بجانب الماء: أطعمة تساعد على منع إصابتك بضربة الشمس

الطاعون الدملي أو الطاعون الدبلي (Bubonic plague)

هذا المعدن سيقضي على مرض السرطان!

  • الإثنين، 13 يناير 2020 الإثنين، 13 يناير 2020
هذا المعدن سيقضي على مرض السرطان!

تمكن عدد من العلماء والباحثين في الجامعة البلجيكية KU Leuven من القضاء على الخلايا السرطانية في أجسام الفئران بعد أن تم حقنها بجزيئات معدنية متناهية الصغر من أكسيد النحاس، وقد صرح البروفيسور ستيفان سوينين بأن استخدام أكسيد النحاس سابقة في مجال علاج ومكافحة السرطان، فمن المفروف مدى سمية المعادن للخلايا الحية وما تسببه من أضرار لها، كما أنها تعطل حمضها النووي وتمنع تكاثرها بطريقة طبيعية.

هل نجح النحاس في علاج مرض السرطان؟

وتمكن العلماء من إنشاء جزيئات أكسيد النحاس لتعمل كمضاد للخلايا السرطانية خصيصًا، بحيث يتم حقن الجسم المصاب بها بالتوازي مع تطبيق علاج مناعي للسرطان، وكانت النتيجة مذهلة عند تطبيقها على الفئران المصابة حيث اختفت الخلايا السرطانية من أجسامها تمامًا، وعندما تم حقن أجسام الفئران بخلايا سرطانية جديدة قام جهازها المناعي بتدميرها فورًا، وقد أكد علماء من دول أوروبية كاليونان وبلجيكا وألمانيا على أن هذا العلاج سيطبق على المرضى بعد أن أثبت فعاليته ونجاحه على الفئران، إذ يُعد بديلاً أفضل للعلاجات الكيميائية المؤلمة والضارة بالجسم، فهي تسبب الكثير من ضرر للخلايا السليمة فيه، بالإضافة إلى إضعافها للجهاز المناعي فيه وغيرها من الآثار السلبية الأخرى.


هل نجح النحاس في علاج مرض السرطان؟

والجدير بالذكر أن دخول أكسيد النحاس بكميات كبيرة على الجسم له أضرار خطيرة جدًا، حيث أنها تذوب في الجسم وتصبح سامة، لذا اكتشف العلماء أن هذه الجرعات النانوية آمنة ومفيدة أيضًا، إذ سيتم استخدامها في علاج أكثر من 60% من أنواع السرطانات الشائعة كسرطان الثدي والرئتين والمبيض والأمعاء، وسيقوم العلماء في الخطوات القادمة بتجربة أكاسيد معادن أخرى لاختبار تأثيرها على الخلايا السرطانية، مع التركيز على سرطان الرئة والأمعاء لدى الفئران.

هذ أمل جديد لمرضى السرطان حول العالم والذين يعانون يوميًا من صعوبة ومشقة العلاجات الكيميائية، التي تنهك المريض بدنيًا ونفسيًا وتدمر الكثير من خلايا جسمه السليمة، حيث سيتم تطوير هذه التقنية العلاجية لاستبدالها بالعلاجات الأخرى في أوروبا ومن ثم إلى العالم على حد قول فريق العلماء والباحثين.