الكمامة الطبية ما لها وما عليها: وهل يمكنها حمايتك حقاً من كورونا؟

  • تاريخ النشر: الإثنين، 30 مارس 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 04 أغسطس 2020
الكمامة الطبية ما لها وما عليها: وهل يمكنها حمايتك حقاً من كورونا؟
مقالات ذات صلة
تحذيرات من ارتداء هذا النوع من الأقنعة الواقية: لا يحمي من كورونا
في زمن كورونا: أطعمة يجب أن تتناولها لتحمي رئتك من دائرة الخطر
احذر الاستخدام المفرط لمطهرات اليدين: يؤدي إلى حدوث هذه المشاكل

منذ بداية ظهور فيروس كورونا في شهر ديسمبر الماضي، ظهر مسؤولو الصحة في العديد من دول العالم وهم يرتدون كمامات طبية، كوسيلة احترازية للوقاية من العدوى.

هل تحمي الكمامة الطبية من فيروس كورونا؟

ومع تسابق الآلاف حول العالم لشراء الكمامات الطبية عند تفشي الفيروس في أغلب دول العالم، ظهرت عدة تقارير تقول بأن الكمامات ليست هي أفضل طريقة لتجنب الإصابة بكورونا.

فيما حذرت تقارير أخرى من استخدام الكمامات، قائلة أنها قد تنقل عدوى الفيروس الشرس، ولا تحمي منها، لذا لا يجب ارتدائها. 

وبسبب هذه الحيرة التي وقع فيها كثيرون، يبرز تساؤل مهم: هل يجب الاعتماد على الكمامة الطبية للحماية من فيروس كورونا أم لا؟

شاهد الفيديو أعلاه وتعرف على الإجابة.

فيروس كورونا حول العالم

جدير بالذكر أنه قد تم تسجيل أكثر من 600 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا حول العالم، حيث جاءت الولايات المتحدة الأمريكية في المرتبة الأولى من حيث عدد المصابين، والذين تجاوزوا حاجز الـ 100 ألف حالة، فيما حلت إيطاليا في المركز الثاني بعدد مصابين بلغوا أكثر من 86 ألف شخص.

أما الصين التي بدأ منها ظهور الفيروس القاتل أواخر العام الماضي، فقد جاءت في المركز الثالث من حيث عدد الإصابات، والذين وصلوا فيها إلى أكثر من 80 ألف حالة.

وبحسب ما ذكرته إحصاءات طبية، فقد بلغ عدد ضحايا فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم أكثر من 28 ألف شخص، فيما تعافى من الفروس الخطير أكثر من 135 ألف شخص.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على القيادي. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا