عشبة المورينغا

فوائد عشبة المورينغا.. وطرق استخدام غصن البان

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 14 يوليو 2020 آخر تحديث: الإثنين، 13 يوليو 2020
عشبة المورينغا
مقالات ذات صلة
فوائد وأضرار واستعمالات صودا الخبز
فوائد وأنواع الترمس وما هي أضرار الترمس
توت الأساي

الطبيعة مصدر للكثير من الأغذية والأدوية والأعشاب الطبية، ومنها عشبة المورينغا ذات التسميات المتعددة في الدول والأماكن التي تنتشر بها في العالم، وقد تكون معروفة لدى البعض باسم غصن البان ومحط تساؤل لدى آخرين، لكن في الواقع تحمل عشبة المورينجا الكثير من الفوائد الصحية والجمالية، التي سنتعرف عليها في المقال التالي بالإضافة إلى طرق استخدامها للصحة والجمال.

عشبة المورينغا (Moringa oleifera):

هي نبتة لها العديد من التسميات منها (شجرة الطبل، شجرة البان، الشجرة المعجزة، الشجرة الزيتية، شجرة الفجل). وتعد الهند الموطن الأساسي لشجرة المورينغا إضافة لنموها في آسيا وأفريقيا وأمريكا الجنوبية أيضاً، إذ تم استخدام نبات المورينغا لعدة قرون بسبب خصائصه العلاجية وفوائده الصحية، حيث تحتوي على مجموعة متنوعة من البروتينات والفيتامينات والمعادن، ومن أهمها: [1]

  • فيتامين (A): فهو يساعد على معالجة المشاكل الجلدية مثل حب الشباب.
  • فيتامين (B1) أو الثيامين (Thiamine): يساعد على تجديد الطاقة في الجسم.
  • فيتامين (B2) أو (Riboflavin): يساعد على نمو الجسم وتكوين الخلايا.
  • فيتامين (B3) أو (Niacin): يحافظ على صحة الجلد والشعر والجهاز العصبي.
  • حمض الأسكوربيك (Ascorbic acid) أو فيتامين (C): يساعد على تشكيل العظام والمحافظة عليها، كذلك يساهم في تكوين الأوعية الدموية وبناء أنسجة الجلد.
  • الكالسيوم Calcium)): أحد العناصر الهامة والضرورية للجسم إذ يساعد على بناء وتقوية العظام، بالإضافة إلى أهميته لصحة القلب والعضلات.
  • البوتاسيوم (Potassium): عنصر هام في الجسم للوقاية من هشاشة العظام والمحافظة على صحتها والحفاظ على معدل طبيعي لضغط الدم.
  • الحديد: عنصر مهم جداً للجسم فهو يدخل في العديد من العمليات الحيوية، وضروري لكريات الدم الحمراء ونقل الأكسجين إلى أنحاء الجسم المختلفة.
  • المغنيسيوم (Magnesium): يساعد على تحسين صحة العظام.
  • الفوسفور (Phosphorus): يعمل على تخليص الجسم من السموم وإصلاح الأنسجة والخلايا التالفة.

    شاهدي أيضاً: عشبة القرض

فوائد المورينغا:

تمتلك المورينغا العديد من الفوائد الصحية بناء على العناصر الغذائية المذكورة أعلاه والتي تحتويها المورينجا، وتتراوح تأثيراتها من الصحة والجمال إلى المساعدة في الوقاية من الأمراض وعلاجها، ومن أهم فوائد المورينغا: [1]

1. حماية وتغذية البشرة والشعر: إن زيت بذور المورينغا مفيد لحماية الشعر من الجذور الحرة (وهي الكرتونيات منفردة تساهم في عملية الإجهاد التأكسدي المضرة بخلايا الجسم)، كما أن احتواء المورينجا على البروتين؛ يساعد في حماية خلايا الجلد من التلف، وتتضمن هذه العشبة عناصر تساعد على ترطيب البشرة والشعر أيضاً.

2. علاج الوذمة: الوذمة حالة مؤلمة حيث تتراكم السوائل في أنسجة معينة من الجسم مثل تورم القدمين، وبفضل الخصائص المضادة للالتهابات الموجودة في المورينغا فهي تعد فعالة في منع الوذمة من التطور.

3. حماية الكبد: حيث أشارت بعض الدراسات إلى أن المورينغا؛ قد تساعد في حماية الكبد من التلف الذي تسببه الأدوية المضادة للسل على سبيل المثال.

4. منع وعلاج السرطان: تحتوي مستخلصات المورينغا على خصائص قد تساعد في منع تطور خلايا السرطان، فهي تحتوي على مركب النيازميسين (Niazimicin) الذي يعزى إليه قدرات مضادة لنمو الخلايا السرطانية، وذلك بناء على بعض الدراسات، مع الحاجة إلى المزيد من نتائج البحث العلمي المؤكدة بهذا الخصوص.

5. علاج مشاكل المعدة: قد تساعد مستخلصات المورينغا في علاج بعض اضطرابات المعدة، مثل الإمساك والتهاب المعدة والتهاب القولون التقرحي، كما أن محتوى المورينغا العالي من فيتامين (B) يساعد على تسهيل عملية الهضم.

6. مكافحة الأمراض البكتيرية: إن الخصائص المضادة للبكتيريا وللفطريات وللميكروبات الموجودة في المورينغا، تساعد على محاربة الالتهابات التي تسببها السالمونيلا وجرثومة الإشريكية القولونية (Escherichia coli) الموجودة في الأطعمة الملوثة.

7. الحفاظ على صحة العظام: تحتوي المورينغا على الكالسيوم والفوسفور مما يساهم في الحفاظ على صحة العظام وقوتها، كما قد تساعد المورينغا في علاج حالات مثل التهاب المفاصل.

8. حماية الأوعية الدموية المرتبطة بالقلب: قد تساعد مضادات الأكسدة القوية الموجودة في المورينغا بمنع تلف أنسجة القلب والحفاظ على صحته.

طريقة استخدام المورينغا

تتعدد طرق استخدام المورينغا بأشكالها المختلفة إن كانت على شكل أوراق أو أزهار أو بذور، ومن أبرز هذه الطرق:

  1. الأوراق: يُمكن أن تضيف أوراق المورينغا إلى السلطات التي تصنعها، أو القيام بطهي المورينجا ومزجها مع الحساء لتعطي نكهة قريبة من الخردل.
  2. البذور: يمكنك طهي بذور المورينغا لتحصل على طعم شبيع بالفول السوداني، أما البذور غير الناضجة يمكنك تناولها فهي تتمتع بمذاق حلو.
  3. الأزهار: يمكنك إضافة أزهار المورينغا إلى السلطة، أو القيام بطهي المورينجا وإضافتها إلى الحساء.

كما يمكن استخدام المورينغا كتوابل بالطرق التالية [2]:

  1. طريقة الرش: ترش المورينغا المجففة على السلطات والبيض والخضار المشوية والمعكرونة.
  2. طريقة الخبز: تخبز عشبة المورينجا مع الخبز والكعك والبسكويت.
  3. يمكن إضافة المورينغا إلى الشوربات والغموس والصلصات واليخنة.
  4. طريقة الخفق: حيث تضاف المورينغا إلى عصير التفاح وماء جوز الهند وتوابل السلطة.

فوائد المورينغا للشعر

بفضل مكونات المورينغا الصحية فإنها تعتبر عنصراً مفيداً للشعر وعلاج العديد من مشاكله، ومن أهم فوائدها بهذا المجال: [3]

  1. يرتبط نقص الحديد بتساقط الشعر لأنه مكون أساسي لنمو الشعر الصحي، إذ يساعد الحديد على حمل الأكسجين في الدم وصولاً إلى فروة رأسك، وتعد المورينغا واحدة من أفضل مصادر الحديد وبالتالي فأنت بحاجة إلى الاعتماد عليها للحفاظ على صحة شعرك وتقويته.
  2. إن الزنك الموجود في المورينغا يحفز نمو الشعر، لذا فانخفاض مستوياته يؤدي إلى العكس وقد يصل الأمر إلى تساقط كثيف للشعر، لذلك يجب عليك الحصول على كميات كافية من الزنك عبر تناول الأغذية الغنية بالزنك مثل المورينغا لتقوية بصيلات الشعر التالف بأسرع وقت.
  3. كما ذكرنا تحتوي عشبة المورينغا على فيتامينات C & E)) والتي تعتبر من مضادات الأكسدة القوية أي أنها تساعد في مكافحة الجذور الحرة الضارة التي تعمل على إضعاف الشعر، كما تساعد المورينجا على تأخير ظهور الشيب.

شاي المورينغا:

يعد الشاي الذي يتم تحضيره من أوراق شجرة المورينجا أو شجرة الطبل مشروباً لذيذاً وله العديد من الفوائد الصحية التي يشتهر بها وكما تابعنا خلال هذا المقال ونذكر من فوائد شاي المورنجا [4]:

  1. فقدان الدهون: يعمل شاي المورينغا على إنتاج الطاقة بدلاً من تخزين الدهون، وبالتالي يعمل على إنقاص الوزن.
  2. التحكم في ضغط الدم: يعمل شاي المورينجا على التحكم في ضغط الدم، وذلك لاحتوائه على مادة الكيرسيتين (Quercus).  
  3. يحافظ على مستويات سكر الدم: تساعد أوراق المورينجا الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري بالحفاظ على مستويات سكر الدم، لأنها تحتوي على حمض الكلوروجينيك (Chlorogenic) المضاد للأكسدة، كما أنه غني ب فيتامين ج.
  4. تقليل مستويات الكوليسترول: حيث يقلل شاي المورينغا من الإصابة من مخاطر أمراض القلب.
  5. العناية بالبشرة: يعمل شاي المورينجا على تحسين نضارة البشرة والشعر بفضل مكوناته.

    شاهدي أيضاً: عشبة الآس

في النهاية.. تعرفنا على مكونات وفوائد عشبة المورينجا وطرق استخدامها، بالإضافة إلى شاي المورينجا الذي يمتلك العديد من الفوائد، لذلك من المهم أن تضيف هذه العشبة إلى حياتك، مع ضرورة تناولها بحذر دون الإفراط بها منهاً لحدوث أي مخاطر.

المصادر:

[1]مقال: Bethany Cadman بعنوان "ما الذي يجعل مورينغا جيدة لك؟" منشور على موقع medicalnewstoday.com

[2]مقال: كيفية استخدام MORINGA: 5 طرق سهلة منشور على موقع aduna.com

[3]مقال: "شعر جيد ، لا تهتم: 5 طرق لفوائد المورينغا للشعر" منشور على موقع  kulikulifoods.com

[4]مقال: شاي المورينجا: فقدان الدهون ، التحكم في ضغط الدم والمزيد من الفوائد المذهلة لهذا الشاي المعجزة منشور على موقع food.ndtv.com