حمية ارتفاع البوتاسيوم

  • تاريخ النشر: السبت، 19 مارس 2022 آخر تحديث: الثلاثاء، 20 ديسمبر 2022
حمية ارتفاع البوتاسيوم
مقالات ذات صلة
ارتفاع نسبة البوتاسيوم في الدم
مصادر البوتاسيوم للجسم
نظام البوتاسيوم المنخفض

البوتاسيوم معدن أساسي يساعد قلبك وكليتيك على العمل في أفضل حالاتهم، لكن إذا كان توازن البوتاسيوم لديك خارج نطاق السيطرة، فقد يؤثر ذلك سلباً على صحتك، ولهذا السبب يعد الحفاظ على مستويات البوتاسيوم الطبيعية أمراً مهماً لصحتك العامة.

ارتفاع البوتاسيوم

عنصر البوتاسيوم (بالإنجليزية: Potassium) هو عنصر غذائي ضروري للحفاظ على وظائف الكلى، والقلب، والعضلات، وفوائد البوتاسيوم تكمن أيضاً في دوره في تنظيم مستويات سوائل الدم في الجسم، ويُعرّف وجود الكثير من البوتاسيوم في الدم باسم فرط بوتاسيوم الدم (بالإنجليزية: Hyperkalemia) حيث يحدث عندما لا يستطيع جسمك تصفية البوتاسيوم الزائد الذي لا يحتاجه، وقد يؤدي إلى مضاعفات قد تهدد صحة الكلى والخلايا العصبية والعضلية، بما في ذلك القلب. [1]

حمية ارتفاع البوتاسيوم

إذا كنت معرضاً لخطر الإصابة بارتفاع بوتاسيوم الدم عندها سيوصي طبيبك بالتحوّل إلى نظام غذائي منخفض البوتاسيوم، حيث إن هذه إحدى أفضل طرق التحكم في مستويات البوتاسيوم، وتقليل خطر ارتفاع بوتاسيوم الدم هو إجراء تغييرات في النظام الغذائي، وقد يعني هذا تجنُّب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم واستبدالها ببدائل منخفضة البوتاسيوم.[2]

أطعمة عالية البوتاسيوم

من أجل اتباع نظام غذائي منخفض البوتاسيوم، يجب أن تكون على دراية بمجموعة متنوعة من الأطعمة عالية البوتاسيوم التي تحتاج إلى تجنبها أو تناولها باعتدال، والتي تشمل ما يلي:[2]

  • الفاكهة الطازجة مثل: أفوكادو، برتقال، موز، مشمش، كيوي، مانجو، شمام، رمان، نكتارين.
  • الخضروات بما في ذلك: البطاطا، السبانخ، البروكلي، يقطين، طماطم، براعم البروكسل، القرع، الجزر.
  • بعض أنواع البقوليات مثل: العدس، الفاصوليا، فول الصويا، الحمص.
  • معظم منتجات الألبان مثل: الزبادي، الجبن، الحليب.
  • الأطعمة المالحة.
  • الوجبات سريعة.
  • اللحوم المصنعة، مثل: لحوم اللانشون والنقانق.
  • النخالة والحبوب الكاملة وحبوب الإفطار.
  • الأطعمة الأخرى، بما في ذلك الشوكولاتة، المكسرات، زبدة الفول السوداني، الفواكه المجففة.
  • بعض أنواع الأسماك وخاصة السلمون.
  • بعض الأعشاب والمكملات العشبية، مثل:الكزبرة، الريحان، الكركم، الشبت.
  • المخبوزات التجارية والحلويات والمشروبات الرياضية.

أطعمة منخفضة البوتاسيوم 

لحسن الحظ، لا يزال هنالك العديد من الأطعمة التي يمكنك تناولها والتي تَلائم نظاماً غذائياً منخفض البوتاسيوم، إليك قائمة من الأطعمة التالية:[2]

الفواكه مثل: التفاح، التوت، الكرز، العنب، الفراولة، الأناناس، الخوخ، البطيخ، الجريب فروت، الأجاص.

  • الخضروات مثل: الهليون، الملفوف، القرنبيط، الخيار، الباذنجان، الخس، البصل، الفجل، الجزر، الفاصوليا الخضراء، البازلاء الخضراء.
  • المنتجات القائمة على الحبوب مثل: المعكرونة والخبز والأرز (مكرر وليس حبوب الكاملة).
  • مصادر البروتين مثل: البيض، الدواجن، التونة المعلبة، ولحم البقر.
  • الكعك والبسكويت والفطائر التي لا تحتوي على شوكولاتة أو مكسرات أو فواكه غنية بالبوتاسيوم.
  • المشروبات مثل: ماء، شاي، القهوة.

ضع في اعتبارك أنه على الرغم من أن هذه الأطعمة تحتوي على نسبة منخفضة من البوتاسيوم، فقد لا تزال بحاجة إلى الحد من حجم حصصك لإيجاد توازن صحي يناسبك.[2]

طرق الوقاية من فرط بوتاسيوم الدم

  • عند تناول الطعام في المنزل، حاول دائماً طهي الأطعمة الطازجة أو المجمدة بدلاً من الأطعمة المعلبة أما إذا كنت تستهلك الأطعمة معلبة بكثرة، فتأكد من عدم استخدام السائل الموجود داخلها، حيث توجد فيه كمية كبيرة من البوتاسيوم.[2]
  • يمكنك أيضاً إزالة بعض البوتاسيوم من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية منه مثل البطاطا عن طريق ترشيحها، للقيام بذلك، تحتاج إلى نقع الخضار المقشرة أو المقطعة في الماء لمدة ساعتين على الأقل في ماء دافئ، يمكن أن يؤدي سلق الخضار أيضاً إلى سحب بعض محتوى البوتاسيوم.[2]
  • احترس من بدائل الملح إذا كانت تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم، مثل تلك التي تَدرِج كلوريد البوتاسيوم كمكوِّن. [3]
  •  مارس التمارين الرياضية، فقد يؤدي التعرق المفرط إلى فَقْد الكثير من البوتاسيوم من الجسم. [4]
  • إذا كنت تتبع نظاماً غذائياً نباتياً وتعاني من ارتفاع بوتاسيوم الدم، فقد يكون من المفيد طلب التوجيه من اختصاصي تغذية؛ لضمان قدرتك على الحصول على التغذية التي تحتاجها. [5]
  • شرب الكثير من الماء يجعل كليتيك تعمل بشكل أفضل، حيث يعتبر ترطيب جسدك أمراً ضرورياً؛ لتجنب الجفاف الذي يؤثر على صحتك العامة.[5]
  • كن حذراً مع القهوة، فقد أوصت مؤسسة الكلى الوطنية الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع بوتاسيوم الدم أن يحدّوا من تناول القهوة إلى كوب واحد يومياً فقط. [6]

الأمور الواجب مراعاتها عند اتباع حمية ارتفاع البوتاسيوم

على الرغم من أن اتباع نظام غذائي منخفض البوتاسيوم بسيط جداً، إلا أن هناك بعض الأشياء التي يجب أن تكون على دراية بها عند البدء به، حيث إن هناك بعض الآثار الجانبية لهذه الحمية، والتأثير الجانبي الأكثر شيوعاً لنظام غذائي منخفض البوتاسيوم هو الإمساك، إذا لم تكن قادراً على زيادة تناولك للأطعمة الغنية بالألياف؛ لمساعدة حركة أمعائك، فقد يقترح مقدم الرعاية الصحية الخاص بك مكملاً للألياف.[5]

الأمان

إذا كنت تتبع نظاماً غذائياً منخفض البوتاسيوم، فقد تختار تناول المكملات الغذائية؛ لسد الفجوة التي يحتاجها جسمك من حيث التغذية، يمكن أن تؤدي تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على البوتاسيوم إلى إحباط جهود حميتك الغذائية، لذا تأكد من قراءة الملصقات بعناية ومن الأفضل طلب المشورة فيها من قبل مقدم الرعاية الصحية الخاص بك أولاً.[5]

المرونة

من الممكن أن تتناول طعامك خارج منزلك على نظام غذائي منخفض البوتاسيوم، لكن قد تحتاج إلى توخي المزيد من الحذر عند تقييم خياراتك.

اختر الأطعمة منخفضة البوتاسيوم وراقب الكميات التي غالباً ما تكون كبيرة الحجم في المطاعم.[5]

القيود الغذائية

قد يكون لديك احتياجات وتفضيلات غذائية أخرى يجب مراعاتها مع نظامك الغذائي منخفض البوتاسيوم، على سبيل المثال، قد تحتاج إلى تجنب مادة الغلوتين الموجودة في بعض الأغذية بسبب الاضطرابات الهضمية التي قد تحدث لك، أو قد تفضل اتباع نظام غذائي نباتي، فمن الأفضل الحصول على مساعدة احترافية؛ لمعرفة كيفية تلبية جميع احتياجاتك الغذائية، بالإضافة إلى ذلك، إذا كانت لديك حالة صحية أخرى يمكن أن تتأثر بنظامك الغذائي، مثل ارتفاع ضغط الدم أو داء السكري، فقد يطلب منك مقدم الرعاية الصحية إجراء تغييرات أخرى على نظامك الغذائي.[5]

أعراض فرط بوتاسيوم الدم

عادةً لا يتم اكتشاف فرط بوتاسيوم الدم بناءً على الأعراض، والتي تكون أحياناً خفيفة وتتطور تدريجياً على مدار أسابيع إلى شهور. [7]

الأعراض الخفيفة

  • الغثيان.
  • التقيؤ.
  • الضعف العام.
  • إجهاد العضلات أو ضعفها.
  • وخز أو تنميل أطراف الجسم.[7]

الأعراض الشديدة

  • صعوبة في التنفس.
  • خفقان القلب.
  • ألم في الصدر.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • انهيار مفاجئ (إذا كان القلب ينبض ببطء شديد أو توقف)

يمكن أن يكون فرط بوتاسيوم الدم المفاجئ أو الشديد خطراً على الحياة لذا تأكد من الاتصال بطبيبك أو بالطوارئ على الفور خاصة إذا كنت تعاني من الأعراض المذكورة أعلاه.[7]

تشخيص ارتفاع البوتاسيوم في الدم

يتم قياس مستوى البوتاسيوم بأخذ عينة صغيرة من دم الوريد، حيث إن المعدل الطبيعي العادي للبوتاسيوم هو 3.6 إلى 5.2 ملي مول لكل لتر ويعتبر المستوى الأكبر من 6 ملي مول لكل لتر و المستوى الأقل من 3 ملي مول لكل لتر، وهذا يعتبر أمراً خطيراً ومن المهم ملاحظة، أن المختبرات الفردية قد تستخدم قيماً مختلفة لهذا السبب، يجب أن تطلب من طبيبك تفسير نتائجك المحددة.[8]

كمية البوتاسيوم الموصى بها للفرد

يوصي الخبراء بتناول نظام غذائي يحتوي على ما لا يقل عن 4700 مجم من البوتاسيوم يومياً، ويُعرَّف النظام الغذائي منخفض البوتاسيوم بأنه نظام غذائي يتراوح بين 2000 إلى 3000 مجم يومياً، كما أنه من الممكن أن يساعدك اختصاصي التغذية في وضع خطة وجبات منخفضة البوتاسيوم حسب طولك ووزنك فهما يحددان نطاق الحصص التي تحتاجها. [9]

أسباب ارتفاع البوتاسيوم

قد تكون معرضاً لخطر الإصابة بفرط بوتاسيوم الدم بسبب: [10]

  • أمراض الكلى مثل: فشل كلوي مزمن.
  • داء السكري.
  • فشل القلب الاحتقاني.
  • الأدوية التي تعطِّل توازن البوتاسيوم، مثل بعض الأدوية الخافضة لضغط الدم وأدوية علاج الكيماوي.

يمكن أن تشمل الأسباب الأقل شيوعاً ما يلي:[10]

  • الإصابة الجسيمة التي تؤدي إلى تلف العضلات.
  • الحروق المفرطة في أجزاء كبيرة من الجسم.
  • عمليات نقل الدم بكميات كبيرة.
  • فيروس نقص المناعة البشرية وبعض أنواع العدوى الأخرى.
  • إدمان الكحول أو تعاطي المخدرات بكثرة.

بعض الحالات قد تكون عندها عدة عوامل وأسباب المذكورة سابقاً، أو لا يتم تحديد السبب بشكل واضح.

علاج ارتفاع نسبة البوتاسيوم

الهدف النموذجي من علاج مستويات البوتاسيوم المرتفعة هو مساعدة جسمك على التخلص من البوتاسيوم الزائد واستقرار صحتك العامة.[10]

غسيل الكلى

إذا كنت تعاني من ارتفاع نسبة البوتاسيوم بشكل كبير بسبب الفشل الكلوي، فإن غسيل الكلى هو أفضل خيار علاجي لك، عندما لا تستطيع الكلى تصفية الدم بشكل فعال، يستخدم غسيل الكلى جهازاً لإزالة فضلات البوتاسيوم الزائدة من الدم.[10]

الأدوية

قد يصف طبيبك أيضاً أدوية لعلاج مستويات البوتاسيوم المرتفعة لديك، وقد تشمل هذه:[10]

مدرات البول

قد يصف طبيبك أولاً مدرات البول، وهي حبوب تزيد من نسب وعدد مرات التبول، كما تزيد بعض مدرات البول من كمية البوتاسيوم التي تفرزها الكلى اعتماداً على مستوى البوتاسيوم لديك، قد يوصي طبيبك بنوعِ واحد أو أكثر من أنواع مدرات البول، وهذا يعتمد على حسب الجزء المستهدف من الكلى.[10]

مادة صمغية

في بعض الحالات، قد تتلقى دواءً يسمى (الراتينج) يتم تناوله عن طريق الفم، يرتبط الراتينج بالبوتاسيوم، مما يسمح بإزالته من جسمك أثناء حركات الأمعاء.

علاجات الأدوية الطارئة

علاج عاجل لخفض مستويات البوتاسيوم المرتفعة جداً، قد يلزم إعطاء الأدوية من خلال المستشفى، فقد تعمل على استقرار مستوى البوتاسيوم لديك وتساعد في تقليل تأثيره على جسمك، وتشمل هذه الأدوية:[10]

  • غلوكونات الكالسيوم.
  • كلوريد الكالسيوم.
  • الأنسولين والجلوكوز، أو الأنسولين وحده للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع السكر في الدم.
  • بيكربونات الصوديوم.

تأكد من اتباع تعليمات طبيبك لعلاج ارتفاع نسبة البوتاسيوم لديك.

العلاقة بين ارتفاع بوتاسيوم الدم وكوفيد-19

يمكن أن تسبب عدوى كوفيد-19 مشكلة خطيرة في الكلى والتي بدورها قد تؤدي إلى فرط بوتاسيوم الدم، حيث وجدت 

إحدى الدراسات التي أجريت في مدينة نيويورك خلال عام 2020، أنه من بين مرضى كوفيد-19 المصابين بأمراض الكلى، توفي ما يقرب نصفهم، وأظهرت النتائج أيضاً أن معدل الوفيات بين أولئك الذين يحتاجون إلى غسيل الكلى كان مرتفعاً بنسبة 79%. [11]

يمكن أن يزيد فرط بوتاسيوم الدم من خطر الوفاة من فيروس كورونا، وبحسب الدراسات التي أُجريت في الصين، توفي نصف المصابين بكوفيد-19 الذين لديهم مستويات عالية من البوتاسيوم مقارنة بـ 14 إلى 20% ممن لديهم مستويات منخفضة من البوتاسيوم.[11]

نحتاج جميعاً إلى البوتاسيوم في أجسادنا حتى تعمل بالشكل الصحيح، لكن قد تؤدي المستويات المرتفعة من البوتاسيوم إلى مشاكل خطيرة إذا تركت دون علاج، كما أنه يجب أن تضع في اعتبارك دائماً احتياجات جسمك الغذائية واتبع نظاماً غذائياً متوازناً تأكد من مراجعة طبيبك أولاً واطلب توصيات حول كيفية إنشاء نظام غذائي منخفض البوتاسيوم يناسب احتياجاتك الخاصة.

  1. "مقال آثار ارتفاع نسبة البوتاسيوم على جسمك" ، المنشور على موقع healthline.com
  2. "مقال ماذا تأكل إذا كان لديك ارتفاع في نسبة البوتاسيوم في الدم؟" ، المنشور على موقع livestrong.com
  3. "مقال ماذا تعرف عن ارتفاع نسبة البوتاسيوم" ، المنشور على موقع medicalnewstoday.com
  4. "مقال الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم لصحة القلب" ، المنشور على موقع everydayhealth.com
  5. "مقال ما هو النظام الغذائي منخفض البوتاسيوم؟" ، المنشور على موقع verywellhealth.com
  6. "مقال أمراض الكلى: الأطعمة عالية ومنخفضة البوتاسيوم" ، المنشور على موقع healthline.com
  7. "مقال ما هو ارتفاع بوتاسيوم الدم؟ الأعراض والأسباب والتشخيص والعلاج والوقاية" ، المنشور على موقع everydayhealth.com
  8. "مقال اختبار الدم البوتاسيوم" ، المنشور على موقع healthline.com
  9. "مقال تثقيف المريض: نظام غذائي منخفض البوتاسيوم (ما وراء الأساسيات)" ، المنشور على موقع uptodate.com
  10. "مقال فهم فرط بوتاسيوم الدم (ارتفاع البوتاسيوم)" ، المنشور على موقع healthline.com
  11. "مقال ما يجب أن تعرفه عن مرض كوفيد -19 وفرط بوتاسيوم الدم" ، المنشور على موقع healthline.com