أدوات الجزم وأدوات الشرط في اللغة العربية

تعرَّف على حروف وأدوات الجزم ومعنى كلٍّ منها.. إضافة إلى أحكام جزم معتل الآخر وحذف نون المجزوم
تاريخ النشر: 28/09/2018
آخر تحديث: 28/09/2018
أدوات الجزم في اللغة العربية

في هذه المادَّة، نتذكر وإياكم معنى الجزم في اللُّغة العربية وأقسام الجوازم وأحوالها، إضافة إلى معنى واستخدام حروف وأدوات الجزم وشروط عملها مع الأمثلة التَّوضيحية والإعرابية.

يختصُّ الجزم بالفعل المضارع فلا يدخل إلَّا عليه، فيغير حركته الإعرابية ويغير معناه، ولكلِّ حرفٍ أو أداةٍ من أدوات الجزم معنىً خاص، وأحكام محددة، سنتعرف عليها معاً، بعد أن نتوقف مع معنى الجزمِ وتعريفه.

1

ما هو الجزم في اللُّغة العربية؟

يعرِّف الدُّكتور أسعد النَّادري أدوات الجزم في كتابه (نحو اللُّغة العربيَّة) فيقول:

جزَمُ الفعل المضارع إذا سبقه جازمٌ أو كان جواباً للطَّلبِ، وعلامة جزمه الأصلية هي السُّكون إذا كان صحيح الآخر، كقولنا: لمْ أسمعْ صوتكَ.

وللجوازم أحكام خاصَّة نبيُّنها في ما يلي من فقرات، لكن قبل ذلك؛ لماذا سمي الجزم بهذا الاسم؟

سبب تسمية الجوازم بهذا الاسم

الجزم في اللُّغة هو القطع، فنقول جزمَ الأمرَ جزماً أي قطع فيه وحسمه، وجزم برؤية الهلال أي أكَّدها تأكيداً، وفي نحو اللُّغة العربيَّة نقول: جزم الكَلمةَ أي سكَّن آخرها أو حذفها، فالجوازم تقطع من الفعل حركةً أو حرفاً.

2

متى يُحذف آخر الفعل المضارع بالجوازم؟

كما أسلفنا، فالجزم يكون على وجهين، إمَّا قطعٌ لحركة الفعل بتسكينه، وإمَّا حذفٌ لآخره، والتَّسكين يكون واجباً ما لم يجب حذف الحرف.

فتعمل أدوات الجزم بتسكين المضارع إذا كان صحيح الآخر غير معتل وليس من الأفعال الخمسة، كقولنا: لمْ يعدْ أحدٌ، لِيأخذْ ما شاء.

أمَّا إذا كان المجزوم معتلَّ الآخر فيُحذف آخره وتترك الحركة التي تدلُّ على الحرف المحذوف:

  • الفعل يستوفي: لمْ يستوفِ الشُّروط.
  • الفعل يدعو: لا تدعُ مع الله أحداً.
  • الفعل أخشى: لِتخشَ الفقرَ.

وتحذفُ النُّون من المجزوم أيضاً إذا كان من الأفعال الخمسة

  • المضارع المتصل بألف الاثنين: يلعبان/ لمْ يلعبا، تلعبان/ لا تلعبا.
  • المضارع المتصل بواو الجمع: يلعبون/ لمْ يلعبوا، تلعبون/ لا تلعبوا.
  • المضارع المتصل بياء المخاطبة: تلعبين/ لا تلعبي.

علامات الجزم الإعرابية

علامة جزم المضارع الصحيح كما ذكرنا هي السُّكون الظاهر على آخره، كقولنا: لم يتقدمْ أحدٌ للامتحان.

يتقدمْ: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السُّكون الظاهر على آخره.

أمَّا المضارع المعتلّ الآخر فعلامة جزمه حذف حرف العلَّة، كقولنا: لم يسعَ ولمْ يدعُ.

يسعَ ويدعُ: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف حرف العلَّة.

أمَّا الأفعال الخمسة فتكون علامة جزمها حذف النون من آخرها، فنقول: لا تعودوا إلَّا ويوسف معكم.

تعودوا: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف النون من آخره والألف للتفريق.

3

وتنقسم جوازم المضارع إلى قسمين وفقاً لامتداد عملها

درج النحويون على تقسيم الجوازم إلى قسمين حسب امتداد عملها؛ القسم الأول الجوازم التي يمتد عملها إلى فعلٍ واحد، أمَّا القسم الثاني فهي أدوات الجزم التي يمتد عملها إلى فعلين.

وفي الجوازم التي يمتد عملها إلى فعلين يسمى الأول فعل الشَّرط والثاني جواب الشَّرط، كقولنا: إنْ تجتهدْ تنجحْ، وسنتوقف بالتفصيل الممكن مع كلِّ نوعٍ من أنواع الجوازم بعد أن نستعرض جوازم الفعل وجوازم الفعلين، وهي:

  1. جوازم الفعل الواحد: وهي أربعة حروف جازمة؛ لمْ، لمَّا، لا الناهية، لام الأمر.
  2. جوازم الفعلين: وهي إحدى عشرة أداةً جازمة؛ إنْ، إذما، مَن، ما، مهما، متى، أيَّان، أين، أنَّى، حيثما، أيُّ.
4

(لم ولمَّا ولا الناهية ولام الأمر) حروف الجزم الأربعة التي تجزم فعلاً واحداً

المقصود من قولنا جوازم الفعل الواحد أن عمل أداة الجزم يمتد لفعلٍ واحدٍ بعدها، وسنذكر الجوازم الأربعة التي تنضوي تحت هذا القسم مع الشرح والأمثلة.

لم ولمَّا من أدوات الجزم

تعمل لم ولمَّا كأحرف نفي وجزمٍ وقلب، فهي تفيد معنى النفي للمضارع وتجزمه، أمَّا القلب فالمقصود به أنَّها تقلب زمنه المضارع إلى ماضٍ، وسيكون ذلك واضحاً من خلال الأمثلة.

وتختلف لمَّا عن لمْ في أربعة وجوه:

  1. يمتد النفي باستخدام لمَّا إلى زمن المتكلم وجوباً، أي أن المنفي لا بد أن يكون منفياً في زمن المتكلم عند استخدام لمَّا، كقولنا: لمَّا يعدْ من المدرسة.
  2. أمَّا لم فالأمر مختلفٌ معها فيجوز فيها الوجهان، حيث يجوز ألَّا يمتدَّ زمان النَّفي إلى زمن المتكلم كقولنا: لَمْ أسمعْ صوتَكَ قبل الآن (ومن الواضح أنَّ النفي يدل على زمنٍ مضى، فهو بالضرورة سمع صوته فقال له هذه الجملة)، والوجه الثاني أن يمتدَّ عمل النَّفي إلى زمن المتكلم كقوله تعالى: ﴿لمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ﴾.
  3. الاختلاف الثاني بين لمَّا ولم أنَّ المنفي بلمَّا وجب أن يكون متوقَّعَ الحصول، وليس هذا مشترطاً عند استخدام لم، فإن قلتَ (لمْ يحضر أحد) فأنت لا تتوقع حضور أحد، أمَّا قولك (لمَّا يحضر أحد) فأنت تتوقع أن يحضر أحدهم، كذلك قولنا: لم تصفُ نيَّةُ الأعداءِ، لمَّا تتحرَّرْ فلسطين.
  4. من جهة ثانية يجوز حذف مجزوم لمَّا إذا دلَّ عليه دليل، كقولنا: اتفقنا على الذهاب لزيارة زيدٍ ولمَّا (والمقصود لمَّا نذهبْ)، أمَّا مجزوم لمْ فلا يحذف إلا للضرورة، كقول الشاعر: احفظ وديعتك التي استودعتها يوم الأعازب إن وصلتْ وإنْ لمِ.
  5. وآخر وجوه الاختلاف بينهما أنَّ لمَّا لا يجوز وقوعها بعد أداة شرط، فيما تقع لم بعد أداة الشَّرط كقولنا: إن لمْ تدفعْ ما عليك اشتكيتك للقضاء.

لام الأمر من جوازم الفعل الواحد

وهي لام مكسورة في الغالب، تفيد طلب حدوث الفعل وحصوله، كقولنا: لِيُنفقْ على زوجته وأولاده.

وعادة ما يتم تسكين لام الأمر إنْ جاءت مسبوقة بالواو أو الفاء، كقولنا: فلْيسمع كلام أبيه ولْيقُلْ له قولاً حسناً.

لا الناهية من جوازم الفعل الواحد

لا النَّاهية تفيد طلب الكفِّ عن الفعل، كقولنا: لا تذهبْ، لا تسافرْ ليلاً، لا تأخذْ ما ليس لكَ فيه حقٌّ.

5

جوازم الفعلين وشروط عملها

جوازم الفعلين كما ذكرنا هي ما يمتد أثرها إلى فعلين فيسمى الأول فعل الشَّرط والثاني جواب الشَّرط، وتسمى هذه الأدوات أدوات الشَّرط الجازمة.

(أنْ) هي أُمُّ أدوات الشَّرط الجازمة

يسمّي الدكتور أسعد النَّادري (إنْ) في كتابه (نحو اللُّغة العربيَّة) أُمَّ أداوت الشَّرط، وذلك لأن أدوات الشَّرط قد يتصرفن فيفارقن باب الشَّرط إلَّا (إنْ) فهي ملازمة للشَّرط أبداً، كما أنَّ جوازم الفعلين تتضمن معنى (إنْ).

ومثال جزم فعلين بـ إنْ قولنا: إنْ تجتهدْ تنجحْ.

أو في جوابنا على سؤال: هل ستحضر لي هديَّةً؟ إنْ تدرسْ. والتقدير إنْ تدرس أُحضرْ لكَ هديةً.

باقي أدوات الشَّرط الجازمة لفعلين

  1. إذما: كقولنا: إذما تقرأ بعمقٍ تفهمْ.
  2. مَن: اسمٌ مبهم يدل على ذات ويستعمل للعاقل، كقولنا: مَن يتكلمْ جهلاً يندمْ كثيراً.
  3. ما: اسمٌ مبهم يدلُّ على ذات يستعمل لغير عاقل، كقولنا: ما تؤدِّ من عملٍ تؤجرْ عليه (لاحظ حذف ياء تؤدي جزماً).
  4. مهما: وهي مثل ما، اسمٌ مبهم يدلُّ على ذات يُستعمل لغير عاقل: مهما يزدْ رزقُ البخيلِ يبقَ بخيلاً.
  5. متى: ظرف زمان يتضمن معنى الشَّرط، كقولنا: متى تجتهدْ يُكتبْ لك أجر.
  6. أيَّان: وهي مثل متى، كقولنا: أيَّانَ تفعلْ خيراً يحسدْكَ النَّاسُ، وإذا جاءت أيَّان بمعنى الاستفهام اختصَّت بالمستقبل، فيما تكون متى للاستفهام مع الماضي والمستقبل.
  7. أين: ظرف مكان يتضمن معنى الشَّرط، كقولنا: أين تزرعْ تحصدْ، وقد تخرج أين عن معناها الشَّرطي فتصير استفهامية كقولنا: أين تضعون المفاتيحَ؟ (لاحظ بقاء النون).
  8. حيثما: ظرف مكان، كقولنا: حيثما تُرزقْ تجدْ وطناً.
  9. أنَّى: ظرف مكان يتضمن معنى الشَّرط، كقولنا: أنَّى تُدِر بصرك ترَ شجراً. وتأتي أنَّى بمعنى الاستفهام فتفقد عملها الجازم، كقوله تعالى: ﴿ قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّىٰ لَكِ هَٰذَا﴾ وهي هنا بمعنى من أين، وتأتي بمعنى كيف ﴿ أَنَّىٰ يُحْيِي هَٰذِهِ اللَّهُ بَعْدَ مَوْتِهَا﴾ وبمعنى متى الظرفية ﴿ نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّىٰ شِئْتُمْ﴾.
  10. أيُّ: اسم مبهم معرب يتضمن معنى الشَّرط، ويلزم الإضافة للاسم الظاهر، كقولنا: أيُّ بلدٍ تزُرْ تلقَ فيه متحفاً. وإذا حذف الاسم الظاهر وجب تنوين أيّ، كقولنا: أيّاً تسألْ يجبْ.
  11. كيفما: تلحق بأدوات الشَّرط كيفما عند الكوفيين شريطة أن يتفق فعلاها في اللَّفظ والمعنى، فيقولون: كيفما تفعلْ أفعلْ، كيفما تصنعْ أصنعْ.

إعراب الجوازم

إنْ وإذما حرفان لا محل لهما من الإعراب، فيما تُعتبر أدوات الشَّرط الجازمة الباقية أسماءً مبنية لا بد من إعرابها، ويكون إعرابها كالآتي:

  • إنْ دلَّ اسم الشَّرط على ذات (من، ما، مهما) وكان فعل الشَّرط لازماً أو متعدياً استوفى مفعولاته، يكون إعراب اسم الشَّرط في محل رفع مبتدأ، كقولنا: منْ يتأخرْ يندمْ.
  • إذا جاء فعل الشَّرط متعدياً لم يستوفِ مفعولاته يعرب اسم الشَّرط الدَّالّ على الذات (من، ما، مهما) في محل نصب مفعول به لفعل الشَّرط مقدم عليه، كقولنا: ما تدَّخر من مالٍ اليومَ ينفعْك غداً.
  • وإنْ كان اسم الشَّرط ظرفاً للزمان أو المكان كان في محل نصب مفعول فيه متعلق بجواب الشَّرط، كقولنا: حيثما تُرزقْ تجدْ وطناً.
  • أيُّ، تعرب على حسب ما يضاف إليها:
  1. فإذا استوفى فعل الشَّرط مفعوله تُعرب مبتدأ مرفوع، كقولنا: أيُّ كتابٍ تقرأْهُ يفدْك.
  2. إذا لم يستوفِ فعل الشَّرط مفعوله تعرب في محل نصب مفعول به: أيُّ بلدٍ تزرْ تلقَ فيه صديقاً.
  3. وإذا أضيفت لزمان تعرب مفعول فيه منصوب نائب عن ظرف الزمان: أيَّ ساعة ينتهِ الدَّرس نبدأْ بدرسٍ جديد.
  4. وإذا دلَّت على الحدث مضافة إلى المصدر تُعرب نائب مفعول مطلق لفعل الشَّرط منسوب: أيَّ تهاونٍ تتهاونْ يَعُدْ عليك.
  • إذا وقع اسم الشَّرط أي بعد مضاف أو حرف جر يُعرب مجروراً بالإضافة أو بحرف الجر، كقولنا: إلى أيِّ بلدٍ تسافرْ تجدْ رفيقاً.

أما إذا كان غير (أيّ) فيعرب في محل جر بالإضافة أو حرف الجر، كقولنا: عمَّا تبتعدْ أبتعدْ.

ختاماً.... هذا كلُّ ما في جعبتنا عن الجوازم وأحكامها، ونتمنى أن يكون ما قدَّمناه مفيداً واضحاً، وننصحكم دائماً بالرجوع إلى قسم اللُّغة العربيَّة في موقع بابونج للاطِّلاع على مجموعة مميزة من المواضيع المتعلقة باللُّغة العربيَّة وقواعدها.

التعليـــقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر