أهم فوائد السمسم الصحية (زيت السمسم)

السمسم (Sesame) محصول الناجين، وأهم استخداماته الغذائية تاريخه.. آثاره الجانبية ومضاره
تاريخ النشر: 25/10/2016
آخر تحديث: 27/10/2017
صورة سمسم قبل وبعد القطاف (الأخضر والمجفف)

يحتوي السمسم على الحديد والزنك والفوسفور، كما أنه خالٍ من الغلوتين، وفي كل بلدٍ من بلدان العالم كان لاستخدام السمسم طابعاً مميزاً.

مثلاً في الهند قدسه الناس واعتبروه رمزاً للخلود، إذ كان يحرق مع جثث الموتى ويرتبط بطقوس الموت، أما النساء البابليات فكنّ يأكلن السمسم، ليحافظن على جمالهن وشبابهن.

كذلك الجنود الرومان فكانوا يأكلون السمسم للحفاظ على قوتهم وطاقتهم، وفي بلدان أخرى استخدم لصناعة المأكولات الشعبية كما في اليابان وكوريا.

ذكر في كتاب ألف ليلة وليلة لكنه أقدم، كرّر اسمه علي بابا عدّة مراتٍ ليفتح باب المغارة ويحصل على الكنز، السمسم أقدم المحاصيل الزيتية التي عرفها الإنسان.

كعبارة "افتح يا سمسم" التي رددها علي بابا أمام باب مغارة اللصوص وأصبحت من أكثر العبارات شيوعاً على لسان الناس.

شاع استخدام السمسم في العالم، فمنذ ما يقارب أربعة آلاف عام والسمسم يستخدم كطعامٍ ودواء في كثير من الدول.

زرعه الآشوريون، وتعالج به المصريون، وصنع منه اليابانيون والصينيون أطباقاً لا تفارق موائدهم، وليس غريباً أن يكتب اسم السمسم على ورق البردي إلى جانب العقاقير الطبية، نظراً لما يتمتع به من فوائد عديدة لصحة الإنسان.

فما أهم فوائد السمسم؟ وما أهم استخداماته؟ هذا ما نتحدث حوله في مقالنا.

1

السمسم يزيد القدرة المضادة للأكسدة

إن تناول السمسم مع وجبات الطعام يساعد على زياد القدرة المضادة للأكسدة، حيث أظهرت دراسةٌ أعدها معهد التغذية الصحية في ريو دي جينيرو بالبرازيل، ونشرتها مجلة الطعام الطبي في شهر نيسان/ أبريل عام 2016.

وبحسب ملخص الدراسة فإن تناول السمسم يزيد القدرة المضادة للأكسدة ويقلل الجهد التأكسدي، وذلك بعد تقديم السمسم لأشخاص مصابين بضغط الدم على مدى شهرين.

كما قدّمت لهم كبسولاتٌ من السمسم الأسود لمدة أربعة أسابيعٍ، وبعد الفحص أظهرت النتائج ارتفاع القدرة المضادة للأكسدة لدى المصابين إضافة إلى انخفاض الإجهاد التأكسدي لديهم.

2

السمسم يخفض ضغط الدم الانبساطي

يساعد السمسم في خفض ضغط الدم الانبساطي (هو قوة دفع الدم إلى الشرايين وتأتي قبل مرحلة ارتفاع ضغط الدم)، أظهرت دراسةٌ قام بها مجموعةٌ من الباحثين هم:

"كارولينا ألفيس كاردوسو"، ماريا مورايس" و"لوسيانا دي ألميدا" وأجريت على 7 أشخاصٍ مصابين بضغط الدم ولديهم شحوم بالدم، وعُرضت نتيجتها على موقع علوم الغذاء والتغذية، بتحسن المصابين من حيث انخفاض نسبة الشحوم وضغط الدم لديهم بعد تناول السمسم.

3

زيت السمسم يخفض نسبة السكر والكوليسترول في الدم

إن خليطاً من زيت السمسم وزيت نخالة الأرز قادرٌ على تخفيض نسبة السكر بالدم بالإضافة إلى نسبة الكوليسترول.

فبحسب دراسةٍ أجراها قسم الكيمياء الحيوية في جامعة فوكاكا باليابان بالاشتراك مع معهد إدارة بحوث التنمية في ولاية غوجارات بالهند ونشرت الدراسة في مجلة الطب الأمريكية.

حيث اعتمدت على تجربةٍ أجريت على مصابين بمرض السكري ويعانون من ارتفاع نسبة الدهون بالدم.

إذ أعطي المرضى خليطاً من زيت السمسم على مدة 8 أسابيعٍ وبعد الفحص أظهرت النتائج انخفاض نسبة الجلوكوز لدى المرضى بالإضافة إلى انخفاض نسبة الكوليسترول والشحوم الثلاثية لديهم.

4

زيت السمسم يمنع تضخم البطين الأيسر

تؤدي زيادة تضخم البطين الأيسر إلى اعتلال القلب والوفاة، لكن زيت السمسم يخفض من تضخم البطين الأيسر؛ لأنه يعمل كمضاد أكسدة كما يخفف الإجهاد التأكسدي.

إذ بينت دراسة أجراها مركز أبحاث الصحة في جامعة تشينغ كونغ في تايوان نشر ملخصها في مجلة الكيمياء الحيوية الغذائية عام 2016، واعتمدت على تجربةٍ أجريت على المرضى عن طريق حقنهم بجرعةٍ فيها زيت السمسم.

فأظهرت النتائج انخفاض رنين الإنجوتنسين (نظام هرموني ينظم ضغط الدم لكن زيادته تؤدي إلى تضخم القلب، ما قد يؤدي إلى الوفاة) لأن زيت السمسم يعمل كمضاد أكسدة جيد ويخفف الجهد التأكسدي ما يؤدي إلى تخفيض تضخم البطين الأيسر بحسب الدراسة.

5

الاستخدامات الغذائية للسمسم ومكوناته

إن بذور السمسم غنيةٌ بالسعرات الحرارية، حيث تحتوي على (573 سعرة حرارية) وتتكون من الماء بنسبة 5٪ و الكربوهيدرات بنسبة 23%، بالإضافة إلى نسبة 12% من الألياف الغذائية.

و 50٪ من الدهون و 18% من البروتين. وتستخدم بذور السمسم غذائياً بعدة أشكال أهمها:

  • يضاف السمسم إلى الخبز والكعك ويستخدم بكثرة في مطاعم الوجبات السريعة، مثلاً في المكسيك تشتري شركة "ماكدونالدز" قرابة 75% من محصول السمسم السنوي في المكسيك، لاستخدامه مع الكعك والخبز الذي يقدم مع الوجبات السريعة.
  • يضاف إلى عدة أطعمة في اليابان مثل طبق السوشي (طبق ياباني مشهور يتكون من الرز وشرائح السمك والخضار)، كما يضاف إلى السلطات.
  • يصنع من السمسم مكوّن الغومازيو (عبارة عن سمسم مجفف جيداً ومحمص مع الملح ويمكن أن يستخدم مع التوابل).
  • يصنع منه حساءٌ كما في الكونغو وشمال أنغولا، ليقدم مع السمك المدخن وجراد البحر.
  • تصنع منه طحينة تسمى عجينة السمسم تستخدم في صناعة الحلويات وأصناف متنوعة من أطباق الطعام والمقبلات.
  • يصنع منه زيت يستخدم بشكل كبير في الطهي.
  • يستخدم زيت السمسم كمادة حافظة وكذلك للتخفيف من حرارة الأطعمة الغنية بالتوابل.
6

الآثار الجانبية للإفراط في تناول السمسم

إن الإفراط في تناول السمسم يسبب حساسية تصيب الجلد وبشكل كبير عند الأطفال، وبين تقرير نشر في مجلة السريرية والحساسية التجريبية، أن الحساسية التي يسببها السمسم تعد من بين ثلاث حساسياتٍ هي الأكثر شيوعاً.

وهي الحساسية التي يسببها البيض والحساسية التي يسببها الحليب. أظهر التقرير أن ما يقارب 30% من الأطفال في الدول المتقدمة يعانون من الحساسية بعد تناول السمسم.

كما أن البالغين ليسوا بعيدين عن الإصابة بالحساسية التي يسببها الإفراط في  تناول السمسم وما يصنع منه مثل كعكة السمسم أو طحين السمسم.

7

حقائق السمسم الغذائية

يعد السمسم من أكثر البذور المشهورة في الوطن العربي، حيث تدخل في مكونات الكثير من الأطعمة ويعود السبب إلى أهمية السمسم وكمية الفوائد التي يقدمها للإنسان.

حيث يمتلك السمسم الكثير من العناصر الغذائية المهمة والضرورية لصحة الإنسان والتي سنتعرف عليها في الجدول التالي:

القيمة الغذائية والسعرات الحراية في السمسم

العنصر الغذائي

كميته في 100 غرام من السمسم

الحريرات

573 حريرة

الكربوهيدرات

23.4 غرام

الدسم

49.7 غرام

البروتين

17.7 غرام

فيتامين A

9 وحدة دولية

فيتامين E

0.3 ميلليغرام

فيتامين B6

0.8 ميلليغرام

الكالسيوم

975 ميلليغرام

الحديد

14.5 ميلليغرام

المغنيزيوم

351 ميلليغرام

الفوسفور

629 ميلليغرام

البوتاسيوم

468 ميلليغرام

الصوديوم

11 ميلليغرام

الزنك

7.8 ميلليغرام

النحاس

4.1 ميلليغرام

المنغنيز

2.5 ميلليغرام

السيلينيوم

5.7 ميكروغرام

الماء

4.7 غرام

8

أسماء السمسم باللهجات العربية المحكية

يشتهر السمسم في الدول العربية بسبب استعمالاته الكثيرة وفوائده المتنوعة، ويعرف السمسم بعدة أسماء تختلف بحسب اللهجة المحكية في البلدان العربية مثل:

  1. في المغرب يسمى "جلجلان".
  2. في اليمن "كثير".
  3. في تونس "الجلجلان".
  4. في الجزائر "السليط" أو "الجلجلان".
9

السمسم في الأساطير "افتح يا سمسم"

تستخدم عبارة افتح يا سمسم بشكلٍ شائعٍ، وكانت كلمة السر الشهيرة في قصة علي بابا والأربعين حرامي، فمن خلالها استطاع علي بابا أن يفتح باب مغارة الكنز.

وفي ذلك إشارة إلى فتح كبسولة السمسم الموجودة على النبات بعد النضج، للحصول على الكنز المتمثل بحبات السمسم.

كما استخدم السمسم في الكثير من الأمثال الشعبية أيضاً مثل: "لا يوجد زيتٌ في هذا السمسم"، كإشارة إلى الشخص الذي يبدو مساعداً، لكن في الوقت الذي يحتاجه الناس لا يقدم المساعدة.

10

أطلق اليونانيون على السمسم (Sesamon) أي زيت الشحم السائل

يعد السمسم من أقدم المحاصيل الزيتية التي عرفتها البشرية. زُرع في بلاد ما بين النهرين قبل 2000 عامٍ، كما زرع في المملكة البابلية والآشورية قبل 4000 آلاف عامٍ.

وزرعه المصريون القدماء قبل 3600 عامٍ ووضعوه ضمن قائمة العقاقير الطبية، وأصل زراعته كان في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

السمسم من المحاصيل السنوية يزرع بدءاً من شهر شباط/ فبراير وحتى شهر آذار/مارس ويصل طول النبتة من 50 إلى 100سم، كما يستطيع النمو في المناطق التي لا تدعم نمو المحاصيل الأخرى.

إذ يقاوم ظروف الجفاف المتمثلة بارتفاع درجات الحرارة ونقص كمية الأمطار، فيمكن زراعة السمسم في المناطق الجافة كالصحاري.

وتتنوع أصناف بذور السمسم ولكل صنف لون معين فهناك السمسم الأبيض والبرتقالي والذهبي والبني، بالإضافة إلى السمسم الضارب إلى الحمرة والسمسم الرمادي والأسود، لكن السمسم الأكثر شيوعاً هو السمسم الأبيض.

حصاد السمسم وفرزه

بعد 130يوماً يصبح السمسم قابلاً للحصاد، حيث تنضج البذور بشكل كلّي وتجف ويظهر ذلك بانفلاق الكيس أو الكبسولة التي تحتوي البذور، ورغم ذلك تحتفظ البذور أثناء الحصاد بنسبة رطوبةٍ بسبب صغر حجمها وعدم تعرضها بشكل جيد للريح.

وتتم عملية الحصاد إما آليّاً أو يدويّاً وبعدها تحفظ البذور في مخازنٍ لا تزيد فيها نسبة الرطوبة عن 6% ومن الأفضل أن تكون البذور جافة.

لأن الرطوبة الزائدة تعرضها للتعفن، وبعد الحصاد والتخزين تفرز البذور باستخدام آلةٍ خاصةٍ تقوم بفرز البذور طبقاً للونها، كما تبعد البذور التي لا تتمتع باللون المثالي لبذور السمسم

.كذلك تستبعد البذور غير الناضجة والتي تخرج عن الحجم المماثل للبذور الأخرى.

الخلاصة.. يعتبر السمسم من أقدم المحاصيل الزيتية التي عرفها الإنسان، إذ تعود زراعته إلى 4000 آلاف عامٍ و منطقته الأصل هي أفريقيا، لكن الآشوريين والبابليين والقدماء زرعوه قبل 4000 آلاف عامٍ.

وفي القرن السادس عشر نقله الرقيق الأفارقة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، فشاعت زراعته. يتمتع السمسم بكثيرٍ من الفوائد تتمثل بزيادة القدرة المضادة للأكسدة وخفض نسبة السكر بالدم بالإضافة إلى خفض ضغط الدم الانبساطي وتخفيف تضخم البطين الأيسر.

بيد أن الإكثار من تناول السمسم يصحبه آثارٌ جانبية كالحساسية وتكثر عند الأطفال، ويستخدم السمسم في العديد من الصناعات الغذائية كصناعة الحلوى والوجبات السريعة.

وبذلك دخل السمسم حياة الناس كطعام لذيذٍ وكمعتقدٍ مقدسٍ وأخيراً كدواءٍ طبيعي لعديدٍ من الأمراض والمشاكل الصحية التي يعاني منها الإنسان. 

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر