علاج نشاط الغدة الدرقية ونحافة الجسم

  • تاريخ النشر: الخميس، 09 يونيو 2022
علاج نشاط الغدة الدرقية ونحافة الجسم
مقالات ذات صلة
علاج نشاط الغدة الدرقية
أعراض نشاط الغدة الدرقية
هل يمكن الشفاء من نشاط الغدة الدرقية

يعاني العديد من الأشخاص من فرط نشاط الغدة الدرقية في يومنا هذا، فهو يعدّ من الحالات المرضية التي تؤثر في وزن الجسم، وعمليات الأيض والحرق فيه، لذلك سنتطرق في المقال لعلاج هذه الحالة وبعض النصائح التي تساهم في الحصول على وزن مثالي.

الغدة الدرقية

الغدة الدرقية (بالإنجليزية: Thyroid) هي غدة تصنع وتخزن الهرمونات التي تعمل على تنظيم ضغط الدم، ومعدل ضربات القلب، وحرارة الجسم، ومعدل تحويل الطعام لطاقة، كما أن هرمونات الغدة الدرقية مهمة لوظيفة خلايا الجسم كاملةً.

تقع الغدة الدرقية في الجزء السفلي من الرقبة، وتستخدم الغدة الدرقية اليود لصنع هرموناتها، ومن أهم الهرمونات التي تنتجها هرمون الغدة الدرقية الثيروكسين (T4) وثلاثي يودوثيرونين (T3)، وتنتج الغدة الدرقية هرمون الكالسيتونين أيضاً الذي يساعد في عملية استقلاب الكالسيوم، وتحفيز خلايا العظام لإضافة الكالسيوم إليها. [1]

فرط نشاط الغدة الدرقية ونحافة الجسم

يعمل هرمون الغدة الدرقية على تنظيم عملية التمثيل الغذائي، وهو مقدار الطاقة التي يستخدمها الجسم، مما يعني أن هرمون الغدة الدرقية يؤثر على عملية الأيض الأساسي، والذي هو مقدار الطاقة التي يحتاجها الجسم أثناء الراحة.

يرتبط نشاط الغدة الدرقية بارتفاع الوزن الأيضي الأساسي، مما يؤدي إلى استهلاك الجسم المزيد من الطاقة أثناء الراحة، لهذا من الممكن أن يسبب فرط نشاط الغدة الدرقية انخفاض وزن الجسم بشكل مفاجئ، إلا أنّه يجب عدم إهمال باقي العوامل المؤثرة في وزن الشخص، ككمية الطعام التي يتناولها، والنشاط البدني الذي يبذله، وغيرها من العوامل البعيدة عن هرمونات الغدة الدرقية. [2]

علاج نشاط الغدة الدرقية

هناك العديد من العلاجات لفرط نشاط الغدة الدرقية، ويعتمد نوع العلاج المستخدم على عمر المريض، وحالته الصحية، والسبب الكامن وراء فرط نشاط الغدة الدرقية، وشدة الأعراض، وتشمل علاجات فرط نشاط الغدة الدرقية ما يلي: [3]

العلاج الدوائي

يتضمن العلاج الدوائي ما يأتي: [3]

  • اليود المشع: يتم تناوله عن طريق الفم، وتمتص الغدة اليود المشع مما يؤدي إلى تقلصها، وغالباً ما تختفي الأعراض في غضون أشهر، ويتخلص الجسم من اليود المشع في غضون عدة أسابيع أو شهر.
  • الأدوية المضادة للغدة الدرقية: يعمل هذا النوع من الأدوية على تقليل أعراض نشاط الغدة بشكل تدريجي عن طريق منع الغدة من إنتاج غير طبيعي لهرمونات الغدة، وغالباً ما تبدأ الأعراض بالتحسن في غضون أسابيع أو أشهر قليلة، مع ذلك يستمر العلاج بالأدوية المضادة للغدة الدرقية لمدة سنة أو أكثر.
  • حاصرات بيتا: تستخدم هذه الأدوية غالباً لعلاج ارتفاع ضغط الدم ولا تؤثر على مستويات الغدة الدرقية، لكن من الممكن أن تخفف من أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية مثل: الخفقان، ومعدل ضربات القلب، والرعاش، وغالباً ما يتم وصفها عندما تقترب معدلات الغدة الدرقية من المستوى الطبيعي، ولا ينصح بتناولها من قبل الأشخاص المصابين بالربو.

العلاج الجراحي

يعد استئصال الغدة الدرقية خيار متاح لحالات قليلة، ومن الممكن استخدام هذا العلاج أثناء فترة الحمل، أو في حال لا يستطيع المريض تحمل الأدوية المضادة للغدة الدرقية أو اليود المشع، وفي عملية استئصال الغدة الدرقية يزيل الطبيب معظم الغدة الدرقية.

تشمل مضاعفات هذه الجراحة تلف الأحبال الصوتية والغدد الجار درقية، وهي أربع غدد صغيرة تقع في الجزء الخلفي من الغدة الدرقية، وتعمل هذه الغدد على التحكم في مستوى الكالسيوم في الدم.

 كما أن الشخص الذي يخضع لهذه الجراحة سيحتاج لعلاج مدى الحياة باستخدام ليفوثيروكسين ( الاسم التجاري: ليفوكسيل ، سينثرويد ، وغيرهما) لتزويد الجسم بكميات طبيعية من هرمون الغدة الدرقية، وفي حال تم إزالة الغدد الجار دقية أيضاً سيحتاج الشخص لدواء للحفاظ على كميات الكالسيوم الطبيعية في الدم. [3]

أعراض نشاط الغدة الدرقية

قد تتشابه أعراض الغدة الدرقية مع أعراض بعض المشاكل الصحية الأخرى، مما يجعل من الصعب على الطبيب تشخيصها، كما قد يسبب نشاط الغدة الدرقية مجموعة متنوعة من الأعراض وتشمل: [4]

  • فقدان الوزن بغير سبب، حتى عندما تبقى شهية تناول الطعام طبيعية أو بازدياد.
  • رعاش، وغالباً ما تكون رعشة خفيفة في اليدين والأصابع.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • ضعف العضلات والتعب.
  • زيادة الحساسية للحرارة.
  • تسارع ضربات القلب.
  • تضخم الغدة الدرقية.
  • القلق والعصبية.
  • صعوبة النوم.
  • زيادة الشهية.
  • التعرق.

أسباب فرط نشاط الغدة الدرقية

هناك الكثير من الأسباب التي قد تسبب فرط نشاط الغدة الدرقية، وفيما يلي الأسباب الأكثر شيوعاً: [5]

  • مرض جريفز: في هذا الاضطراب يهاجم الجهاز المناعي الغدة الدرقية، مما يجعل الغدة الدرقية تفرز الكثير من هرموناتها، كما أن مرض جريفز وراثي، وهو السبب الأكثر شيوعاً لفرط نشاط الغدة الدرقية، حيث إنه يشكل 85% من الحالات.
  • عقيدات الغدة الدرقية: والتي هي عبارة عن كتلة أو نمو للخلايا في الغدة الدرقية، تعمل على إنتاج هرمونات أكثر مما يحتاج الجسم، ونادراً ما تكون هذه العقيدات سرطانية.
  • التهاب الغدة الدرقية: وهو التهاب يصيب الغدة الدرقية، وقد يكون له بعض الأعراض، وقد يكون صامتاً بلا أي أعراض، ومن الممكن أن يحدث هذا الالتهاب في غضون عام من ولادة الطفل، ونادراً ما تتعافى الغدة الدرقية.
  • استهلاك اليود الزائد: في حال كان الشخص معرضاً للإصابة بفرط نشاط الغدة الدرقية ويستهلك الكثير من اليود من خلال الأدوية أو النظام الغذائي، فقد يؤدي إلى إفراز الغدة الدرقية المزيد من هرموناتها.

الأطعمة الموصى بها للمصابين بنشاط الغدة الدرقية

الأطعمة منخفضة اليود

يعد اليود مادة رئيسية لصنع هرمونات الغدة الدرقية، ويساعد النظام الغذائي منخفض اليود على تقليل هرمونات الغدة الدرقية، وفيما يلي الأطعمة التي تحتوي على نسب منخفضة من اليود: [6]

  • القهوة والشاي بدون مبيضات الألبان، أو الحليب، أو الصويا.
  • بياض البيض.
  • الفاكهة.
  • المكسرات غير المملحة، وزبدة الجوز.
  • الخبز خالي الملح، ومنتجات الألبان، والبيض.
  • فشار مع ملح غير معالج باليود.
  • الشوفان.
  • البطاطا.
  • عسل.
  • شراب القيقب.

الخضروات الصليبية

من الممكن أن تمنع الخضروات الصليبية الغدة الدرقية من استخدام اليود بشكل صحيح، لهذا قد تكون مفيدة لنشاط الغدة الدرقية، وفيما يلي بعض أنواع الخضروات الصليبية: [6]

  • بروكلي.
  • الكسافا.
  • قرنبيط.
  • الكرنب الأخضر.
  • خردل.
  • اللفت الأصفر.

الفيتامينات والمعادن

تعد العناصر الغذائية ضرورية لموازنة إنتاج هرمون الغدة الدرقية، ولصحة الغدة الدرقية، ومن العناصر الغذائية المفيدة لفرط نشاط الغدة الدرقية ما يلي: [6]

  • الحديد، وتشمل الأطعمة الغنية بالحديد ما يلي:
    • الفاصولياء المجففة
    • الخضروات الورقية.
    • العدس.
    • المكسرات.
    • الدواجن.
    • اللحم الأحمر
  • السيلينيوم، وتشمل الأطعمة الغنية بالسيلينيوم ما يلي:
    • الجوز البرازيلي.
    • بذور الشيا.
    • الفطر.
    • اللحوم الحمراء.
    • الأرز.
    • نخالة الشوفان.
    • الدواجن.
  • الزنك، وتشمل الأطعمة الغنية بالزنك ما يلي:
    • اللحم البقري.
    • الحمص.
    • مسحوق الكاكاو.
    • الكاجو.
    • الفطر.
    • بذور اليقطين.
  • الكالسيوم وفيتامين د، وتشمل الأطعمة الغنية بالكالسيوم وفيتامين د ما يلي:
    • السبانخ.
    • الكرنب الأخضر.
    • فاصوليا بيضاء.
    • بامية.
    • عصير البرتقال الطبيعي.
    • حليب اللوز.
    • الحبوب المدعمة بالكالسيوم وفيتامين د.
  • الدهون الصحية وتشمل ما يلي:
    • زيت بذور الكتان.
    • زيت الزيتون.
    • زيت الأفوكادو.
    • زيت جوز الهند.
    • زيت نبات القرطم.
    • المكسرات والبذور غير المملحة.

الأطعمة الموصى بتجنبها للمصابين بنشاط الغدة الدرقية

أطعمة غنية باليود

من الممكن أن تؤدي الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من اليود إلى فرط نشاط الغدة الدرقية أو تفاقم الأعراض، لهذا يجب تجنب تناول الأطعمة التالية: [6]

  • الأسماك.
  • الأعشاب البحرية.
  • قرديس.
  • سلطعون.
  • سرطان البحر.
  • سوشي.
  • الطحالب.
  • الحليب ومنتجات الألبان.
  • صفار البيض.
  • ملح مدعم باليود.

الغلوتين

قد يسبب الغلوتين مشاكل في الغدة الدرقية لبعض الناس، حتى إن لم يكن لديهم حساسية من الغلوتين، لهذا من الممكن أن يكون من المفيد الحد من الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين وتشمل: [6]

  • شعير.
  • قمح.
  • شراب الشعير.
  • خميرة البيرة.
  • الذرة.

كما ذكرنا هناك رابط بين النحافة وفرط نشاط الغدة الدرقية، وأنّها ستزيد من فقدان الوزن، ولذلك يعدّ علاج فرط نشاط الغدة الدرقية طريق لمعالجة النحافة المصاحبة لها، ويفضل دائمًا استشارة الطبيب ومراجعته للوقوف على أسباب المشكلة وحلها بالسبل الصحيحة.