تجارب الناس مع بخاخ بانثوفيل للشعر

أحد أكثر المستحضرات الطبية المستخدمة في علاج تساقط الشعر شيوعاً

  • تاريخ النشر: منذ 4 أيام آخر تحديث: منذ يومين
تجارب الناس مع بخاخ بانثوفيل للشعر
مقالات ذات صلة
بخاخ للشعر
بخاخ الأنف
زيت الليمون للشعر فوائده وأضراره وتجارب استخدامه

تعد مشكلة تساقط الشعر من المشاكل الشائعة التي تواجه النساء والرجال على حد سواء، مما لا شك فيه أن ذلك يخضع لعوامل مختلفة منها طبيعة الغذاء، ومستوى الفيتامينات في الجسم، والصحة النفسية، ولكن قد تكون الظروف الصحية في حالتها المثلى لكن تساقط الشعر في تزايد، فهل تفيدنا البخاخات الموضعية للشعر؟ اخترنا لك اليوم بخاخ بانثوفيل لمعرفة تأثيره على الشعر.

ما هو بخاخ بانثوفيل

يعد بخاخ بانثوفيل (بالإنجليزية: Panthophil Hair tonic) أحد أكثر المستحضرات الطبية المستخدمة في علاج تساقط الشعر شيوعاً؛ نظراً لاحتوائه على مادة ديكسبانثينول (بالإنجليزية: Dexpanthenol) وهو أحد أشكال فيتامين ب 5 الذي يلعب دوراً أساسياً في تغذية وتقوية الشعر بدءاً من فروة الرأس وصولاً إلى بصيلات الشعر وأطرافه.[1]

تجارب استخدام بانثوفيل للشعر 

تعد التجربة خير برهان للإثبات، فنحن نصدق العلم دائماً، ولكن التجارب في سياقها الإنساني الذي يأخذ بعين الاعتبار كافة الظروف والمتغيرات يجعلنا نصدق العلم أكثر؛ لذا ننقل إليكم تجارب الناس مع بخاخ بانثوفيل للشعر:

  • التجربة الأولى: استمر الاستخدام اليومي لبخاخ بانثوفيل للشعر لمدة شهرين، متضمناً تدليك فروة الرأس وتمشيط الشعر بعد الاستخدام، لوحظ بعد ذلك توقف تدريجي وملحوظ في تساقط الشعر.
  • التجربة الثانية: لوحظ ظهور شعر جديد في الأماكن التي لم يتواجد بها سابقاً، مما أخفى أماكن فراغات الشعر وأعطى مظهراً أكثف للشعر، وذلك بالتزامن مع تعديل نمط الحياة وتناول مضادات الأكسدة من مصادرها الطبيعية.
  • التجربة الثالثة: ظهرت نتائج بانثوفيل للشعر على شكل زيادة في طول الشعر وازدياد بريقه ولمعانه، وذلك بعد استخدام مستمر دام لمدة ثلاثة أشهر.
  • التجربة الرابعة: بدأت باستخدام بانثوفيل للشعر بعد تساقطه بسبب الحمل والولادة، وكانت النتائج مرضية جداً من ناحية وقف التساقط، حيث بدا الشعر صحياً وبرّاقاً مجدداً.

طريقة استخدام بانثوفيل للشعر

يمكنك استخدام بخاخ بانثوفيل للشعر عن طريق تطبيقه مباشرة على فروة الرأس، ثم تدليكها بلطف لمدة دقيقة أو دقيقتين، الرائع في الأمر أن هذا المنتج لا يحتاج للغسل، فيمكنك تطبيقه ثم تمشيط شعرك لتنشيط التروية الدموية في فروة الرأس، لضمان امتصاصه بشكل صحيح.

أما في حال رغبتك بالاستحمام، أو استخدام منتج آخر للشعر، فيفضل أن يتم ترك فاصل زمني لا يقل عن نصف ساعة، حتى يتم امتصاص المنتج قبل غسله.[1]

مميزات بانثوفيل للشعر

يتميز بخاخ بانثوفيل للشعر بما يلي:[1]

  • سهل الاستخدام.
  • آمن لجميع الفئات العمرية 
  • آمن للحامل والمرضع .
  • يمكن أن يعطي نتائج مرضية في غضون ثلاثة أشهرمن الاستخدام.

فوائد بخاخ بانثوفيل

تعد مادة ديكسبانثينول (بالإنجليزية: Dexpanthenol) المادة الفعالة في بخاخ بانثوفيل، والتي تدعم نمو خلايا الشعر عن طريق منع شيخوخة الخلايا وتأخير موتها، وحسب الدراسات يمكن تلخيص فوائد بانثوفيل كما يلي:[1][2]

  • يحد من تساقط الشعرالطبيعي.
  • يعمل على تغذية الشعر من جذوره حتى أطرافه.
  • يحفز نمو الشعر في مناطق الصلع .
  • يدعم قوة الشعر ويزيد سماكته.
  • يزيد من طول الشعر ويزيد من سرعة نموه.
  • يساهم في تخليص الشعر من مشاكل قشرة الرأس والدهون الزائدة.
  • يعطي الشعر مظهراً لامعاً وصحياً.

الفرق بين بانثوفيل والبانثينول

قد يخلط الناس ما بين البانثوفيل والبانثينول؛ خصوصاً في ظل كثرة المستحضرات التي تُعنى بتغذية الشعر وتهدف إلى الحد من تساقطه، يختلف بانثوفيل عن البانثينول ، فإن بخاخ البانثوفيل هو الاسم التجاري للمادة الفعالة ديكسبانثينول (بالإنجليزية: Dexpanthenol) وهو الشكل النشط بيولوجياً، أما البانثينول (بالإنجليزية: Panthenol) فهو الشكل الأقل نشاطاً، ويجمع ما بين المادتين أنهما يستخدمان في المستحضرات الطبية بهدف الترطيب.[3]

نصائح للحد من تساقط الشعر

يتأثر تساقط الشعر بعوامل عديدة، منها صحة الإنسان، وطبيعة الغذاء، والضغوط النفسية، ومستويات الهرمونات، لذا فإن الاهتمام بصحة الشعر ومنع تساقطه ليس بالأمر السهل؛ لذا جمعنا لك هنا أهم النصائح التي يمكن تطبيقها للحد من تساقط الشعر، وهي كالآتي:[4]

  • تجنب أدوات تصفيف الشعر ذات الحرارة العالية.
  • الابتعاد عن معالجة الشعر كيميائياً بمواد قوية، مثل البروتين والكيراتين.
  • استخدام شامبو ذو مكونات آمنة ومناسبة لطبيعة شعرك ومساميته.
  • استخدام فراشي الشعر المكونة من الألياف الطبيعية.
  • تجنب القلق والعصبية وتخفيف التوتر النفسي.
  • الحفاظ على نظام حياة صحي ومتزن.
  • إدخال الأغذية التي تحتوي على مضادات الأكسدة ضمن النظام الغذائي، حيث لوحظ أنها تساعد في محاربة علامات الإجهاد التأكسدي التي تضر الشعر، ومن الأمثلة على تلك الأغذية: الفواكه والخضروات الملونة مثل الفراولة والتوت والفاصوليا والبقوليات والسبانخ.
  • تناول المكملات الغذائية التي تدعم نمو الشعر مثل فيتامينات الشعر التي تحتوي على فيتامين د والحديد والزنك، وغيرها من الفيتامينات الداعمة لصحة الشعر.
  • تدليك فروة الرأس، حيث وُجدَ أن ذلك  يحفز نمو الشعر من خلال تعزيز الدورة الدموية.

نلاحظ أن الحد من تساقط الشعر يعتمد على عوامل عدة، فقبل أن نتجه لاستخدام أي منتج علينا أن نتأكد من تعديل نظام حياتنا الصحي، ولابد من الاطمئان على مستويات الفيتامينات بين الحين والآخر والصحة العامة، ثم التوجه للطبيب أو الصيدلاني لأخذ المشورة الطبية واختيار المنتج الذي يتناسب مع حالتنا الصحية.