ظهور سلوكيات جديدة للأهالي في الإمارات والسعودية للرعاية ببشرة أطفالهم

النظام الغذائي للحامل في الشهر الثاني.. أطعمة ونصائح

فوائد التمر للحامل

وما هي أضرار التمر للحامل؟

  • بواسطة: محاسن الأباظة الجمعة، 03 يوليو 2020 الجمعة، 03 يوليو 2020
فوائد التمر للحامل

التمور هو جزء مهم من النظام الغذائي الصحي، هذه الفاكهة غنية بالعناصر الغذائية المهمة لنمو الجسم وصحته، ستتضاعف أهمية هذه العناصر الغذائية أثناء الحمل، والتمر ليس شائعاً فقط بسبب حلاوته وشهيته، ولكن له العديد من الفوائد لتناوله أثناء الحمل، بحيث تعتبر الفولات والحديد والكالسيوم والبوتاسيوم من أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمك أثناء الحمل، وتوفر لك التمور كل هذه العناصر الغذائية.

فوائد التمر للحامل:

تظهر الدراسات أنه من الأفضل أن تبدأ النساء الحوامل بتناول التمر قبل أربعة أسابيع تقريباً من تاريخ الولادة المتوقع، والمدخول اليومي الموصى به للتمور للاستمتاع بفوائده أثناء الحمل هو 6 تمرات في اليوم و40 تمرة في الأسبوع، وبعض العناصر الغذائية في التمر التي تجعله غذاءً مهماً للأمهات الحوامل هي: [1]

  • البوتاسيوم: يساعد هذا العنصر في الحفاظ على التوازن بين الماء والملح في الجسم، ويساعد تناول التمر على تنظيم ضغط الدم لدى النساء الحوامل.
  • فيتامين (K): يحافظ على تخثر الدم السليم والعظام الصحية، وهو أحد الفيتامينات الرئيسية التي لا تكفي في جسم الطفل عند الولادة، حيث توفر الأم كمية فيتامين (K) اللازمة للطفل عند تناول التمر.
  • الأحماض الدهنية: فعالة بشكل مذهل في توفير الطاقة، وتوزيعها السليم على مدار اليوم، وهذه الأحماي فعال للغاية في التغلب على التعب.
  • الكالسيوم: يتم توفير الكالسيوم أثناء الحمل، الذي يحتاجه جسم الطفل من قبل الأم، لأن الكالسيوم لا ينتج في الجسم، فإن تناول الكالسيوم مهم لصحة الأسنان والعظام.
  • حمض الفوليك: الذي يضمن نضوج العمود الفقري لطفلك بشكل صحيح، وتجنب العيوب العصبية، في الدماغ والعمود الفقري.

    شاهدي أيضاً: الممنوعات للحامل

فوائد التمر أثناء الحمل:

مع توفير التمر لكل هذه العناصر الغذائية، فإنه يمد جسم الأم الحامل والجنين بالفوائد التالية:

  • تعزيز الطاقة: التمور هي مصدر جيد للطاقة، بحيث يمكن أن توفر السكر الطبيعي، إلى جانب الألياف الموجودة في التمر، طاقة الجسم لفترة أطول من الزمن.
  • المساهمة في نمو الجنين: تحتوي التمور على معدن المغنيسيوم فهو مفيد بشكل مذهل للجنين، وتناول التمور هو عامل فعال في صحة الأسنان وعظام الجنين، المغنيسيوم ضروري لتعزيز صحة العضلات لدى النساء الحوامل أيضاً.
  • بديل جيد للسكر والحلويات: التمر بديل جيد للسكر الذي تحتاجينه، حيث يمكنك صنع الحلويات باستخدام التمور.
  • علاج الحساسية: تحتوي ثمرة النخيل على كبريت طبيعي، ونادراً ما يوجد الكبريت في الطعام، لكن آثاره على صحة الإنسان كثيرة، ويمكن للتمر أن يقلل من الحساسية الموسمية والأنفلونزا عن طريق إدخاله في النظام الغذائي للحامل.
  • يساهم التمر في الوقاية وعلاج الإمساك: تعاني النساء الحوامل من الإمساك غالباً، ويحتوي التمر على كمية جيدة من الألياف الغذائية التي تسهل وتخفف من هضم الطعام في الأمعاء، لذلك تفيد التمور في علاج الإمساك، ويمكنك تناول التمور بمفردها ومباشرة، أو يمكنك نقع التمر ليلة واحدة في كوب من الماء وشربه في صباح اليوم التالي وتناول الثمرات المنقوعة أيضاً.
  • التمر مفيد لفقر الدم: يحدث فقر الدم عندما لا تكفي نوعية وكمية خلايا الدم الحمراء لوظائف الجسم المناسبة، نقص الحديد هو أحد أسباب فقر الدم، وتزداد حاجة الجسم أثناء الحمل للحديد وتزداد الحاجة إلى مكملات الحديد أيضاً، ويساهم استهلاك التمور في تعزيز محتوى الحديد في الجسم.
  • حماية صحة الجهاز العصبي: يعزز التمر الفيتامينات الغذائية لصحة الجهاز العصبي للأم والجنين، وعند تناول التمر أثناء الحمل، يتعزز النشاط العقلي أيضاً.

أضرار التمر للحامل:

لا تستنتج أي دراسة أن التمور غير آمنة للنساء الحوامل، في الواقع يعتبر تناول التمر باعتدال خلال الثلث الأول والثالث للحمل ممتازاً لصحتك وصحة جنينك، ومع ذلك في حالة الإفراط في تناول التمر، فقد تواجهين مشكلات مثل: [2] [3]

  • زيادة مفرطة في الوزن: يجب أن تكوني حذرة بشأن عدد حبات التمر التي تتناولينها، الإفراط في تناول التمر يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن وقضايا صحية أخرى.
  • خطر الإصابة بسكري الحمل: تجنبي تناول التمر خلال الجزء الثاني من الحمل، إذا كانت مستويات السكر في الدم مرتفعة أو كان اختبار الجلوكوز غير طبيعي لأن فرص الإصابة بسكري الحمل ستكون عالية جداً خلال هذه الفترة.
  • زيادة معدل السكر الطبيعي في الدم: تأكدي من تحديد كمية التمور التي تتناولينها خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل تحديداً؛ إذا كان لديك مشاكل في سكر الدم أو عدوى بكتيريا المجموعة (B) (عدوى موجودة في المستقيم أو المهبل للمرأة الحامل).
  • تسوس الأسنان: في حالة تم إهمال نظافة الفم والأسنان خلال الحمل.
  • وجود رد فعل تحسسي للتمور: تشمل علامات رد الفعل التحسسي؛ الوخز أو الحكة أو التورم حول الفم أو اللسان.

كيف يتم تناول التمر أثناء الحمل:

هناك طرق عديدة لتناول التمور أثناء الحمل، الطريقة الأولى هي أكلها نيئة، وإليك بعض الأفكار حول كيفية تناول التمر، مثل: [3]

  • التمر مع لبن الزبادي: يمكن أن تكون التمر مع الزبادي مزيجاً رائعاً من السموثي اللذيذ.
  • الحلوى: أضيفي التمر إلى كرات السميد المطهوة على البخار مع السمسم والعسل.
  • شراب: اخلطي التمر مع بعض الحليب في الخلاط وضعيه على الآيس كريم أو كعكات الوفل أو التوست المحمص أو حبوب الشوفان.
  • للتحلية: يمكن أن يكون بديلاً ممتازاً للسكر في الحليب أو العصائر، حيث يعد استهلاك التمر خياراً أفضل من السكر الأبيض أو البني.
  • فطيرة: حيث تهرسين التمر والمكسرات في الخلاط وتخلطينها مع عجينة الكيك أو فطيرة الفواكه.
  • تتبيلة السلطة: تُحشى التمور بزبدة الفول السوداني وتخلط في السلطة التي تختارينها.
  • البسكويت والكوكيز: أضيفي الكوكيز أو الكعك أو ألواح الشوفان مع التمر للحصول على قوام سهل العجن وشكلي منها كرات مقرمشة.
  • التمر المحشو: أخرجي النواة وأضيفي المكسرات (اللوز أو الجوز) التي تختاريها إلى قلب التمرة.
  • التمر مع الخبز: يمكنك إضافة التمر في لفائف الدجاج والتونة للحصول على طعم حلو خفي في أطباق الطعام الرئيسية، كذلك في خبز القمح.
  • بارفيه التمر: اخلطي التمر مع كل الفاكهة التي تفضلينها لصنع بارفيه لذيذ.

    شاهدي أيضاً: رجيم التمر واللبن

أخيراً.. يتعلق الحمل الصحي باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، يمكن أن يشمل الكثير من الفواكه الطازجة والمجففة، وتعتبر التمور خياراً ممتازاً لأنها غنية بالألياف وتحتوي على مغذيات وفيتامينات أخرى.

المصادر:

[1] مقال: "أفضل النصائح حول التمور في الحمل" منشور على موقع nakhildates.com

[2] مقال: "تناول التمور أثناء الحمل" منشور على موقع parenting.firstcry.com

[3] مقال: " 8 فوائد للتمور أثناء الحمل وكيف تخفف من المخاض" منشور على موقع momjunction.com