في يومه العالمي: أسباب غير شائعة لارتفاع ضغط الدم عليك الحذر منها

الأحد، 17 مايو 2020
  • في يومه العالمي: أسباب غير شائعة لارتفاع ضغط الدم عليك الحذر منها

    يعاني الكثيرون حول العالم من مشاكل ارتفاع ضغط الدم، حيث يعود ذلك في أغلب الحالات إلى التدخين بافراط وتناول الأطعمة المصنعة وإهمال التمارين الرياضية وشرب الكحوليات والإكثار من تناول الملح، إلا أنه في بعض الحالات لا يمكن تحديد سبب ارتفاع ضغط الدم.

    أسباب غير شائعة لارتفاع ضغط الدم

    ومع الاحتفال باليوم العالمي لضغط الدم، والذي حددته منظمة الصحة العالمية في 17 مايو من كل عام، فقد كشفت تقارير طبية أن هناك عدة أسباب غير شائعة قد تتسبب في ارتفاع ضغط الدم، حيث يجب الحذر منها:

    خلل الغدة الدرقية

    عندما لا يقوم الجسم بإطلاق الكمية الكافية من هرمونات الغدة الترقية، يتباطأ معدل ضربات القلب، وتصبح الشرايين متصلبة، كما أنه قد يؤدي إلى ارتفاع مستوى الكوليسترول السيء، مما قد يؤدي بدوره إلى تيبس الشرايين. 

    وعلى الجانب الآخر، فعندما يتم إفراز نسبة كبيرة من الهرمونات، فقد يؤدي هذا إلى زيادة ضربات القلب، كما قد يرتفع ضغط الدم.

    السكر المضاف

    الإكثار من السكر لا يقل خطورة عن الإكثار من الملح، كما أن الأنظمة الغذائية عالية السكر قد تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم بشكل ملحوظ.

    الجفاف

    عندما تفقد خلايا الجسم الماء، تقوم الغدة النخامية بإطلاق مادة كيميائية لتتقلص وتُقلص معها الأوعية الدموية، وبسبب هذا، تقلل الكلى من التبول حتى توفر كمية قليلة من السوائل في الجسم، مما يجعل الأوعية الدموية في القلب والدماغ تتقلص بشكل أكبر، وهو ما قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.

    توقف التنفس خلال النوم

    يصيب بعض الناس اضطراب فلا يستطيعون التنفس لفترات قصيرة أثناء نومهم، حيث يحدث هذا عادة بسبب انسداد المسالك الهوائية العليا، وبسبب هذا يتم إطلاق هرمونات الإجهاد التي تقوم بزيادة ضغط الدم.

    تحديد النسل الهرموني

    قد تؤدي بعض الوسائل المستخدمة في تحديد النسل مثل الحقن والحبوب والأدوات الأخرى التي تستخدم الهرمونات، في الضغط على الأوعية الدموية، مما قد يتسبب في ارتفاع ضغط الدم.

    نقص البوتاسيوم

    تحتاج كلى الإنسان إلى وجود توازن بين نسبتي البوتاسيوم والصوديوم لاستخراج الكمية الصحيحة من السوائل الزائدة من الدم، وقد يؤدي اختلال هذا التوازن إلى ارتفاع ضغط الدم.

    لذا فمن المهم المحافظة على نسبة البوتاسيوم في الجسم، عن طريق تناول الخضروات الخضراء مثل الفاصولياء والبروكلي، والأسماك، ومنتجات الألبان قليلة الدسم.

    مضادات الاكتئاب

    هناك بعض الأدوية التي تستهدف المواد الكيميائية في الدماغ لعلاج الاكتئاب أن يؤدي تناولها إلى ارتفاع ضغط الدم.

    المكملات العشبية

    هناك بعض الأعشاب الموجودة في المكملات الغذائية، مثل عشبة سانت جون والجنكة والبرتقال المر والإفيدرا، قد يؤدي تناولها إلى ارتفاع ضغط الدم، لذلك من الضروري استشارة الطبيب قبل استخدامها.

    تم نشر هذا المقال مسبقاً على القيادي. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا

    المزيد:

    معدل السكر الطبيعي في الدم

    آثار جلطة الدماغ

    فقر الدم Anemia.. أنواع وأعراض وعلاج

    تعليقات