الأوبئة التي قتلت الملايين بين القرن الماضي والقرن الواحد والعشرين؟

هل تعرف ماهي الأوبئة؟

  • تاريخ النشر: الأحد، 12 أبريل 2020
الأوبئة التي قتلت الملايين بين القرن الماضي والقرن الواحد والعشرين؟
مقالات ذات صلة
أسباب وأعراض وعلاج أمراض المسالك البولية
ارتجاع المريء عند الحامل
انخفاض السكر

قبل ظهور فيروس الكورونا المستجد،  والذي قتل حتى الآن أكثر من 100.000 شخص، كانت الأوبئة في القرن الحادي والعشرين أقل فتكًا بكثير من أوبئة القرن السابق.

فيما يلي الأوبئة الرئيسية في القرنين الأخيرين، نعرضها بحسب تسلسلها الزمني من الاحدث الى الاقدم ..

الإيبولا

الأوبئة التي قتلت الملايين بين القرن الماضي والقرن الواحد والعشرين؟

تفشى وباء الحمى النزفية الفيروسية (الإيبولا) الأكثر فتكاً في غرب أفريقيا في كانون الاول من العام  2013 واستمر أكثر من عامين، مما أسفر عن مقتل أكثر من 11300 شخص، معظمهم في غينيا وليبيريا وسيراليون.

تم تحديد الإيبولا لأول مرة في العام 1976، وهو أقل عدوى من الأمراض الفيروسية الأخرى، ولكنه مميت ويقتل حوالي 50 بالمائة من الحالات التي تصاب به.

ظهر الفيروس ثانية في شهر 2018 في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية حيث قتل حتى الآن أكثر من 2200شخص،و في 10 نيسان 2020، تم الإبلاغ عن حالة جديدة( تم مؤخرا الابلاغ عن حالة اضافية) ، قبل ثلاثة أيام فقط من الموعد النهائي الذي كان يفترض أن بعلن به نهاية الوباء بشكل رسمي.

أنفلونزا الخنازير

تقول منظمة الصحة العالمية (WHO) إن 18500 شخصا قضوا بسبب "أنفلونزا الخنازير" أو (H1N1)، التي تم الكشف عنه لأول مرة في المكسيك والولايات المتحدة في آذار2009،وتبيّن فيما بعد أن الفيروس لم يكن مميتًا كما كان يُخشى في البداية.

تم إيجاد ونشر لقاحات هذه الانفلونزا بسرعة، ولكن بعد فوات الأوان. ووجه انتقاد للغرب، وخاصة أوروبا، ولمنظمة الصحة العالمية بسبب المبالغة في رد الفعل في حين ان من يتقل بالإنفلونزا كل عام يقدر ما بين 250 و 500 الف شخص، وفقًا لوكالة الصحة في جنيف التابعة للأمم المتحدة.

انفلونزا الطيور

الأوبئة التي قتلت الملايين بين القرن الماضي والقرن الواحد والعشرين؟

تسببت سلالة (H5N1) المميتة من انفلونزا الطيور في مقتل اكثر من 400 شخص معظمهم في جنوب شرق اسيا بعد ظهورها في العام 2003. وقد دمرت مزارع الدواجن في هونج كونج قبل أن تنتقل الى البشر. أعلنت منظمة الصحة العالمية حالة طوارئ صحية عالمية، لكن عدد الضحايا ظل محدودً.

السارس SARS

الأوبئة التي قتلت الملايين بين القرن الماضي والقرن الواحد والعشرين؟

ظهرت العدوى التنفسية الحادة الوخيمة (السارس SARS) لأول مرة في جنوب الصين في تشرين الثاني 2002 قبل أن تثير أزمة صحية في منتصف العام 2003 ، وخاصة في آسيا، حيث قتل 774 شخصا، أربعة أخماسهم في الصين وهونج كونج.

وتبين ان الوباء انتقل إلى البشر عن طريق نوع معين من الخفافيش، ثم وصل إلى حوالي 30 دولة. ووصل معدل وفياته 9.5 في المائة.

الإيدز أو العوز المناعي البشري

الأوبئة التي قتلت الملايين بين القرن الماضي والقرن الواحد والعشرين؟

هو أكثر وباء قاتل في العصر الحديث. وفقا لبرنامج الأمم المتحدة المشترك لفيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز، توفي حوالي 32 مليون شخص حول العالم بسبب هذا المرض الذي يصيب جهاز المناعة ويترك الناس عرضة للعدوى "الانتهازية".

اليوم، اصبحت الأدوية المضادة للفيروس متوفرة لحوالي 24.5 مليون شخص والتي إذا ما أخذت بانتظام، توقف المرض وتقلل بشكل كبير من خطر العدوى.

إنفلونزا هونج كونج

الأوبئة التي قتلت الملايين بين القرن الماضي والقرن الواحد والعشرين؟

توفي حوالي مليون شخص من إنفلونزا هونج كونج (H3N2) ، وفقًا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)

انتشر في جميع أنحاء العالم بين منتصف العام 1968 وأوائل العام 1970، وتسبب بشكل خاص بقتل العديد من الأطفال. بدأت هذه الانفلونزا في هونغ كونغ، وانتشرت عبر آسيا ووصلت إلى الولايات المتحدة في أواخر العام 1968. بعد تراجعها لعدة أشهر، ضربت أوروبا في أواخر العام 1969.

الأنفلونزا الآسيوية

الأوبئة التي قتلت الملايين بين القرن الماضي والقرن الواحد والعشرين؟

توفي حوالي 1.1 مليون شخص من الأنفلونزا الآسيوية وفقا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)، فقد ضرب الوباء على موجتين عنيفتين، ظهر الفيروس لأول مرة في جنوب الصين في شباط 1957، ومرت عدة أشهر بعدها  قبل أن بصل إلى أمريكا وأوروبا. ينتج عن هذا المرض مضاعفات رئوية خطيرة، ويؤثر بشكل خاص على كبار السن.

الإنفلونزا الإسبانية

الأوبئة التي قتلت الملايين بين القرن الماضي والقرن الواحد والعشرين؟

بين ايلول 1918 ونيسان 1919، ضربت الإنفلونزا الإسبانية الكثير من سكان العالم في أعقاب الحرب العالمية الأولى، ما أسفر عن مقتل ما يصل إلى 50 مليون شخص، وفقا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC).

تم نشر هذا المقال مسبقاً على سائح. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا