لماذا عليك أن ترتدي أقنعة الوجه في ظل كورونا؟ دراسة تجيب

  • تاريخ النشر: الجمعة، 12 يونيو 2020
لماذا عليك أن ترتدي أقنعة الوجه في ظل كورونا؟ دراسة تجيب
مقالات ذات صلة
تحذيرات من ارتداء هذا النوع من الأقنعة الواقية: لا يحمي من كورونا
في زمن كورونا: أطعمة يجب أن تتناولها لتحمي رئتك من دائرة الخطر
احذر الاستخدام المفرط لمطهرات اليدين: يؤدي إلى حدوث هذه المشاكل

كشفت دراسة بحثية جديدة عن أهمية ارتداء أقنعة الوجه "الكمامات" في ظل تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، مشيرة إلى أن هذا سيحقق نتائج أفضل حينما يرتديها الجميع.

وقالت الدراسة، التي أجراها فريق بحثي متعدد التخصصات في جامعة  Greenwich كامبريدج، إن استخدام قناع الوجه "الكمامة" من قبل الجمهور يمكن أن يقلل بشكل كبير من معدل انتشار الفيروس التاجي، كذلك يمنع المزيد من موجات الأوبئة، حيث هذا سيساعد على وجود نظم إغلاق أقل صرامة في العالم، نقلاً عن موقع RT الإلكتروني.

وأشار فريق العمل المكون من كبار علماء الرياضيات والمهندسون وعلماء الأوبئة إلى أن ارتداء قناع الوجه على نطاق واسع، بالإضافة إلى اتباع سياسة التباعد الاجتماعي والتدخلات غير الدوائية الأخرى، قد يسهم في توفير طريقة مقبولة للسيطرة على الجائحة وإعادة فتح النشاط الاقتصادي مرة أخرى.

وللتحقق من فعالية ارتداء أقنعة الوجه، أقدم الفريق البحث متعدد التخصصات على استخدام نموذجين، أولهما "عملية متفرعة تبحث في مدى تكرار استخدام أقنعة الوجه من قبل عامة السكان "لتسوية المنحنى"، كذلك نموذج ميكانيكي؛ استناداً إلى المعلومات المنشورة حول آليات انتقال فيروس كورونا المستجد بين الأشخاص.

ومن ثم خرج البروفيسور جون كولفين، عالم الفيروسات والمعد الرياضي من جامعة Greenwich بنتائج النموذجين، حيث أظهر كلاهما أنه في ظل مجموعة واسعة من الظروف، فإن استخدام قناع الوجه من قبل جميع الناس يمكن أن "يسطح المنحنى" بشكل كبير، كذلك عندما تكون أقنعة الوجه فقط فعالة بنسبة 50%.

ونشرت الدراسة  كيفية صنع قناع وجه فعال من مواد محلية الصنع أيضاً، مشيرة إلى أنه "إذا كانت معدات الوقاية الشخصية قليلة- فإن الأقنعة المصنوعة في المنزل- مع نسيج واحد بين قطعتين من ورق المطبخ، تظهر أنها تعمل بنسبة 90% كأقنعة جراحية".

تم نشر هذا المقال مسبقاً على القيادي. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا