حبوب الغثيان للحامل ومحاذير استخدامها خلال فترة الحمل

  • تاريخ النشر: الإثنين، 05 أبريل 2021
حبوب الغثيان للحامل ومحاذير استخدامها خلال فترة الحمل
مقالات ذات صلة
ما فائدة السائل الامنيوسي المحيط بالجنين؟
شد البطن بعد الولادة الطبيعية والقيصرية
حبوب غثيان الحمل أنواعها وأضرارها ومتى يمكن أن تستخدم

غثيان الحمل هو أحد الأعراض الشائعة خلال فترة الأشهر الأولى من الحمل؛ كما أنه يعتبر من المؤشّرات الدّالة على وجود الحمل بالنسبة لكثير من النساء، يحدث غثيان الحمل في أيّ وقت من اليوم، ومع ذلك قد تلاحظ الكثير من النساء الحوامل ازدياد حدّته خلال فترة الصباح الباكر، يترافق غثيان الحمل في بعض الأحيان  مع أعراض أخرى مثل الإقياء والتعب وعدم الراحة، لذلك تلجأ الكثير من النساء الحوامل لعيادة الطبيب لتخفيف هذه الأعراض المزعجة من خلال وصف العلاجات الدوائية المتوفرة والآمنة خلال فترة الحمل لعلاج غثيان الحمل، سنتعرّف في مقال اليوم حول أفضل أنواع حبوب الغثيان للحامل ومحاذير استخدامها خلال فترة الحمل.

ما هي أدوية غثيان الحمل؟

تعتبر العلاجات الدوائية لغثيان الحمل خياراً مفضّلاً لدى النساء الحوامل لتخفيف أعراض الغثيان والإقياء خلال الفترة الأولى من الحمل، توجد بعض الأدوية التي تستخدم لعلاج غثيان الحمل، والتي يمكن شراءها دون الحاجة إلى وصفة طبية مثل [1]

  • المكمّلات الحاوية على فيتامين ب6 (pyridoxine)
  • دوكسيلامين (Doxylamine) مع فيتامين ب6 مثل مستحضر ديكليجيس (Diclegis)
  • المكمّلات الحاوية على الزنجبيل

فيما يمكن الاستعانة بالأدوية التي تحتاج إلى وصفة طبية من قبل الطبيب المختصّ لعلاج حالات الغثيان الشديدة والتي لم تستجيب للعلاج بالأدوية السابقة وأشهرها [1] و[2]:

  • أدوية مضادات الهيستامين Antihistamines)): المخصّصة لتخفيف الغثيان عند الحامل مثل دواء ديمينهدرينات (Dimenhydrinate) في مستحضر (Dramamine)، ودواء ديفينهدرامين Diphenhydramine)) في مستحضر Benadryl))
  • دواء ميكليوزين (Meclizine) مع فيتامين ب6 في المستحضر الشهير نافيدوكسين (Navidoxine)
  • دواء ميتوكلوبراميد (Metoclopramide) في مستحضر ريجلان (Reglan)
  • دواء أوندانسترون (Ondansetron) في مستحضر (Zofran)

دواء بروميثازين (Promethazine) مثل مستحضر (Phenergan)

دواعي استخدام أدوية غثيان الحمل

تستخدم أدوية غثيان الحمل بغرض تخفيف أعراض الغثيان والإقياء المرافقين للمرأة الحامل خلال بداية حملها؛ حيث تعد التغيّرات الهرمونية خلال الأشهر الاولى من الحمل أحد الأسباب الرئيسية لغثيان الحمل، كما تساعد حبوب الحمل في منع حدوث الأضرار المرافقة لحالات الإقياء الشديد خلال الحمل مثل [2] و[3]:

  •  فقدان الشهية للأطعمة الهامة لتغذية الأم وجنينها
  • الجفاف وفقدان السوائل خلال الحمل
  • مضاعفات الغثيان والإقياء المستمريّن خلال الحمل والتي قد تضرّ بصحة الجنين

أفضل أنواع حبوب الغثيان للحامل

من بين الكثير من الادوية المستخدمة لعلاج غثيان الحمل، هناك بعض الأدوية التي تعتبر مفضّلة عن غيرها لفعاليتها العلاجية المثبتة  في تخفيف أعراض الغثيان خلال الحمل وأمان استخدامها خلال الحمل، سنذكر الآن أهم أنواع حبوب الغثيان للحامل وجرعة حبوب غثيان الحمل:

1. دواء ديكليجيس (Diclegis):

يحوي دواء ديكليجيس على تركيبة مشتركة بين دوكسيلامين وفيتامين ب6، يملك دواء ديكليجيس فعاليّة مميزة في تخفيف أعراض الغثيان عند الحامل بنسبة قد تصل إلى 70%، من الأفضل تناول دواء ديكليجيس خلال الحمل بشكل يومي؛ حيث يعمل بشكل أفضل عند أخذه بشكل مستمرـ، كما يجب تناول الدواء مع كأس ماء كبيرة وعلى معدة فارغة، جرعة حبوب دواء ديكليجيس خلال الحمل  هي كالتالي[3] ​​​​​​:

  • اليوم الأول والثاني من بدء الاستخدام: ابدأي بتناول قرصين معاً قبل النوم
  • اليوم الثالث: تناولي قرص في الصباح وقرصين قبل النوم
  • يمكن إضافة قرص آخر في فترة الظهيرة إذا لم تتحسّن أعراض الغثيان في الحمل
  • لا يجب أن تزيد جرعة دواء ديكليجيس عن 4 أقراص في اليوم الواحد

2. دواء نافيدوكسين (Navidoxine)

يحوي دواء نافيدوكسين على تركيبة مشتركة بين دواء ميكليوزين (Meclizine) مع مركّب فيتامين ب6، يساعد دواء نافيدوكسين في تخفيف الغثيان والإقياء خلال الحمل، يمكنك تناول قرص واحد من دواء نافيدوكسين قبل النوم، أو قد ينصحك الطبيب بتناول قرصين يومياً من دواء نافيدوكسين في بعض الحالات الشديدة [4].

محاذير تناول حبوب غثيان الحمل

يجب تنبيه المرأة الحامل إلى بعض الاحتياطات التي يجب أخذها بعين الاعتبار قبل تناول حبوب غثيان الحمل مثل [3]:

  • يمكن أن تسبّب أدوية غثيان المعدة النعاس، لذلك يجب عدم القيام بأي أعمال تحتاج انتباه بعد تناول حبوب غثيان الحمل
  • تجنّب استخدام أدوية غثيان الحمل مع الأدوية الأخرى في نفس التوقيت
  • استشارة الطبيب قبل تناول أدوية غثيان الحمل في حالات الربو أو الاضطرابات القلبية
  • استشارة الطبيب المختصّ قبل تناول دواء غثيان الحمل في حال وجود مشاكل عينيّة أو بوليّة أو معديّة
  • التوقّف عن تناول أدوية غثيان المعدة مباشرةً عند ملاحظة أي ردود فعل تحسسيّة مثل الطفح الجلدي أو الحكّة أو صعوبة التنفس

الآثار الجانبية لحبوب غثيان الحمل

تشمل أهم الآثار الجانبية المرافقة لحبوب غثيان الحمل عند تناولها [3]و[4]:

الخلاصة:

حبوب غثيان الحمل خيار علاجي فعّال وآمن لعلاج أعراض الغثيان والإقياء المرافقة لمعظم حالات الحمل في المراحل المبكّرة، يمكنك تناول حبوب غثيان الحمل التي لا تحتاج إلى وصفة طبية وفقاً لتعليمات الصيدلاني، أو يمكنك اللجوء إلى الأدوية الأخرى لعلاج غثيان الحمل في بعض الحالات الشديدة التي تستدعي صرف الأدوية وفقاً لوصفة طبية من قبل طبيبك المختصّ