بجانب فقدان حاستي الشم والتذوق: 3 أعراض جديدة لفيروس كورونا

أبوظبي تعتمد تقنية DPI في فحص كورونا: ما هي؟ وكيف سيُسهل دخول الإمارة؟

فيروس هانتا في الصين: هذا ما يجب معرفته!

  • بواسطة: أمان الأربعاء، 25 مارس 2020 الأربعاء، 25 مارس 2020
فيروس هانتا في الصين

فيروس هانتا في الصين يقتل رجلًا من مقاطعة يونان الواقعة جنوب غرب الصين، في الوقت الذي مازال العالم يواجه فيه جائحة فيروس كورونا كوفيد 19 الجديد، إلا أن فيروس هانتا (Hantavirus) في الواقع ليس جديدًا على العالم فقد أصاب البشرية منذ عقود، إلا أن ذلك لم يمنع خبر وفاة الرجل الصيني من إثارة الذعر بين الناس، وقد ظهر فيروس هانتا لأول مرة عام 1978 في قوارض قرب نهر هانتان في كوريا الجنوبية.

ما هو فيروس هانتا؟

يوضح مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها CDC إلى أن فيروسات هانتا (Hantavirus) هي مجموعة من الفيروسات التي  تنتشر بشكل أساسي عن طريق القوارض، والتي يمكن أن تسبب أمراضاً مختلفة في أنحاء العالم، فقد ينتج عنها الإصابة بـ(فيروس هانتا في البشر)، حيث تُعرف فيروسات هانتا في أميركا باسم هانتافيروس "العالم الجديد"، وهي المسببة لمتلازمة الهنتافيروس الرئوية (Hantavirus Pulmonary Syndrome)، بينما تُعرف الأنواع الأخرى لفيروسات هانتا والتي عُثر عليها في مناطق أوروبا وآسيا بفيروسات هانتافيروس "العالم القديم"، والتي تسبب حمى نزفية مع متلازمة كلوية (HFRS)، حيث أن كل نوع منها مرتبط بنوع محدد من القوارض وينتقل إلى الإنسان عبر فيروس ينتشر من البول أو البراز أو اللعاب لفأر مصاب في الهواء، أو عند ملامسة هذه المخرجات والفضلات بأيديهم ومن ثم ملامسة الأنف أو الفم أو العينين، وبدرجة أقل يمكن أن ينتقل من لدغة قوارض (فئران) مصابة، ولكن لا يمكنها الانتقال من شخص لآخر.

أين ظهر فيروس هانتا في الصين؟

ظهر فيروس هانتا في الصين الاثنين الموافق 23 مارس/ آذار 2020 عندما قُتل رجل صيني من مقاطعة يونان الواقعة جنوب غرب البلاد نتيجة إصابته بالفيروس، حيث كان عائدًا في حافلة إلى مقاطعة شاندونغ للعمل، وقد أشار الموقع الإخباري الهندي India Today إلى أن وفاة الشخص أثارت الذعر بين الناس خاصة أنه تم فحص عينات لـِ 32 شخصاً كانوا في الحافلة، مع التأكيد على أن فيروس هانتا ليس جديدًا على العالم حيث أصاب الكثير من الناس منذ عقود.

أعراض فيروس هانتا في الصين:

ينتج عن عدوى فيروس هانتا الإصابة بمتلازمة الهنتافيروس الرئوية، والتي بدورها تتطور ضمن مرحلتين لكل منها أعراضها المختلفة، ففي المرحلة الأولى تتشابه الأعراض مع الإنفلونزا العادية أو الالتهاب الرئوي، لذا تمييز الحالة المرضية يُعد صعبًا في هذه المرحلة، إليكم العلامات الأولى للعدوى من موقع المراكز الطبية والبحثية MayoClinic:

  • حمى وقشعريرة.
  • إسهال أو قيء أو ألم في البطن.
  • صداع وآلام في عضلات الجسم.

تبدأ المرحلة الثانية بعد انقضاء مدة تتراوح ما بين 4-10 أيام من الإصابة، والتي تتطور لأعراض أكثر خطورة تشمل:

  • ضيق في التنفس.
  • سُعال يمكن أن ينتج عنه إفرازات.
  • انخفاض في ضغط الدم.
  • تراكم السوائل داخل الرئتين.
  • هبوط في كفاءة القلب.


العدوى بفيروس هانتا في الصين

مخاطر فيروس هانتا في الصين:

عندما تمتلئ الرئتين بالسوائل فإن عملية التنفس تصبح أكثر صعوبة، كما يبدأ ضغط الدم بالانخفاض وهو ما يؤثر سلبًا على أعضاء الجسم ويسبب تدهورها خاصةً القلب، مما يجعلها مهددة للحياة، حيث سبب الفيروس وفاة 30% من الإصابات في الولايات المتحدة لوحدها.

العدوى بفيروس هانتا في الصين:

مع تزامن فيروس هانتا وفيروس كورونا المُستجد قد يختلط الأمر على الكثير من الناس، إذ تختلف طريقة انتقال العدوى والإصابة بها في فيروس هانتا عنه في كورونا، فهو لا ينتقل من شخص لآخر ولكن يمكن أن يصاب أي شخص بالعدوى بمجرد ملامسته لبول أو براز أو لعاب الفئران المصابة بالفيروس ومن ثم ملامسة العينين أو الأنف أو الفم، بالإضافة إلى التعرض للدغة هذه الفئران المصابة، كما أن وجود الفئران في المنازل أو الأماكن المحيطة بالسكن تزيد من فرصة انتقال العدوى نتيجة انتشار الفيروس بالهواء من قطرات هذه السوائل الناتجة عن القوارض المصابة، ومن ثم استنشاقها مباشرةً.

علاج فيروس هانتا في الصين:

يحتاج تشخيص حالة الإصابة بفيروس هانتا لفحوصات مخبرية لاستبعاد إذا ما كان المرض إنفلونزا أو أي مرض يحمل أعراض مشابهة، لأن الكشف المبكر للمرض يفيد جدًا في إمكانية السيطرة عليه خاصةً وأن العلاجات المتوفرة له محدودة، وتشمل العلاجات المتوفرة:

  • العلاج الداعم بالأجهزة: قد تحتاج الحالات الشديدة إلى دخول وحدة العناية المركزة، إذ تساعد أجهزة التنفس الاصطناعي على التحكم بالسوائل في الرئتين، والتي يتم خلالها إدخال أنبوب عبر الأنف أو الفم إلى القصبة الهوائية للحفاظ على مجرى الهواء مفتوحاً ليعمل بشكل صحيح.
  • أكسجة الدم: هذه الطريقة تُعرف بالأكسجة الغشائية خارج الجسم، وهي طريقة لعلاج الحالات البالغة الشدة من الإصابة، بحيث يتم نقل الدم فيها إلى جهاز خارجي يتخلص من ثاني أكسيد الكربون ويمد الدم بالأكسجين، ومن ثم يتم إعادة الدم المؤكسج إلى الجسم من جديد.

الوقاية من فيروس هانتا في الصين:

ليس هناك طرق للوقاية من المرض  إلا بتجنب المسببات، لذا فمن الضروري التخلص من أي قوارض في محيط البيت أو أماكن التواجد، لذا يمكنكم اتخاذ التدابير التالية للقضاء على أي منها في أماكن تواجدكم:

  • الحفاظ على النظافة العامة بالبيت خاصة نظافة الأطباق والطاولات والأرضيات وتعقيمها باستمرار، وكذلك الطعام بحيث يتم حفظه بطريقة صحيحة وفي أماكن بعيدة عن وصول القوارض، مع إحكام إغلاق سلَّات القمامة.
  • التخلص من كل ما يمكن أن يجذب القوارض إلى أماكن السكن مثل وجود أعشاب كبيرة وطويلة، أو فتحات صغيرة في الجدران والأرضيات، كما يجب أن تُنصب الفخاخ لها للتمكن منها.

رغم أن ظهور فايروس هانتا في الصين أثار الهلع بين الناس، وذلك بسبب عدم تمكن العالم من السيطرة على وباء كورونا الجديد بعد، فقد يعتقد الكثير بأن فيروس هانتا مثل كورونا سريع وسهل الانتشار، ولكن الأمر مختلف هنا فلا وجود لانتقال العدوى من شخص لآخر، وبالرغم من خطورة فيروس هانتا فهو نادر ومميت في آنٍ واحد إلا أن الوقاية منه أسهل من كورونا الجديد.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا