تحاميل نيو هيلار للبواسير

  • تاريخ النشر: الإثنين، 23 يناير 2023
تحاميل نيو هيلار للبواسير
مقالات ذات صلة
الآثار الجانبية لاستخدام تحاميل البواسير
تحاميل جلسرين
تحاميل مهبلية

هل شاهدت تحاميل نيو هيلار مسبقاً في رفوف الصيدليات؟ تعرّف معنا في هذال المقال على استخدام تحاميل نيوهيلار للبواسير وآلية عملها وآثارها الجانبية وغيرها.

ما هي البواسير 

يمكن تعريف مرض البواسير (بالإنجليزية: Hemorrhoids) على أنه تورّم في الأوردة الموجودة في الشرج والمستقيم السفلي، تشبه الدوالي الوريدية، ومن الممكن أن تكون الأوردة المتورمة داخل البواسير ويُطلق عليها حينها البواسير الداخلية، كما يمكن أن تنشأ تحت الجلد حول الشرج وتسمى البواسير الخارجية.

تختلف الأعراض حسب نوع البواسير، يمكن أن تبدو أعراض البواسير الداخلية على شكل ألم وتهيج في فتحة الشرج، أو نزيف غير مؤلم أثناء عملية الإخراج، أو التبرز، أما أعراض البواسير الخارجية فقد تبدو على هيئة الشعور بالحكة، والتورّم حول فتحة الشرج.[1]

استخدام تحاميل نيو هيلار للبواسير

يتوفر نيوهيلار ضمن شكلين صيدلانيين، وهما: مرهم نيوهيلار، وتحاميل نيوهيلار، ويمكن استخدام تحاميل نيو هيلار (بالإنجليزية: Neo Healar) لحالات البواسير، ويتميز بمكوناته الطبيعية، إذ يتكون من خلاصة أربعة نباتات طبية وهو كالآتي:[2]

  • الترمس الأبيض (بالإنجليزية: Lupinus Albus)، إذ تبين أن مستخلص الزيت العطري ذو القوة المضاعفة يستخدم لدعم نشاط إنزيمات إصلاح الجلد للمساعدة في التئام الجلد والتعافي.
  • الفاترية الهندية (بالإنجليزية: White Dammarوهي مادة صمغية مستخلصة من شجرة الصنوبر، والتي تُستخدم في وصفات الهندية التقليدية لعلاج البواسير، وهي تعمل كمضاد للالتهابات وتسرّع الشفاء.
  • خلاصة النعناع (بالإنجليزية: Peppermint يعمل على تسكين آلام البواسير وتقليل الحكة.
  • خلاصة الصبار (بالإنجليزية:Aloe Vera يتميز الصبار بخصائصه العلاجية، فهو يحتوي على المواد الفعّالة التي تقلل الالتهاب بشكل فعال وتعزز الشفاء، كما يحفز الصبار على تصنيع الكولاجين وتجديد البشرة.

كيف تعمل تحاميل نيو هيلار للبواسير 

تعمل تحاميل نيو هيلار على تقليل الألم والتورم بعد بضعة أيام من العلاج، وذلك من خلال ثلاثة مبادئ تعتمد عليها في آلية العمل:[2]

تسكين الألم

تعمل تحاميل نيوهيلار على تسكين الألم، وذلك بفضل احتوائها على خلاصة النعناع الذي يوفر إحساساً بالبرودة وتأثيراً مهدئاً للأنسجة الملتهبة فور ملامستها، وبالتالي ستحصل على تسكين فوري للألم، ويمكن أن تقلل التورم بسرعة دون تهيج الجلد.

تقليل التورّم والالتهاب

تحتوي تحاميل نيوهيلار على مواد فعالة ذات خصائص طبية مضادة للالتهابات، مما يُمكّنها من تسريع عملية التئام الجلد الشرجي، وتساعد على إعادة الأوردة المتوسعة والملتهبة إلى حالتها الطبيعية.

آليات الإصلاح

 تساعد تحاميل نيوهيلار على تدفق الدم إلى منطقة الشرج ويصلح الأنسجة التالفة، وذلك بفضل خصائصه التي تساعد في تشكيل أنسجة جديدة.

الآثار الجانبية لتحاميل نيو هيلار

رغم أن تحاميل نيوهيلار تتكون من مكونات طبيعية، لكن شأنها شأن باقي المستحضرات الصيدلانية، يمكن أن تسبب بعضاً من الآثار الجانبية، وينصح دائماً باستخدام الأدوية والمستحضرات الطبية ضمن الجرعات الموصوفة بها لتجنب هذه الآثار الجانبية، وتشمل الأعراض الجانبية لتحاميل نيو هيلار ما يلي:[3]

  • الإسهال.
  • الغازات .
  • آلام في المعدة.
  • ألم موضعي عند إدخال التحميلة.

موانع استخدام تحاميل نيو هيلار

ينصح دائماً باستشارة الطبيب أو الصيدلي قبل استخدام أي منتج طبي جديد، لأن مقدم الرعاية الصحية هو الأعلم بما يتناسب مع حالتك الصحية، كما يجب الحذر من استخدام تحاميل نيوهيلار في الحالات التالية:[4]

  • مرض السكري.
  • مرض ارتفاع ضغط الدم المزمن.
  • مشاكل القلب، مثل: ألم الصدر، النوبة القلبية.
  • حالات فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • الحالات التي تشمل صعوبة التبول، مثل: صعوبة التبول الناجمة عن تضخم البروستاتا.

يُوصى أيضاً بعدم استخدام تحاميل نيوهيلار للحوامل والأطفال ما دون 12 عاماً، إلا إذا كانت الفوائد المتوقعة تفوق المخاطر المحتملة وهذا ما يقرره مقدم الرعاية الصحية، وعادةً ما يتم اختيار البديل الأكثر أماناً للحوامل والأطفال، ومن هنا يجب التأكيد على أهمية الحصول على الاستشارة الطبية لتتحقق من إمكانية استخدام الدواء ومدى فعاليته وأمانه.