لا تعمل إلّا على أنظمة محدّدة تدعمها وتفعّلها وهكذا، سنستعرض هنا أبرز المنصّات الدّاعمة لمختلف متصفّحات الويب الّتي نتناولها في المقال:

منصات متصفّح أوبيرا

يعمل متصفّح الويب أوبيرا على مجموعة من أنظمة تشغيل الحواسيب الشّخصيّة والمحمولة، ألا وهي: (Microsoft Windows)، (OS X) و (Linux)، فضلاً عن تطوير القائمين لمتصفّحَين خاصّين بأنظمة تشغيل الهواتف النقّالة:

  •  الأوّل (Opera Mobile): الّذي يدعم مجموعة كبيرة من أنظمة تشغيل الهواتف الذّكيّة على رأسها (Android)، (iOS)، (Windows Phone)، (Nokia Symbian) و(BlackBerry).
  • أمّا الثّاني (Opera Mini): المخصّص لنظام تشغيل الهواتف القديمة (Java ME).

منصات متصفّح أنترنت إكسبلورر

يتخصّص متصفّح أنترنت إكسبلورر بالعمل على أنظمة التّشغيل الخاصّة بالشّركة الأمّ (Microsoft) من الإصدارات المختلفة لنظام تشغيل الحواسيب الشّخصيّة والمحمولة (Windows) وصولاً إلى أنظمة تشغيل الهواتف النقّالة Windows Phone) (Windows Mobile) و (Windows CE)، غير أنّ شركة مايكروسوفت تطوّر إصدارات من متصفّحها إنترنت إكسبلورر تدعم نظامي التّشغيل (Mac OS) و (UNIX OS)، فضلاً عن أنترنت إكسبلورر مخصّص لنظامي تشغيل جهازي الألعاب (Xbox 360) و (Xbox One).

منصات متصفّح فايرفوكس

يدعم متصفّح موزيلا فايرفوكس مجموعة من المنصّات المختلفة، كأنظمة تشغيل الحواسيب الشّخصيّة والمحمولة (Microsoft Windows)، (OS X) و (Linux)، بينما ينحصر عمله على أنظمة تشغيل الهواتف النقّالة بنظامي (Android) و(iOS)، فضلاً عن كونه متصفّح الويب الرّئيسيّ في نظام التّشغيل (Firefox OS)، الّذي تطوّره الشّركة الأمّ (Mozilla Foundation) أيضاً.

منصات متصفّح سفاري

يتخصّص متصفّح سفاري بالإصدارات المختلفة لنظامي تشغيل الشّركة الأمّ (Apple)، الأوّل الخاصّ بالحواسيب الشّخصيّة والمحمولة (Mac OS)، والثّاني الخاصّ بالهواتف النقّالة (iOS)، إلّا أنّ هناك نسخة من سفاري خاصّة بنظام التّشغيل (Microsoft Windows) للحواسيب المختلفة.

منصات متصفّح غوغل كروم

كما هو حال متصفّح الويب فايرفوكس، فإنّ غوغل كروم يعمل على أنظمة تشغيل الحواسيب الشّخصيّة والمحمولة (Microsoft Windows) ،(OS X) و (Linux)، كذلك على نظامي تشغيل الهواتف النقّالة (Android) و (iOS)، فضلاً عن كونه متصفّح الويب الرّئيسيّ في نظام التّشغيل (Chrome OS)، الّذي تطوّره الشّركة الأمّ (Google) أيضاً.

منصات متصفّح مايكروسوفت إدج

أرادت شركة مايكروسوفت أن يكون متصفّحها الجّديد خاصّاً وحصريّاً، لذا فإنّ مايكروسوفت إدج لا يعمل إلّا على نظام التّشغيل الأحدث من مايكروسوفت للحواسيب الشّخصيّة والهواتف المحمولة، ألا وهو ويندوز 10، بالإضافة إلى نظام تشغيل جهاز الألعاب (Xbox One) فقط.

3

الخصائص المتنوّعة لمتصفّحات الإنترنت ومقارنة بين ميّزاتها

تتميّز متصفّحات الويب المختلفة بمجموعة من الخصائص والخدمات المتغيّرة من متصفّح لآخر، فهناك بعض الخدمات الّتي توفّرها متصفّحات بعينها لا تتاح في متصفّحات أخرى، والعكس صحيح، لذا سنستعرض في هذا المحور لمحة عن أبرز وأهمّ الخدمات الّتي توفّرها أشهر متصفّحات الويب المختلفة.

ميّزات متصفّح الويب أوبيرا

  1. يتميّز متصفّح أوبيرا بالخدمة الاختياريّة (Turbo Mode)، الّتي تضغط حجم الصّفحة المطلوب الولوج إليها حتّى نسبة 80%، ذلك لمساعدة المستخدمين ممّن يعانون من السّرعة البطيئة في استخدام الإنترنت من الولوج إلى الصّفحات المطلوبة بسهولة أكبر، خاصّة صفحات الويب ذات الحجم الكبير.
  2. كما يعتبر متصفّح أوبيرا أحد أوائل المتصفّحات الّتي توفّر ميّزة تقريب الصّورة (Zoom In) ذلك نحو النّصوص أو الصّور وغيرها من محتويات الصّفحة، فضلاً عن خدمة الوصول السّريع (Speed Dial)، الّتي تمكّنك من صنع قائمة غير محدودة العدد من الصّفحات المفضّلة لديك، تظهر لك في أعلى الصّفحة عند استخدامك متصفّح أوبيرا، ما يسرّع عمليّة ولوجك إلى إحداها متى رغبت.
  3. بالإضافة إلى مجموعة أخرى من الخدمات والميّزات المتعدّدة، أبرزها خاصيّة التصفّح الخاص (Private Browsing)، الّتي تتيح لك الخصوصيّة والسرّية في استخدام أوبيرا، دون ظهور صفحات الويب المستخدمة.

أبرز خصائص متصفّح أنترنت إكسبلورر

على عكس متصفح أوبيرا، لا يتمتّع إنترنت إكسبلورر بميّزة (Turbo Mode) أو التصفّح الخاصّ (Private Browsing)، إلّا أنّه يتيح إمكانيّة حذف صفحات الويب المستخدمة بشكلٍ فرديّ أو جماعيّ من قائمة الصّفحات المستخدمة، فضلاً عن ميّزة إظهار تحذير عند محاولة الولوج إلى صفحة خطيرة أو غير موثوق بها، كذلك إمكانيّة إقفال صفحات الويب غير المرغوب بها (Block) خاصيّة التّقريب (Zoom In) وغيرها من الخصائص والخدمات المختلفة.

ميّزات وخدمات متصفّح فايرفوكس

  1. لعلّ أبرز ما يميّز متصفّح موزيلا فايرفوكس؛ شموليّته من حيث تنوّع وتعدّد اللّغات الّتي يدعمها، حيث يوفّر الإصدار الأحدث رقم 49.0.1 من فايرفوكس أكثر من 79 لغة تغطّي مساحات واسعة من مختلف أنحاء العالم، ما يرفع من أسهم متصفّح فايرفوكس ويجعله مرغوباً من قِبل ثقافات مختلفة.
  2. هناك خاصيّة أخرى يتمتّع بها متصفّح فايرفوكس تتعلّق بالتّوافق مع وحدة المعالجة المركزيّة (CPU)، حيث يدعم فايرفوكس عديد الأنواع المختلفة من وحدات المعالجة المركزيّة الخاصّة بأنظمة وبرمجيّات متنوّعة، على رأسها (ARMv7) ،(SPARC) و (PowerPC).
  3. فضلاً عن عديد الخدمات والميّزات الأخرى الّتي يوفّرها فايرفوكس للمستخدمين كالتصفّح الخاص (Private Browsing)، الاحتفاظ بصفحات الويب المفضّلة  (Bookmarks)، إدارة الملفات المحمّلة عبره (Download Manager) وغيرها.

خصائص وأدوات متصفّح سفاري

  1. يتميّز المتصفّح الخاصّ بشركة آبّل (Safari) بمجموعة متنوّعة من الخصائص والخدمات المتاحة للمستخدمين، حيث ينفرد عن غيره من متصفّحات الويب بخاصيّة تُعرف بمفتّش الويب (Web Inspector)، هذا المفتّش عبارة عن أداة مساعدة للمستخدم في ترتيب صفحات الويب المستخدمة زمنيّاً، تصحيح كتابة أسماء المواقع والصّفحات المراد الولوج إليها وغيرها من هذا القبيل.
  2. كذلك طوّر القائمون خدمتي صفحات الويب المفضّلة (Bookmarks) وقائمة الصّفحات المستخدمة (History) شكلاً ومضموناً، حيث تغيّر شعار خدمة الـ(Bookmarks) وتصميمها، فضلاً عن إمكانيّة مزامنة محتويات هذه الأداة مع مثيلتها في متصفّحي فايرفوكس وغوغل كروم، أو مزامنتها مع متصفّحات سفاري على أجهزة آبّل أخرى، ذلك عن طريق الخدمة المطوّرة من آبّل (iCloud)، كذلك أصبح بإمكانك حذف أيّ موقع وصفحة ويب من قائمة (History) بشكلٍ فرديّ، بعد أن كانت هذه الميّزة في الإصدارات القديمة تسمح بالحذف الجّماعي فقط.
  3. بالإضافة إلى كلّ ما سبق، يتيح متصفّح سفاري ميّزة فريدة تسمح لك بإغلاق ومنع عرض محتوى بعينه من أيّ صفحة ويب كانت (Block)، وليس بالضّرورة منع عرض الموقع بأكمله، فضلاً عن خصائص وأدوات مختلفة تسهّل للمستخدم عمليّة التّصفّح كالتّنقّل بين صفحات الويب المختلفة، مزامنة أيّ صفحات مستخدمة مع متصّفحات سفاري على أجهزة آبّل أخرى، التّصفح الخاصّ (Private Browsing) وغيرها.

خصائص وميّزات متصفّح غوغل كروم

  1. كما هو حال متصفّح سفاري، فإنّ متصفّح غوغل كروم يوفّر هو الآخر خدمة مزامنة الصّفحات المفضّلة والمحفوظة (Bookmarks) وتاريخ صفحات الويب المستخدمة (History)، كذلك إعدادات المتصفّح عامّةً (Settings) مع غيره من متصفّحات غوغل كروم على الأجهزة المختلفة، ذلك بفضل حساب غوغل (Google Account) المرتبط بالمتصفّح.
  2. بالإضافة إلى إتاحته ميّزة التّحكّم وإدارة صفحات الويب المستخدمة (Task Manager)، حيث يُظهر لك غوغل كروم عبر هذه الخدمة كيفيّة تعامل وحدة المعالجة المركزيّة (CPU) مع كلّ صفحة على حدة، وأيّها يستهلك سرعة تحميل أعلى وحجم ذاكرة أكبر (Memory)، فضلاً عن قدرتك على إنهاء عمليّة أيّ صفحة منها.
  3. علاوةً على ذلك فإنّ غوغل كروم يوفّر عديد الخدمات الأخرى كإدارة التّحميل (Download Manager)، تسهيل عمليّة التّنقّل بين صفحات الويب المختلفة، الولوج إليها أو الخروج منها، حذف ما ترغب من صفحات الويب المستخدمة من تاريخ الاستخدام (History) وغيرها.

أبرز خدمات وخصائص متصفّح مايكروسوفت إدج

  1. وفقاً لمجلّة التّكنولوجيا العالميّة (PC World) فإنّ متصفّح مايكروسوفت إدج هو الأقرب من حيث الكفاءة وحسن الأداء لمتصفّح غوغل كروم، حيث يتميّز هذا المتصفّح ببعض الخدمات والأدوات غير الموجودة في متصفّحات عديدة، فمثلاً: يرتبط مايكروسوفت إدج بجميع منصّات مايكروسوفت المختلفة مباشرةً، ما يسهّل عمليّة استخدامها والتنقّل فيما بينها، شأنه في ذلك شأن متصفّح غوغل كروم المرتبط هو الآخر بجميع خدمات غوغل.
  2. كذلك يوفّر متصفّح مايكروسوفت إدج خدمة متعلّقة بالقراءة، ألا وهي (Reading Mode)، الّتي تساعد القرّاء في توضيح المواد المعروضة، حيث تقوم بمجرّد تفعيلها بإزالة جميع الصّيغ والعناصر غير المهمّة بهدف توضيح المواد الضّروريّة المعروضة، فضلاً عن وجود أداة لتنظيم المواد المطلوبة للقراءة تدعى (Reading List).
  3. كما يتيح مايكروسوفت إدج ميّزة جديدة تمكّن المستخدمين من الحصول على شرح مفصّل حول صفحة الويب المستخدمة وتخزينه، فضلاً عن مشاركته مع الآخرين، ذلك من خلال خدمة (OneDrive)، الّتي تعدّ واحدة من مجموعة الخدمات الاتّصاليّة المعروفة باسم (Windows Live)، المطوّرة من قِبل شركة مايكروسوفت.
4

الاختلاف بين أنظمة الحماية الخاصّة بمتصفّحات الويب

تعتمد جميع متصفّحات الويب على تطبيق الحماية الّذي يُعرف بأمن المتصفّح (Browser Security)، هو التّطبيق الّذي يتولّى حماية البيانات المختلفة على الشّبكة الافتراضيّة، فضلاً عن حمايته لأنظمة التّشغيل المعتمدة؛ من البرمجيّات الخبيثة والفيروسات في حال حدوث ثغرات أمنيّة، ذلك أثناء جريان عمليّة الاتّصال بين الأجهزة الإلكترونية المستخدمة وشبكة الإنترنت عبر متصفّحات الويب المختلفة.

آليّة عمل متصفّح أوبيرا

عند محاولة الولوج إلى أيّ موقع إلكترونيّ باستخدام متصفّح أوبيرا، يعرض لك سريعاً لمحة عن الموقع ويقوم بفحصه تلقائيّاً، لمعرفة ما إذا كان يحوي على أيّ فيروسات أو برمجيّات خبيثة من أيّ نوعٍ كانت.

في حال وجدَ نظام الحماية ما يشكّل خطراً على البيانات ونظام التّشغيل الخاصّ بجهازك المُستخدَم، يُظهر لك تنبيهاً بذلك والعكس صحيح.

بالإضافة إلى الحماية الّتي يوفّرها نظام متصفّح أوبيرا، يتيح لك كذلك الخصوصيّة في الاستخدام، حيث يمكنك بعد الانتهاء من استخدام أوبيرا حذف جميع البيانات والمعلومات الشّخصيّة، من مواقع مستخدمة، كلمات مرور سريّة ..إلخ.

نظام الحماية في متصفّح أنترنت إكسبلورر

تطوّر عمل نظام الحماية والأمان الخاصّ بمتصفّح إنترنت إكسبلورر من إصدارٍ لآخر، حيث أصبح يوفّر مجموعة من خدمات الحماية المختلفة، إحداها تُدعى (Attachment Execution Service)، الّتي تتخصّص بتحديد الملفّات الخطيرة على الجّهاز قبل تحميلها عبر شبكة الإنترنت، ما يعطيك اختيار حذفها والتّخلّص منها وحماية جهازك الشّخصيّ من تحميل أيّ ملفّات محمّلة بالفيروسات والبرمجيّات الخبيثة.

كذلك يقدّم إنترنت إكسبلورر خدمة اختياريّة تتمثّل بالتّحقّق من أيّ موقع إلكترونيّ قبل الولوج إليه، حيث يمكنك إيقاف عمل هذه الخدمة إن أردت، فضلاً عن إمكانيّة حجب ظهور المواقع المحذّر منها (Block) متى شئت.

ماهيّة نظام الحماية في متصفّح فايرفوكس وآليّة عمله

يُعتبر نظام الحماية الخاصّ بمتصفّح فايرفوكس أحد أقوى أنظمة الحماية والأمان المستخدمة في متصفّحات الويب المختلفة، حيث يعتمد في عمله على تقنيّة (Sandbox)، الّتي تقوم بالتخلّص من أيّ برمجيّات، مواقع، ملفّات وغيرها، قبل أن تُلحق الأذى بنظام التّشغيل المُستخدم.

كذلك يعتمد نظام فايرفوكس على تقنيّتي (Transport Layer Security) و (Secure Sockets Layer)، واختصارهما (TLS/SSL)، اللّتان تتخصّصان بتشفير عمليّة الاتّصال بين الأجهزة الإلكترونية عبر متصفّحات الويب وخوادم المواقع الإلكترونية المختلفة (Servers)، لحماية عمليّة الاتّصال هذه من محاولات الاختراق والقرصنة.

أدوات الحماية في متصفّح سفاري

على الرّغم من المعاناة الكبيرة الّتي عاشتها شركة (Apple) في ظلّ الثغرات الأمنيّة الحاصلة داخل متصفّحها سفاري _ ذلك في عام 2009 _  إلّا أنّ القائمين على نظام الحماية الخاصّ بالمتصفّح تداركوا الأزمة سريعاً وقاموا بتحديث خدمات الحماية المختلفة.

لعلّ أبرز أدوات الحماية في متصفّح سفاري هي عمليّة التّنقيح والمراجعة الّتي يقوم بها نظام المتصفّح للمواقع قبل ولوجها، حيث يقوم بحجبها تلقائيّاً في حال وجد أنّها قد تشكّل خطورة على نظام التّشغيل المستخدم، لذلك قامت شركة آبّل بتشكيل قائمة سوداء لبعض مشغّلات الوسائط المتعدّدة، الّتي وجدت أنّها قد تتعرّض لثغرات أمنيّة تُعرّض متصفّحها سفاري للخطر، فحجبت على إثر ذلك إصدارات معيّنة من المشغّلات (Flash) و(Java).

نظام الحماية في متصفّح غوغل كروم وأدواته

على غرار نظام الحماية الخاصّ بمتصفّح فايرفوكس، يعمل نظام غوغل كروم بتقنيّة الحماية (Sandbox)، حيث يوفّر خدمة التّحذير عند دخول موقع غير موثوق به، شأنه في ذلك شأن معظم متصفّحات الويب الأخرى، إلّا أنّه يتفوّق عليها بكونه يتيح هذه الخدمة للاستخدام على غيره من المتصفّحات، ذلك عبر الخدمة المجّانيّة (Google Safe Browsing API)، ما يوفّر لك الحماية والأمان بغضّ النّظر عن المتصفّح المُستخدم، طالما أنّ هذه الخدمة مفعّلة.

كذلك يعتمد غوغل كروم على تأمين متصفّح خاصّ محمي (Private Browsing)، على غرار بعض المتصفّحات الّتي توفّر ذلك أيضاً، حيث تُعرف هذه الخدمة في غوغل كروم بـ(Incognito mode)، الّتي يمكنك الانتقال إليها متى شئت.

فضلاً عن أداة الحماية والمسح (Download Scanning Protection)، الّتي تقوم بفحص ومراجعة الملفّات المطلوب تحميلها قبل حدوث ذلك، بغيّة التّأكّد من سلامتها وصلاحيتها، لمنع تعرّض نظام التّشغيل المُستخدم للخطر.

نظام الحماية والأمان في متصفّح مايكروسوفت إدج

يعمل نظام الحماية في متصفّح مايكروسوفت إدج بنفس آليّة عمل نظام الحماية الخاصّ بمتصفّح إنترنت إكسبلورر، إنمّا بأداء أفضل، حيث عملت شركة (Microsoft) على تطوير وتحسين أداء نظام مايكروسوفت إدج، ليصبح موازياً لسرعة وفاعليّة أداء نظام الحماية في متصفّحات غوغل كروم، فايرفوكس وأوبيرا.

من الجّدير ذكره بأنّ أنظمة الحماية الخاصّة بمتصفّحات الويب المختلفة تُحدّث وتتطوّر بشكلٍ مستمرّ، شأنها في ذلك شأن جميع خدمات وتقنيّات هذه المتصفّحات، حيث يتمّ إعلامك بذلك حالما يصدر تحديث جديد للمتصفّح المُستخدم.

في النّهاية.. لا يمكن الجّزم بأفضليّة متصفّح ويب على غيره، بالرّغم من الدّراسات والإحصائيّات المختلفة الّتي تتعرّض لهذا الأمر، إلّا أنّه يمكننا القول بأنّ هناك متصفّح ويب يتصدّر نسبة الاستخدام حول العالم بالاعتماد على استفتاءات وإحصائيّات معيّنة كما ذكرنا سابقاً، وأنّ كلّ مُستخدم يفضّل الاعتماد على متصفّح بعينه حسب الخصائص والخدمات الّتي يوفّرها، كذلك حسب السّرعة، السّهولة والفاعليّة المتاحة.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر